سورة هود

بسم الله الرحمن الرحيم
الٓرۚ كِتَٰبٌ أُحۡكِمَتۡ ءَايَٰتُهُۥ ثُمَّ فُصِّلَتۡ مِن لَّدُنۡ حَكِيمٍ خَبِيرٍ ١ أَلَّا تَعۡبُدُوٓاْ إِلَّا ٱللَّهَۚ إِنَّنِي لَكُم مِّنۡهُ نَذِيرٞ وَبَشِيرٞ ٢ وَأَنِ ٱسۡتَغۡفِرُواْ رَبَّكُمۡ ثُمَّ تُوبُوٓاْ إِلَيۡهِ يُمَتِّعۡكُم مَّتَٰعًا حَسَنًا إِلَىٰٓ أَجَلٖ مُّسَمّٗى وَيُؤۡتِ كُلَّ ذِي فَضۡلٖ فَضۡلَهُۥۖ وَإِن تَوَلَّوۡاْ فَإِنِّيٓ أَخَافُ عَلَيۡكُمۡ عَذَابَ يَوۡمٖ كَبِيرٍ ٣ إِلَى ٱللَّهِ مَرۡجِعُكُمۡۖ وَهُوَ عَلَىٰ كُلِّ شَيۡءٖ قَدِيرٌ ٤ أَلَآ إِنَّهُمۡ يَثۡنُونَ صُدُورَهُمۡ لِيَسۡتَخۡفُواْ مِنۡهُۚ أَلَا حِينَ يَسۡتَغۡشُونَ ثِيَابَهُمۡ يَعۡلَمُ مَا يُسِرُّونَ وَمَا يُعۡلِنُونَۚ إِنَّهُۥ عَلِيمُۢ بِذَاتِ ٱلصُّدُورِ ٥ ۞ وَمَا مِن دَآبَّةٖ فِي ٱلۡأَرۡضِ إِلَّا عَلَى ٱللَّهِ رِزۡقُهَا وَيَعۡلَمُ مُسۡتَقَرَّهَا وَمُسۡتَوۡدَعَهَاۚ كُلّٞ فِي كِتَٰبٖ مُّبِينٖ ٦ وَهُوَ ٱلَّذِي خَلَقَ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلۡأَرۡضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٖ وَكَانَ عَرۡشُهُۥ عَلَى ٱلۡمَآءِ لِيَبۡلُوَكُمۡ أَيُّكُمۡ أَحۡسَنُ عَمَلٗاۗ وَلَئِن قُلۡتَ إِنَّكُم مَّبۡعُوثُونَ مِنۢ بَعۡدِ ٱلۡمَوۡتِ لَيَقُولَنَّ ٱلَّذِينَ كَفَرُوٓاْ إِنۡ هَٰذَآ إِلَّا سِحۡرٞ مُّبِينٞ ٧ وَلَئِنۡ أَخَّرۡنَا عَنۡهُمُ ٱلۡعَذَابَ إِلَىٰٓ أُمَّةٖ مَّعۡدُودَةٖ لَّيَقُولُنَّ مَا يَحۡبِسُهُۥٓۗ أَلَا يَوۡمَ يَأۡتِيهِمۡ لَيۡسَ مَصۡرُوفًا عَنۡهُمۡ وَحَاقَ بِهِم مَّا كَانُواْ بِهِۦ يَسۡتَهۡزِءُونَ ٨ وَلَئِنۡ أَذَقۡنَا ٱلۡإِنسَٰنَ مِنَّا رَحۡمَةٗ ثُمَّ نَزَعۡنَٰهَا مِنۡهُ إِنَّهُۥ لَيَـُٔوسٞ كَفُورٞ ٩ وَلَئِنۡ أَذَقۡنَٰهُ نَعۡمَآءَ بَعۡدَ ضَرَّآءَ مَسَّتۡهُ لَيَقُولَنَّ ذَهَبَ ٱلسَّيِّـَٔاتُ عَنِّيٓۚ إِنَّهُۥ لَفَرِحٞ فَخُورٌ ١٠ إِلَّا ٱلَّذِينَ صَبَرُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّٰلِحَٰتِ أُوْلَٰٓئِكَ لَهُم مَّغۡفِرَةٞ وَأَجۡرٞ كَبِيرٞ ١١ فَلَعَلَّكَ تَارِكُۢ بَعۡضَ مَا يُوحَىٰٓ إِلَيۡكَ وَضَآئِقُۢ بِهِۦ صَدۡرُكَ أَن يَقُولُواْ لَوۡلَآ أُنزِلَ عَلَيۡهِ كَنزٌ أَوۡ جَآءَ مَعَهُۥ مَلَكٌۚ إِنَّمَآ أَنتَ نَذِيرٞۚ وَٱللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيۡءٖ وَكِيلٌ ١٢ أَمۡ يَقُولُونَ ٱفۡتَرَىٰهُۖ قُلۡ فَأۡتُواْ بِعَشۡرِ سُوَرٖ مِّثۡلِهِۦ مُفۡتَرَيَٰتٖ وَٱدۡعُواْ مَنِ ٱسۡتَطَعۡتُم مِّن دُونِ ٱللَّهِ إِن كُنتُمۡ صَٰدِقِينَ ١٣ فَإِلَّمۡ يَسۡتَجِيبُواْ لَكُمۡ فَٱعۡلَمُوٓاْ أَنَّمَآ أُنزِلَ بِعِلۡمِ ٱللَّهِ وَأَن لَّآ إِلَٰهَ إِلَّا هُوَۖ فَهَلۡ أَنتُم مُّسۡلِمُونَ ١٤ مَن كَانَ يُرِيدُ ٱلۡحَيَوٰةَ ٱلدُّنۡيَا وَزِينَتَهَا نُوَفِّ إِلَيۡهِمۡ أَعۡمَٰلَهُمۡ فِيهَا وَهُمۡ فِيهَا لَا يُبۡخَسُونَ ١٥ أُوْلَٰٓئِكَ ٱلَّذِينَ لَيۡسَ لَهُمۡ فِي ٱلۡأٓخِرَةِ إِلَّا ٱلنَّارُۖ وَحَبِطَ مَا صَنَعُواْ فِيهَا وَبَٰطِلٞ مَّا كَانُواْ يَعۡمَلُونَ ١٦ أَفَمَن كَانَ عَلَىٰ بَيِّنَةٖ مِّن رَّبِّهِۦ وَيَتۡلُوهُ شَاهِدٞ مِّنۡهُ وَمِن قَبۡلِهِۦ كِتَٰبُ مُوسَىٰٓ إِمَامٗا وَرَحۡمَةًۚ أُوْلَٰٓئِكَ يُؤۡمِنُونَ بِهِۦۚ وَمَن يَكۡفُرۡ بِهِۦ مِنَ ٱلۡأَحۡزَابِ فَٱلنَّارُ مَوۡعِدُهُۥۚ فَلَا تَكُ فِي مِرۡيَةٖ مِّنۡهُۚ إِنَّهُ ٱلۡحَقُّ مِن رَّبِّكَ وَلَٰكِنَّ أَكۡثَرَ ٱلنَّاسِ لَا يُؤۡمِنُونَ ١٧ وَمَنۡ أَظۡلَمُ مِمَّنِ ٱفۡتَرَىٰ عَلَى ٱللَّهِ كَذِبًاۚ أُوْلَٰٓئِكَ يُعۡرَضُونَ عَلَىٰ رَبِّهِمۡ وَيَقُولُ ٱلۡأَشۡهَٰدُ هَٰٓؤُلَآءِ ٱلَّذِينَ كَذَبُواْ عَلَىٰ رَبِّهِمۡۚ أَلَا لَعۡنَةُ ٱللَّهِ عَلَى ٱلظَّٰلِمِينَ ١٨ ٱلَّذِينَ يَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ ٱللَّهِ وَيَبۡغُونَهَا عِوَجٗا وَهُم بِٱلۡأٓخِرَةِ هُمۡ كَٰفِرُونَ ١٩ أُوْلَٰٓئِكَ لَمۡ يَكُونُواْ مُعۡجِزِينَ فِي ٱلۡأَرۡضِ وَمَا كَانَ لَهُم مِّن دُونِ ٱللَّهِ مِنۡ أَوۡلِيَآءَۘ يُضَٰعَفُ لَهُمُ ٱلۡعَذَابُۚ مَا كَانُواْ يَسۡتَطِيعُونَ ٱلسَّمۡعَ وَمَا كَانُواْ يُبۡصِرُونَ ٢٠ أُوْلَٰٓئِكَ ٱلَّذِينَ خَسِرُوٓاْ أَنفُسَهُمۡ وَضَلَّ عَنۡهُم مَّا كَانُواْ يَفۡتَرُونَ ٢١ لَا جَرَمَ أَنَّهُمۡ فِي ٱلۡأٓخِرَةِ هُمُ ٱلۡأَخۡسَرُونَ ٢٢ إِنَّ ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّٰلِحَٰتِ وَأَخۡبَتُوٓاْ إِلَىٰ رَبِّهِمۡ أُوْلَٰٓئِكَ أَصۡحَٰبُ ٱلۡجَنَّةِۖ هُمۡ فِيهَا خَٰلِدُونَ ٢٣ ۞ مَثَلُ ٱلۡفَرِيقَيۡنِ كَٱلۡأَعۡمَىٰ وَٱلۡأَصَمِّ وَٱلۡبَصِيرِ وَٱلسَّمِيعِۚ هَلۡ يَسۡتَوِيَانِ مَثَلًاۚ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ ٢٤ وَلَقَدۡ أَرۡسَلۡنَا نُوحًا إِلَىٰ قَوۡمِهِۦٓ إِنِّي لَكُمۡ نَذِيرٞ مُّبِينٌ ٢٥ أَن لَّا تَعۡبُدُوٓاْ إِلَّا ٱللَّهَۖ إِنِّيٓ أَخَافُ عَلَيۡكُمۡ عَذَابَ يَوۡمٍ أَلِيمٖ ٢٦ فَقَالَ ٱلۡمَلَأُ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ مِن قَوۡمِهِۦ مَا نَرَىٰكَ إِلَّا بَشَرٗا مِّثۡلَنَا وَمَا نَرَىٰكَ ٱتَّبَعَكَ إِلَّا ٱلَّذِينَ هُمۡ أَرَاذِلُنَا بَادِيَ ٱلرَّأۡيِ وَمَا نَرَىٰ لَكُمۡ عَلَيۡنَا مِن فَضۡلِۭ بَلۡ نَظُنُّكُمۡ كَٰذِبِينَ ٢٧ قَالَ يَٰقَوۡمِ أَرَءَيۡتُمۡ إِن كُنتُ عَلَىٰ بَيِّنَةٖ مِّن رَّبِّي وَءَاتَىٰنِي رَحۡمَةٗ مِّنۡ عِندِهِۦ فَعُمِّيَتۡ عَلَيۡكُمۡ أَنُلۡزِمُكُمُوهَا وَأَنتُمۡ لَهَا كَٰرِهُونَ ٢٨ وَيَٰقَوۡمِ لَآ أَسۡـَٔلُكُمۡ عَلَيۡهِ مَالًاۖ إِنۡ أَجۡرِيَ إِلَّا عَلَى ٱللَّهِۚ وَمَآ أَنَا۠ بِطَارِدِ ٱلَّذِينَ ءَامَنُوٓاْۚ إِنَّهُم مُّلَٰقُواْ رَبِّهِمۡ وَلَٰكِنِّيٓ أَرَىٰكُمۡ قَوۡمٗا تَجۡهَلُونَ ٢٩ وَيَٰقَوۡمِ مَن يَنصُرُنِي مِنَ ٱللَّهِ إِن طَرَدتُّهُمۡۚ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ ٣٠ وَلَآ أَقُولُ لَكُمۡ عِندِي خَزَآئِنُ ٱللَّهِ وَلَآ أَعۡلَمُ ٱلۡغَيۡبَ وَلَآ أَقُولُ إِنِّي مَلَكٞ وَلَآ أَقُولُ لِلَّذِينَ تَزۡدَرِيٓ أَعۡيُنُكُمۡ لَن يُؤۡتِيَهُمُ ٱللَّهُ خَيۡرًاۖ ٱللَّهُ أَعۡلَمُ بِمَا فِيٓ أَنفُسِهِمۡ إِنِّيٓ إِذٗا لَّمِنَ ٱلظَّٰلِمِينَ ٣١ قَالُواْ يَٰنُوحُ قَدۡ جَٰدَلۡتَنَا فَأَكۡثَرۡتَ جِدَٰلَنَا فَأۡتِنَا بِمَا تَعِدُنَآ إِن كُنتَ مِنَ ٱلصَّٰدِقِينَ ٣٢ قَالَ إِنَّمَا يَأۡتِيكُم بِهِ ٱللَّهُ إِن شَآءَ وَمَآ أَنتُم بِمُعۡجِزِينَ ٣٣ وَلَا يَنفَعُكُمۡ نُصۡحِيٓ إِنۡ أَرَدتُّ أَنۡ أَنصَحَ لَكُمۡ إِن كَانَ ٱللَّهُ يُرِيدُ أَن يُغۡوِيَكُمۡۚ هُوَ رَبُّكُمۡ وَإِلَيۡهِ تُرۡجَعُونَ ٣٤ أَمۡ يَقُولُونَ ٱفۡتَرَىٰهُۖ قُلۡ إِنِ ٱفۡتَرَيۡتُهُۥ فَعَلَيَّ إِجۡرَامِي وَأَنَا۠ بَرِيٓءٞ مِّمَّا تُجۡرِمُونَ ٣٥ وَأُوحِيَ إِلَىٰ نُوحٍ أَنَّهُۥ لَن يُؤۡمِنَ مِن قَوۡمِكَ إِلَّا مَن قَدۡ ءَامَنَ فَلَا تَبۡتَئِسۡ بِمَا كَانُواْ يَفۡعَلُونَ ٣٦ وَٱصۡنَعِ ٱلۡفُلۡكَ بِأَعۡيُنِنَا وَوَحۡيِنَا وَلَا تُخَٰطِبۡنِي فِي ٱلَّذِينَ ظَلَمُوٓاْ إِنَّهُم مُّغۡرَقُونَ ٣٧ وَيَصۡنَعُ ٱلۡفُلۡكَ وَكُلَّمَا مَرَّ عَلَيۡهِ مَلَأٞ مِّن قَوۡمِهِۦ سَخِرُواْ مِنۡهُۚ قَالَ إِن تَسۡخَرُواْ مِنَّا فَإِنَّا نَسۡخَرُ مِنكُمۡ كَمَا تَسۡخَرُونَ ٣٨ فَسَوۡفَ تَعۡلَمُونَ مَن يَأۡتِيهِ عَذَابٞ يُخۡزِيهِ وَيَحِلُّ عَلَيۡهِ عَذَابٞ مُّقِيمٌ ٣٩ حَتَّىٰٓ إِذَا جَآءَ أَمۡرُنَا وَفَارَ ٱلتَّنُّورُ قُلۡنَا ٱحۡمِلۡ فِيهَا مِن كُلّٖ زَوۡجَيۡنِ ٱثۡنَيۡنِ وَأَهۡلَكَ إِلَّا مَن سَبَقَ عَلَيۡهِ ٱلۡقَوۡلُ وَمَنۡ ءَامَنَۚ وَمَآ ءَامَنَ مَعَهُۥٓ إِلَّا قَلِيلٞ ٤٠ ۞ وَقَالَ ٱرۡكَبُواْ فِيهَا