تفسير و معنى كلمة النمل النَّمْلِ من سورة النمل آية رقم 18


حَتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِي النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَاأَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ {18}

النَّمْل: واحدته النّملة، وهي: حشرة صغيرة ضئيلة الجسم تعيش في جماعة مُتعاونة


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "نمل"

قال تعالى: قالت نملة يا أيها النمل [النمل/18] وطعام منمول: فيه النمل، والنملة: قرحة تخرج بالجنب تشبيها بالنمل في الهيئة، وشق في الحافر، ومنه: فرس نمل القوائم: خفيفها. ويستعار النمل للنميمة تصورا لدبيبه، فيقال: هو نمل، وذو نملة، ونمال. أي: نمام، وتنمل القوم: تفرقوا للجمع تفرق النمل، ولذلك يقال: هو أجمع من نملة (مجمع الأمثال 1/188)، والأنملة: طرف الأصابع، وجمعه: أنامل. قال الله تعالى: عضوا عليكم الأنامل من الغيظ [آل عمران/119] الأنامل جمع الأنملة، وهي المفصل الأعلى من الأصابع التي فيها الظفر، وفلان مؤنمل الأصابع (انظرك اللسان (نمل) 11/679. وكان القياس ورودها في مادة (نمل) لأن الهمزة زائدة) أي: غليظ أطرافها في قصر. والهمزة فيها زائدة بدليل قولهم: هو نمل الأصابع، وذكرها ههنا للفظه.


تصفح سورة النمل كاملة