بِسۡمِ ٱللَّهِ مَجۡر۪ىٰهَا وَمُرۡسَىٰهَآۚ إِنَّ رَبِّي لَغَفُورٞ رَّحِيمٞ ٤١ وَهِيَ تَجۡرِي بِهِمۡ فِي مَوۡجٖ كَٱلۡجِبَالِ وَنَادَىٰ نُوحٌ ٱبۡنَهُۥ وَكَانَ فِي مَعۡزِلٖ يَٰبُنَيَّ ٱرۡكَب مَّعَنَا وَلَا تَكُن مَّعَ ٱلۡكَٰفِرِينَ ٤٢ قَالَ سَـَٔاوِيٓ إِلَىٰ جَبَلٖ يَعۡصِمُنِي مِنَ ٱلۡمَآءِۚ قَالَ لَا عَاصِمَ ٱلۡيَوۡمَ مِنۡ أَمۡرِ ٱللَّهِ إِلَّا مَن رَّحِمَۚ وَحَالَ بَيۡنَهُمَا ٱلۡمَوۡجُ فَكَانَ مِنَ ٱلۡمُغۡرَقِينَ ٤٣ وَقِيلَ يَٰٓأَرۡضُ ٱبۡلَعِي مَآءَكِ وَيَٰسَمَآءُ أَقۡلِعِي وَغِيضَ ٱلۡمَآءُ وَقُضِيَ ٱلۡأَمۡرُ وَٱسۡتَوَتۡ عَلَى ٱلۡجُودِيِّۖ وَقِيلَ بُعۡدٗا لِّلۡقَوۡمِ ٱلظَّٰلِمِينَ ٤٤ وَنَادَىٰ نُوحٞ رَّبَّهُۥ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ٱبۡنِي مِنۡ أَهۡلِي وَإِنَّ وَعۡدَكَ ٱلۡحَقُّ وَأَنتَ أَحۡكَمُ ٱلۡحَٰكِمِينَ ٤٥ قَالَ يَٰنُوحُ إِنَّهُۥ لَيۡسَ مِنۡ أَهۡلِكَۖ إِنَّهُۥ عَمَلٌ غَيۡرُ صَٰلِحٖۖ فَلَا تَسۡـَٔلۡنِ مَا لَيۡسَ لَكَ بِهِۦ عِلۡمٌۖ إِنِّيٓ أَعِظُكَ أَن تَكُونَ مِنَ ٱلۡجَٰهِلِينَ ٤٦ قَالَ رَبِّ إِنِّيٓ أَعُوذُ بِكَ أَنۡ أَسۡـَٔلَكَ مَا لَيۡسَ لِي بِهِۦ عِلۡمٞۖ وَإِلَّا تَغۡفِرۡ لِي وَتَرۡحَمۡنِيٓ أَكُن مِّنَ ٱلۡخَٰسِرِينَ ٤٧ قِيلَ يَٰنُوحُ ٱهۡبِطۡ بِسَلَٰمٖ مِّنَّا وَبَرَكَٰتٍ عَلَيۡكَ وَعَلَىٰٓ أُمَمٖ مِّمَّن مَّعَكَۚ وَأُمَمٞ سَنُمَتِّعُهُمۡ ثُمَّ يَمَسُّهُم مِّنَّا عَذَابٌ أَلِيمٞ ٤٨ تِلۡكَ مِنۡ أَنۢبَآءِ ٱلۡغَيۡبِ نُوحِيهَآ إِلَيۡكَۖ مَا كُنتَ تَعۡلَمُهَآ أَنتَ وَلَا قَوۡمُكَ مِن قَبۡلِ هَٰذَاۖ فَٱصۡبِرۡۖ إِنَّ ٱلۡعَٰقِبَةَ لِلۡمُتَّقِينَ ٤٩ وَإِلَىٰ عَادٍ أَخَاهُمۡ هُودٗاۚ قَالَ يَٰقَوۡمِ ٱعۡبُدُواْ ٱللَّهَ مَا لَكُم مِّنۡ إِلَٰهٍ غَيۡرُهُۥٓۖ إِنۡ أَنتُمۡ إِلَّا مُفۡتَرُونَ ٥٠ يَٰقَوۡمِ لَآ أَسۡـَٔلُكُمۡ عَلَيۡهِ أَجۡرًاۖ إِنۡ أَجۡرِيَ إِلَّا عَلَى ٱلَّذِي فَطَرَنِيٓۚ أَفَلَا تَعۡقِلُونَ ٥١ وَيَٰقَوۡمِ ٱسۡتَغۡفِرُواْ رَبَّكُمۡ ثُمَّ تُوبُوٓاْ إِلَيۡهِ يُرۡسِلِ ٱلسَّمَآءَ عَلَيۡكُم مِّدۡرَارٗا وَيَزِدۡكُمۡ قُوَّةً إِلَىٰ قُوَّتِكُمۡ وَلَا تَتَوَلَّوۡاْ مُجۡرِمِينَ ٥٢ قَالُواْ يَٰهُودُ مَا جِئۡتَنَا بِبَيِّنَةٖ وَمَا نَحۡنُ بِتَارِكِيٓ ءَالِهَتِنَا عَن قَوۡلِكَ وَمَا نَحۡنُ لَكَ بِمُؤۡمِنِينَ ٥٣ إِن نَّقُولُ إِلَّا ٱعۡتَرَىٰكَ بَعۡضُ ءَالِهَتِنَا بِسُوٓءٖۗ قَالَ إِنِّيٓ أُشۡهِدُ ٱللَّهَ وَٱشۡهَدُوٓاْ أَنِّي بَرِيٓءٞ مِّمَّا تُشۡرِكُونَ ٥٤ مِن دُونِهِۦۖ فَكِيدُونِي جَمِيعٗا ثُمَّ لَا تُنظِرُونِ ٥٥ إِنِّي تَوَكَّلۡتُ عَلَى ٱللَّهِ رَبِّي وَرَبِّكُمۚ مَّا مِن دَآبَّةٍ إِلَّا هُوَ ءَاخِذُۢ بِنَاصِيَتِهَآۚ إِنَّ رَبِّي عَلَىٰ صِرَٰطٖ مُّسۡتَقِيمٖ ٥٦ فَإِن تَوَلَّوۡاْ فَقَدۡ أَبۡلَغۡتُكُم مَّآ أُرۡسِلۡتُ بِهِۦٓ إِلَيۡكُمۡۚ وَيَسۡتَخۡلِفُ رَبِّي قَوۡمًا غَيۡرَكُمۡ وَلَا تَضُرُّونَهُۥ شَيۡـًٔاۚ إِنَّ رَبِّي عَلَىٰ كُلِّ شَيۡءٍ حَفِيظٞ ٥٧ وَلَمَّا جَآءَ أَمۡرُنَا نَجَّيۡنَا هُودٗا وَٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ مَعَهُۥ بِرَحۡمَةٖ مِّنَّا وَنَجَّيۡنَٰهُم مِّنۡ عَذَابٍ غَلِيظٖ ٥٨ وَتِلۡكَ عَادٞۖ جَحَدُواْ بِـَٔايَٰتِ رَبِّهِمۡ وَعَصَوۡاْ رُسُلَهُۥ وَٱتَّبَعُوٓاْ أَمۡرَ كُلِّ جَبَّارٍ عَنِيدٖ ٥٩ وَأُتۡبِعُواْ فِي هَٰذِهِ ٱلدُّنۡيَا لَعۡنَةٗ وَيَوۡمَ ٱلۡقِيَٰمَةِۗ أَلَآ إِنَّ عَادٗا كَفَرُواْ رَبَّهُمۡۗ أَلَا بُعۡدٗا لِّعَادٖ قَوۡمِ هُودٖ ٦٠ ۞ وَإِلَىٰ ثَمُودَ أَخَاهُمۡ صَٰلِحٗاۚ قَالَ يَٰقَوۡمِ ٱعۡبُدُواْ ٱللَّهَ مَا لَكُم مِّنۡ إِلَٰهٍ غَيۡرُهُۥۖ هُوَ أَنشَأَكُم مِّنَ ٱلۡأَرۡضِ وَٱسۡتَعۡمَرَكُمۡ فِيهَا فَٱسۡتَغۡفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُوٓاْ إِلَيۡهِۚ إِنَّ رَبِّي قَرِيبٞ مُّجِيبٞ ٦١ قَالُواْ يَٰصَٰلِحُ قَدۡ كُنتَ فِينَا مَرۡجُوّٗا قَبۡلَ هَٰذَآۖ أَتَنۡهَىٰنَآ أَن نَّعۡبُدَ مَا يَعۡبُدُ ءَابَآؤُنَا وَإِنَّنَا لَفِي شَكّٖ مِّمَّا تَدۡعُونَآ إِلَيۡهِ مُرِيبٖ ٦٢ قَالَ يَٰقَوۡمِ أَرَءَيۡتُمۡ إِن كُنتُ عَلَىٰ بَيِّنَةٖ مِّن رَّبِّي وَءَاتَىٰنِي مِنۡهُ رَحۡمَةٗ فَمَن يَنصُرُنِي مِنَ ٱللَّهِ إِنۡ عَصَيۡتُهُۥۖ فَمَا تَزِيدُونَنِي غَيۡرَ تَخۡسِيرٖ ٦٣ وَيَٰقَوۡمِ هَٰذِهِۦ نَاقَةُ ٱللَّهِ لَكُمۡ ءَايَةٗۖ فَذَرُوهَا تَأۡكُلۡ فِيٓ أَرۡضِ ٱللَّهِۖ وَلَا تَمَسُّوهَا بِسُوٓءٖ فَيَأۡخُذَكُمۡ عَذَابٞ قَرِيبٞ ٦٤ فَعَقَرُوهَا فَقَالَ تَمَتَّعُواْ فِي دَارِكُمۡ ثَلَٰثَةَ أَيَّامٖۖ ذَٰلِكَ وَعۡدٌ غَيۡرُ مَكۡذُوبٖ ٦٥ فَلَمَّا جَآءَ أَمۡرُنَا نَجَّيۡنَا صَٰلِحٗا وَٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ مَعَهُۥ بِرَحۡمَةٖ مِّنَّا وَمِنۡ خِزۡيِ يَوۡمِئِذٍۚ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ ٱلۡقَوِيُّ ٱلۡعَزِيزُ ٦٦ وَأَخَذَ ٱلَّذِينَ ظَلَمُواْ ٱلصَّيۡحَةُ فَأَصۡبَحُواْ فِي دِيَٰرِهِمۡ جَٰثِمِينَ ٦٧ كَأَن لَّمۡ يَغۡنَوۡاْ فِيهَآۗ أَلَآ إِنَّ ثَمُودَاْ كَفَرُواْ رَبَّهُمۡۗ أَلَا بُعۡدٗا لِّثَمُودَ ٦٨ وَلَقَدۡ جَآءَتۡ رُسُلُنَآ إِبۡرَٰهِيمَ بِٱلۡبُشۡرَىٰ قَالُواْ سَلَٰمٗاۖ قَالَ سَلَٰمٞۖ فَمَا لَبِثَ أَن جَآءَ بِعِجۡلٍ حَنِيذٖ ٦٩ فَلَمَّا رَءَآ أَيۡدِيَهُمۡ لَا تَصِلُ إِلَيۡهِ نَكِرَهُمۡ وَأَوۡجَسَ مِنۡهُمۡ خِيفَةٗۚ قَالُواْ لَا تَخَفۡ إِنَّآ أُرۡسِلۡنَآ إِلَىٰ قَوۡمِ لُوطٖ ٧٠ وَٱمۡرَأَتُهُۥ قَآئِمَةٞ فَضَحِكَتۡ فَبَشَّرۡنَٰهَا بِإِسۡحَٰقَ وَمِن وَرَآءِ إِسۡحَٰقَ يَعۡقُوبَ ٧١ قَالَتۡ يَٰوَيۡلَتَىٰٓ ءَأَلِدُ وَأَنَا۠ عَجُوزٞ وَهَٰذَا بَعۡلِي شَيۡخًاۖ إِنَّ هَٰذَا لَشَيۡءٌ عَجِيبٞ ٧٢ قَالُوٓاْ أَتَعۡجَبِينَ مِنۡ أَمۡرِ ٱللَّهِۖ رَحۡمَتُ ٱللَّهِ وَبَرَكَٰتُهُۥ عَلَيۡكُمۡ أَهۡلَ ٱلۡبَيۡتِۚ إِنَّهُۥ حَمِيدٞ مَّجِيدٞ ٧٣ فَلَمَّا ذَهَبَ عَنۡ إِبۡرَٰهِيمَ ٱلرَّوۡعُ وَجَآءَتۡهُ ٱلۡبُشۡرَىٰ يُجَٰدِلُنَا فِي قَوۡمِ لُوطٍ ٧٤ إِنَّ إِبۡرَٰهِيمَ لَحَلِيمٌ أَوَّٰهٞ مُّنِيبٞ ٧٥ يَٰٓإِبۡرَٰهِيمُ أَعۡرِضۡ عَنۡ هَٰذَآۖ إِنَّهُۥ قَدۡ جَآءَ أَمۡرُ رَبِّكَۖ وَإِنَّهُمۡ ءَاتِيهِمۡ عَذَابٌ غَيۡرُ مَرۡدُودٖ ٧٦ وَلَمَّا جَآءَتۡ رُسُلُنَا لُوطٗا سِيٓءَ بِهِمۡ وَضَاقَ بِهِمۡ ذَرۡعٗا وَقَالَ هَٰذَا يَوۡمٌ عَصِيبٞ ٧٧ وَجَآءَهُۥ قَوۡمُهُۥ يُهۡرَعُونَ إِلَيۡهِ وَمِن قَبۡلُ كَانُواْ يَعۡمَلُونَ ٱلسَّيِّـَٔاتِۚ قَالَ يَٰقَوۡمِ هَٰٓؤُلَآءِ بَنَاتِي هُنَّ أَطۡهَرُ لَكُمۡۖ فَٱتَّقُواْ ٱللَّهَ وَلَا تُخۡزُونِ فِي ضَيۡفِيٓۖ أَلَيۡسَ مِنكُمۡ رَجُلٞ رَّشِيدٞ ٧٨ قَالُواْ لَقَدۡ عَلِمۡتَ مَا لَنَا فِي بَنَاتِكَ مِنۡ حَقّٖ وَإِنَّكَ لَتَعۡلَمُ مَا نُرِيدُ ٧٩ قَالَ لَوۡ أَنَّ لِي بِكُمۡ قُوَّةً أَوۡ ءَاوِيٓ إِلَىٰ رُكۡنٖ شَدِيدٖ ٨٠ قَالُواْ يَٰلُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَن يَصِلُوٓاْ إِلَيۡكَۖ فَأَسۡرِ بِأَهۡلِكَ بِقِطۡعٖ مِّنَ ٱلَّيۡلِ وَلَا يَلۡتَفِتۡ مِنكُمۡ أَحَدٌ إِلَّا ٱمۡرَأَتَكَۖ إِنَّهُۥ مُصِيبُهَا مَآ أَصَابَهُمۡۚ إِنَّ مَوۡعِدَهُمُ ٱلصُّبۡحُۚ أَلَيۡسَ ٱلصُّبۡحُ بِقَرِيبٖ ٨١ فَلَمَّا جَآءَ أَمۡرُنَا جَعَلۡنَا عَٰلِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمۡطَرۡنَا عَلَيۡهَا حِجَارَةٗ مِّن سِجِّيلٖ مَّنضُودٖ ٨٢ مُّسَوَّمَةً عِندَ رَبِّكَۖ وَمَا هِيَ مِنَ ٱلظَّٰلِمِينَ بِبَعِيدٖ ٨٣ ۞ وَإِلَىٰ مَدۡيَنَ أَخَاهُمۡ شُعَيۡبٗاۚ قَالَ يَٰقَوۡمِ ٱعۡبُدُواْ ٱللَّهَ مَا لَكُم مِّنۡ إِلَٰهٍ غَيۡرُهُۥۖ وَلَا تَنقُصُواْ ٱلۡمِكۡيَالَ وَٱلۡمِيزَانَۖ إِنِّيٓ أَرَىٰكُم بِخَيۡرٖ وَإِنِّيٓ أَخَافُ عَلَيۡكُمۡ عَذَابَ يَوۡمٖ مُّحِيطٖ ٨٤ وَيَٰقَوۡمِ أَوۡفُواْ ٱلۡمِكۡيَالَ وَٱلۡمِيزَانَ بِٱلۡقِسۡطِۖ وَلَا تَبۡخَسُواْ ٱلنَّاسَ أَشۡيَآءَهُمۡ وَلَا تَعۡثَوۡاْ فِي ٱلۡأَرۡضِ مُفۡسِدِينَ ٨٥ بَقِيَّتُ ٱللَّهِ خَيۡرٞ لَّكُمۡ إِن كُنتُم مُّؤۡمِنِينَۚ وَمَآ أَنَا۠ عَلَيۡكُم بِحَفِيظٖ ٨٦ قَالُواْ يَٰشُعَيۡبُ أَصَلَوٰتُكَ تَأۡمُرُكَ أَن نَّتۡرُكَ مَا يَعۡبُدُ ءَابَآؤُنَآ أَوۡ أَن نَّفۡعَلَ فِيٓ أَمۡوَٰلِنَا مَا نَشَٰٓؤُاْۖ إِنَّكَ لَأَنتَ ٱلۡحَلِيمُ ٱلرَّشِيدُ ٨٧ قَالَ يَٰقَوۡمِ أَرَءَيۡتُمۡ إِن كُنتُ عَلَىٰ بَيِّنَةٖ مِّن رَّبِّي وَرَزَقَنِي مِنۡهُ رِزۡقًا حَسَنٗاۚ وَمَآ أُرِيدُ أَنۡ أُخَالِفَكُمۡ إِلَىٰ مَآ أَنۡهَىٰكُمۡ عَنۡهُۚ إِنۡ أُرِيدُ إِلَّا ٱلۡإِصۡلَٰحَ مَا ٱسۡتَطَعۡتُۚ وَمَا تَوۡفِيقِيٓ إِلَّا بِٱللَّهِۚ عَلَيۡهِ تَوَكَّلۡتُ وَإِلَيۡهِ أُنِيبُ ٨٨ وَيَٰقَوۡمِ لَا يَجۡرِمَنَّكُمۡ شِقَاقِيٓ أَن يُصِيبَكُم مِّثۡلُ مَآ أَصَابَ قَوۡمَ نُوحٍ أَوۡ قَوۡمَ هُودٍ أَوۡ قَوۡمَ صَٰلِحٖۚ وَمَا قَوۡمُ لُوطٖ مِّنكُم بِبَعِيدٖ ٨٩ وَٱسۡتَغۡفِرُواْ رَبَّكُمۡ ثُمَّ تُوبُوٓاْ إِلَيۡهِۚ إِنَّ رَبِّي رَحِيمٞ وَدُودٞ ٩٠ قَالُواْ يَٰشُعَيۡبُ مَا نَفۡقَهُ كَثِيرٗا مِّمَّا تَقُولُ وَإِنَّا لَنَرَىٰكَ فِينَا ضَعِيفٗاۖ وَلَوۡلَا رَهۡطُكَ لَرَجَمۡنَٰكَۖ وَمَآ أَنتَ عَلَيۡنَا بِعَزِيزٖ ٩١ قَالَ يَٰقَوۡمِ أَرَهۡطِيٓ أَعَزُّ عَلَيۡكُم مِّنَ ٱللَّهِ وَٱتَّخَذۡتُمُوهُ وَرَآءَكُمۡ ظِهۡرِيًّاۖ إِنَّ رَبِّي بِمَا تَعۡمَلُونَ مُحِيطٞ ٩٢ وَيَٰقَوۡمِ ٱعۡمَلُواْ عَلَىٰ مَكَانَتِكُمۡ إِنِّي عَٰمِلٞۖ سَوۡفَ تَعۡلَمُونَ مَن يَأۡتِيهِ عَذَابٞ يُخۡزِيهِ وَمَنۡ هُوَ كَٰذِبٞۖ وَٱرۡتَقِبُوٓاْ إِنِّي مَعَكُمۡ رَقِيبٞ ٩٣ وَلَمَّا جَآءَ أَمۡرُنَا نَجَّيۡنَا شُعَيۡبٗا وَٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ مَعَهُۥ بِرَحۡمَةٖ مِّنَّا وَأَخَذَتِ ٱلَّذِينَ ظَلَمُواْ ٱلصَّيۡحَةُ فَأَصۡبَحُواْ فِي دِيَٰرِهِمۡ جَٰثِمِينَ ٩٤ كَأَن لَّمۡ يَغۡنَوۡاْ فِيهَآۗ أَلَا بُعۡدٗا لِّمَدۡيَنَ كَمَا بَعِدَتۡ ثَمُودُ ٩٥ وَلَقَدۡ أَرۡسَلۡنَا مُوسَىٰ بِـَٔايَٰتِنَا وَسُلۡطَٰنٖ مُّبِينٍ ٩٦ إِلَىٰ فِرۡعَوۡنَ وَمَلَإِيْهِۦ فَٱتَّبَعُوٓاْ أَمۡرَ فِرۡعَوۡنَۖ وَمَآ أَمۡرُ فِرۡعَوۡنَ بِرَشِيدٖ ٩٧ يَقۡدُمُ قَوۡمَهُۥ يَوۡمَ ٱلۡقِيَٰمَةِ فَأَوۡرَدَهُمُ ٱلنَّارَۖ وَبِئۡسَ ٱلۡوِرۡدُ ٱلۡمَوۡرُودُ ٩٨ وَأُتۡبِعُواْ فِي هَٰذِهِۦ لَعۡنَةٗ وَيَوۡمَ ٱلۡقِيَٰمَةِۚ بِئۡسَ ٱلرِّفۡدُ ٱلۡمَرۡفُودُ ٩٩ ذَٰلِكَ مِنۡ أَنۢبَآءِ ٱلۡقُرَىٰ نَقُصُّهُۥ عَلَيۡكَۖ مِنۡهَا قَآئِمٞ وَحَصِيدٞ ١٠٠ وَمَا ظَلَمۡنَٰهُمۡ وَلَٰكِن ظَلَمُوٓاْ أَنفُسَهُمۡۖ فَمَآ أَغۡنَتۡ عَنۡهُمۡ ءَالِهَتُهُمُ ٱلَّتِي يَدۡعُونَ مِن دُونِ ٱللَّهِ مِن شَيۡءٖ لَّمَّا جَآءَ أَمۡرُ رَبِّكَۖ وَمَا زَادُوهُمۡ غَيۡرَ تَتۡبِيبٖ ١٠١ وَكَذَٰلِكَ أَخۡذُ رَبِّكَ إِذَآ أَخَذَ ٱلۡقُرَىٰ وَهِيَ ظَٰلِمَةٌۚ إِنَّ أَخۡذَهُۥٓ أَلِيمٞ شَدِيدٌ ١٠٢ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَأٓيَةٗ لِّمَنۡ خَافَ عَذَابَ ٱلۡأٓخِرَةِۚ ذَٰلِكَ يَوۡمٞ مَّجۡمُوعٞ لَّهُ ٱلنَّاسُ وَذَٰلِكَ يَوۡمٞ مَّشۡهُودٞ ١٠٣ وَمَا نُؤَخِّرُهُۥٓ إِلَّا لِأَجَلٖ مَّعۡدُودٖ ١٠٤ يَوۡمَ يَأۡتِ لَا تَكَلَّمُ نَفۡسٌ إِلَّا بِإِذۡنِهِۦۚ فَمِنۡهُمۡ شَقِيّٞ وَسَعِيدٞ ١٠٥ فَأَمَّا ٱلَّذِينَ شَقُواْ فَفِي ٱلنَّارِ لَهُمۡ فِيهَا زَفِيرٞ وَشَهِيقٌ ١٠٦ خَٰلِدِينَ فِيهَا مَا دَامَتِ ٱلسَّمَٰوَٰتُ وَٱلۡأَرۡضُ إِلَّا مَا شَآءَ رَبُّكَۚ إِنَّ رَبَّكَ فَعَّالٞ لِّمَا يُرِيدُ ١٠٧ ۞ وَأَمَّا ٱلَّذِينَ سُعِدُواْ فَفِي ٱلۡجَنَّةِ خَٰلِدِينَ فِيهَا مَا دَامَتِ ٱلسَّمَٰوَٰتُ وَٱلۡأَرۡضُ إِلَّا مَا شَآءَ رَبُّكَۖ عَطَآءً غَيۡرَ مَجۡذُوذٖ ١٠٨ فَلَا تَكُ فِي مِرۡيَةٖ مِّمَّا يَعۡبُدُ هَٰٓؤُلَآءِۚ مَا يَعۡبُدُونَ إِلَّا كَمَا يَعۡبُدُ ءَابَآؤُهُم مِّن قَبۡلُۚ وَإِنَّا لَمُوَفُّوهُمۡ نَصِيبَهُمۡ غَيۡرَ مَنقُوصٖ ١٠٩ وَلَقَدۡ ءَاتَيۡنَا مُوسَى ٱلۡكِتَٰبَ فَٱخۡتُلِفَ فِيهِۚ وَلَوۡلَا كَلِمَةٞ سَبَقَتۡ مِن رَّبِّكَ لَقُضِيَ بَيۡنَهُمۡۚ وَإِنَّهُمۡ لَفِي شَكّٖ مِّنۡهُ مُرِيبٖ ١١٠ وَإِنَّ كُلّٗا لَّمَّا لَيُوَفِّيَنَّهُمۡ رَبُّكَ أَعۡمَٰلَهُمۡۚ إِنَّهُۥ بِمَا يَعۡمَلُونَ خَبِيرٞ ١١١ فَٱسۡتَقِمۡ كَمَآ أُمِرۡتَ وَمَن تَابَ مَعَكَ وَلَا تَطۡغَوۡاْۚ إِنَّهُۥ بِمَا تَعۡمَلُونَ بَصِيرٞ ١١٢ وَلَا تَرۡكَنُوٓاْ إِلَى ٱلَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ ٱلنَّارُ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ ٱللَّهِ مِنۡ أَوۡلِيَآءَ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ ١١٣ وَأَقِمِ ٱلصَّلَوٰةَ طَرَفَيِ ٱلنَّهَارِ وَزُلَفٗا مِّنَ ٱلَّيۡلِۚ إِنَّ ٱلۡحَسَنَٰتِ يُذۡهِبۡنَ ٱلسَّيِّـَٔاتِۚ ذَٰلِكَ ذِكۡرَىٰ لِلذَّٰكِرِينَ ١١٤ وَٱصۡبِرۡ فَإِنَّ ٱللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجۡرَ ٱلۡمُحۡسِنِينَ ١١٥ فَلَوۡلَا كَانَ مِنَ ٱلۡقُرُونِ مِن قَبۡلِكُمۡ أُوْلُواْ بَقِيَّةٖ يَنۡهَوۡنَ عَنِ ٱلۡفَسَادِ فِي ٱلۡأَرۡضِ إِلَّا قَلِيلٗا مِّمَّنۡ أَنجَيۡنَا مِنۡهُمۡۗ وَٱتَّبَعَ ٱلَّذِينَ ظَلَمُواْ مَآ أُتۡرِفُواْ فِيهِ وَكَانُواْ مُجۡرِمِينَ ١١٦ وَمَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهۡلِكَ ٱلۡقُرَىٰ بِظُلۡمٖ وَأَهۡلُهَا مُصۡلِحُونَ ١١٧ وَلَوۡ شَآءَ رَبُّكَ لَجَعَلَ ٱلنَّاسَ أُمَّةٗ وَٰحِدَةٗۖ وَلَا يَزَالُونَ مُخۡتَلِفِينَ ١١٨ إِلَّا مَن رَّحِمَ رَبُّكَۚ وَلِذَٰلِكَ خَلَقَهُمۡۗ وَتَمَّتۡ كَلِمَةُ رَبِّكَ لَأَمۡلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنَ ٱلۡجِنَّةِ وَٱلنَّاسِ أَجۡمَعِينَ ١١٩ وَكُلّٗا نَّقُصُّ عَلَيۡكَ مِنۡ أَنۢبَآءِ ٱلرُّسُلِ مَا نُثَبِّتُ بِهِۦ فُؤَادَكَۚ وَجَآءَكَ فِي هَٰذِهِ ٱلۡحَقُّ وَمَوۡعِظَةٞ وَذِكۡرَىٰ لِلۡمُؤۡمِنِينَ ١٢٠ وَقُل لِّلَّذِينَ لَا يُؤۡمِنُونَ ٱعۡمَلُواْ عَلَىٰ مَكَانَتِكُمۡ إِنَّا عَٰمِلُونَ ١٢١ وَٱنتَظِرُوٓاْ إِنَّا مُنتَظِرُونَ ١٢٢ وَلِلَّهِ غَيۡبُ ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَٱلۡأَرۡضِ وَإِلَيۡهِ يُرۡجَعُ ٱلۡأَمۡرُ كُلُّهُۥ فَٱعۡبُدۡهُ وَتَوَكَّلۡ عَلَيۡهِۚ وَمَا رَبُّكَ بِغَٰفِلٍ عَمَّا تَعۡمَلُونَ ١٢٣
سورة يونس سورة يوسف

جدول تفسير كلمات سورة هود

سورة هود هي سورة مكيّة، عدد آيايتها 123 ، وتقع في الجزء الحادي عشر من القرآن الكريم.
في الجدول التالي يمكنك تصفح معاني و تفسير جميع حروف و كلمات و مفردات السورة بجانبها، كما يمكنك تصفح المزيد من الشرح والتفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة عبر الضغط على زر المزيد المحاذي لتفسير الكلمة

رقمالكلمةالتفسيرالمزيد
29670الٓرۚ `الحُروفُ المُقَطَّعَةُ في أوائِلِ السُّوَرِ عُمُوماً مِن المُتَشابِهِ الَّذِي لا يَعْلَمُ حَقيقَتَهُ إلاَّ اللهُ، وفيهَا إشارَةٌ إلى إعْجازِ القُرآنِ؛ فَهُوَ مُرَكَّبٌ مِن هَذِهِ الحُروفِ الَّتِي تَتَكَوَّنُ مِنْهَا لُغَةُ العَرَبِ . فَدَلَّ عَجْزُ العَرَبِ عَن الإتْيانِ بِمِثْلِهِ - مَعْ أنَّهُمْ أفْصَحُ النَّاسِ - عَلَى أنَّ القُرآنَ وَحْيٌ مِن اللهِ، والأقْوالُ فِي تَفْسيرِ الحُروفِ المُقَطَّعَةِ في بِداياتِ السُّوَرِ كَثيرَةٌ ومُخْتَلِفَةٌ، وَقَدْ احْتَوَتْ هَذِهِ الحُروفُ عَلَى أرْبَعَةَ عَشَرَ حَرْفاً مِن حُروفِ اللُّغَةِ العَرَبِيَّةِ، وَهِيَ تُشَكِّلُ العِبارَةَ: `` نَصُّ حَكيمٍ لَهُ سِرٌّ قاطِعٌ ``، وَقَالَ جَماعَةٌ مِن المُؤَوِّلينَ أنَّهَا سِرُّ اللهِ فِي القُرْآنِ` المزيد
29671كِتَٰبٌ الكتاب: القرآن المزيد
29672أُحۡكِمَتۡ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ: أتقِنتْ ونُظِّمَت نظماً مُحكَما رَصيناً المزيد
29673ءَايَٰتُهُۥ الآيَةُ مِنْ كِتابِ اللهِ: جُمْلَةٌ أوْ جُمَلٌ أُثِرَ الوَقْفُ فِي نِهايَتِها غالِبًا المزيد
29674ثُمَّ حَرْفُ عَطْفٍ يُفيدُ مَعْنى التَّرْتيبِ الذِّكْري أوْ الإخْباري المزيد
29675فُصِّلَتۡ بُيِّنَتْ ووضِّحَتْ المزيد
29676مِن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
29677لَّدُنۡ ظَرْف بمعنى عند المزيد
29678حَكِيمٍ صِفَةٌ للهِ سُبْحانَهُ وَتَعَالى، والحَكيمُ: هُوَ المُحْكِمُ لِخَلْقِ الأشْياءِ كَمَا شاءَ لأنَّهُ تَعَالَى عَالِمٌ بِعَواقِبِ الأمُورِ المزيد
29679خَبِيرٍ صِفَة للهِ سُبْحَانَهُ وتَعَالَى، والخَبيرُ: هُوَ المُطَّلِعُ عَلَى حَقيقَةِ الأشْياءِ فَلا تَخْفَى عَلَى اللهِ خافِيَةٌ وَهوَ عَالِمٌ بِالكُلِّياتِ والجُزْئِيَّاتِ وَمَنْ أنْكَرَ ذَلِكَ كَفَرَ المزيد
29680 آية رقم ١(الر) هذه الحروف وغيرها من الحروف المقطَّعة في أوائل السور فيها إشارة إلى إعجاز القرآن؛ فقد وقع به تحدي المشركين، فعجزوا عن معارضته، وهو مركَّب من هذه الحروف التي تتكون منها لغة العرب. فدَلَّ عجز العرب عن الإتيان بمثله -مع أنهم أفصح الناس- على أن القرآن وحي من الله. . هذا الكتاب الذي أنزله الله على محمد صلى الله عليه وسلم أُحكمت آياته من الخلل والباطل، ثم بُيِّنت بالأمر والنهي وبيان الحلال والحرام من عند الله، الحكيم بتدبير الأمور، الخبير بما تؤول إليه عواقبها. المزيد
29681أَلَّا تأتي مصدرية أو مخففة من أنَّ أو للتفسير بمعنى أي أو زائدة للتوكيد، ولا نافية المزيد
29682تَعۡبُدُوٓاْ تنقادوا وتخضعوا المزيد
29683إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
29684ٱللَّهَۚ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
29685إِنَّنِي إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
29686لَكُم اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
29687مِّنۡهُ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
29688نَذِيرٞ رسول مُبلِّغ، مُخَوِّف مُحَذِّر من عذاب الله المزيد
29689وَبَشِيرٞ بَشِيرٌ: مُبَشِّرٌ بِالْخَيْرِ المزيد
29690 آية رقم ٢وإنزال القرآن وبيان أحكامه وتفصيلها وإحكامها؛ لأجل أن لا تعبدوا إلا الله وحده لا شريك له. إنني لكم -أيها الناس- من عند الله نذير ينذركم عقابه، وبشير يبشِّركم بثوابه. المزيد
29691وَأَنِ حَرْفٌ مَبْنِيٌّ عَلى السُّكونِ يُفيدُ التَّفسيرَ أوْ مُخَفَّف مِنْ إنَّ المزيد
29692ٱسۡتَغۡفِرُواْ اطلبوا المغفرة المزيد
29693رَبَّكُمۡ إلَهَكُمْ الْمَعْبود المزيد
29694ثُمَّ حَرْفُ عَطْفٍ يُفيدُ مَعْنى الإسْتِبْعادِ المزيد
29695تُوبُوٓاْ ارْجِعوا عَن المَعاصِي المزيد
29696إِلَيۡهِ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
29697يُمَتِّعۡكُم يُنَعِّمَكُم المزيد
29698مَّتَٰعًا تَمَتُّعاً المزيد
29699حَسَنًا مَّتَاعاً حَسَناً: حياة دنيويّة طيّبة المزيد
29700إِلَىٰٓ حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
29701أَجَلٖ الأجل : ساعة الموت المزيد
29702مُّسَمّٗى مسمى : معين محدد المزيد
29703وَيُؤۡتِ وَيُعْطِ المزيد
29704كُلَّ لَفْظٌ يَدُلُّ عَلَى الشُّمولِ والإسْتِغْراقِ، وتُضافُ لَفْظًا أو تَقْديراً المزيد
29705ذِي ذِي فَضْلٍ: من له فضل المزيد
29706فَضۡلٖ إحسانٍ المزيد
29707فَضۡلَهُۥۖ ثَوابَ إحْسانِهِ المزيد
29708وَإِن إِنْ: حَرْف شَرْط جازِم المزيد
29709تَوَلَّوۡاْ تُعْرِضُوا، أصلُها: تَتَوَلَّوْا المزيد
29710فَإِنِّيٓ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
29711أَخَافُ الخَوْف: انْفِعالٌ يَبْعَثُ الفَزَعَ في النَّفْسِ لِتَوَقُّعِ مَكْروهٍ المزيد
29712عَلَيۡكُمۡ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
29713عَذَابَ عِقابَ وتَّنْكيلَ المزيد
29714يَوۡمٖ المراد يوم القيامة المزيد
29715كَبِيرٍ شديد المزيد
29716 آية رقم ٣واسألوه أن يغفر لكم ذنوبكم، ثم ارجعوا إليه نادمين يمتعْكم في دنياكم متاعًا حسنًا بالحياة الطيبة فيها، إلى أن يحين أجلكم، ويُعطِ كل ذي فضل من علم وعمل جزاء فضله كاملا لا نقص فيه، وإن تعرضوا عمَّا أدعوكم إليه فإني أخشى عليكم عذاب يوم شديد، وهو يوم القيامة. وهذا تهديد شديد لمن تولَّى عن أوامر الله تعالى وكذَّب رسله. المزيد
29717إِلَى حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
29718ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
29719مَرۡجِعُكُمۡۖ رُجوعُكُمْ وعَوْدَتُكُمْ ومَصيرُكُمْ المزيد
29720وَهُوَ هُوَ: ضَميرٌ عائِدٌ عَلى لَفْظِ الجَلالَةِ جَلَّ شَأْنُهُ المزيد
29721عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
29722كُلِّ لَفْظٌ يَدُلُّ عَلَى الشُّمولِ والإسْتِغْراقِ، وتُضافُ لَفْظًا أو تَقْديراً المزيد
29723شَيۡءٖ الشَّيْءُ: ما يَصِحُّ أنْ يُخْبَرَ عَنْهُ حِسِّيّاً كانَ أوْ مَعْنَوِيّاً المزيد
29724قَدِيرٌ صِفَةٌ للهِ سُبْحانَهُ وَتَعَالى، والْقَدِيرُ: هو الَّذِي لا يَعْتَريهِ عَجْزٌ ولا فُتُورٌ وَهوَ القادِرُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ لا يُعْجِزُهُ شَيْءٌ المزيد
29725 آية رقم ٤إلى الله رجوعكم بعد موتكم جميعًا فاحذروا عقابه، وهو سبحانه قادر على بعثكم وحشركم وجزائكم. المزيد
29726أَلَآ أداةُ استِفْتاحٍ وتَنْبيهٍ تَدُلُّ عَلى تَحَقُّقِ ما بَعْدَها المزيد
29727إِنَّهُمۡ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
29728يَثۡنُونَ يُثْنُونَ صُدُورَهُم: يَطْوُونَها على ما فيها ويسترونه المزيد
29729صُدُورَهُمۡ الصُّدُور: جمع صَدْر، والصَّدْر من الإنْسانِ: الجُزءُ المُمْتَدُّ مِن أسْفَل العُنقِ إلى فضاءِ الجَوْفِ، وأطْلِقَ في القرآنِ عَلى القَلْبِ لوُجودِهِ فيهِ المزيد
29730لِيَسۡتَخۡفُواْ ليَسْتَخفُوا منه: ليستتروا منه المزيد
29731مِنۡهُۚ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ المُجاوَزَةِ بِمَعْنى ( عَنْ ) المزيد
29732أَلَا أداةُ استِفْتاحٍ وتَنْبيهٍ تَدُلُّ عَلى تَحَقُّقِ ما بَعْدَها المزيد
29733حِينَ ظَرْفُ زَمانٍ مُبْهَمُ المُدَّةِ يُوَضِّحُهُ مَا بَعْدَهُ المزيد
29734يَسۡتَغۡشُونَ يستغشُون ثيابهم: يتغطَّون بها، والمراد: يظنون أن أمرهم خَفيّ المزيد
29735ثِيَابَهُمۡ الثِياب: الملابس المزيد
29736يَعۡلَمُ يَعْرِف ويُدْرِك المزيد
29737مَا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
29738يُسِرُّونَ يُخْفونَ المزيد
29739وَمَا ما: يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
29740يُعۡلِنُونَۚ يظهِرُون المزيد
29741إِنَّهُۥ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
29742عَلِيمُۢ صِفَةٌ للهِ سُبْحانَهُ وَتَعَالَى، والعَليمُ: هُوَ العَالِمُ بِالسَّرائِرِ والخَفِيَّاتِ الَّتِي لا يُدْرِكُهَا عِلْمُ المَخْلوقاتِ ولا يَجوزَ أنْ يُسَمَّى اللهُ عارِفاً المزيد
29743بِذَاتِ ذَاتِ الصُّدُور: الخفايا التي في الصدور أو الحالة التي في الصدور المزيد
29744ٱلصُّدُورِ جَمْعُ صَدْرٍ، والصَّدْرُ من الإنْسانِ: الجُزءُ المُمْتَدُّ مِن أسْفَل العُنقِ إلى فضاءِ الجَوْفِ، وأطْلِقَ في القرآنِ عَلى القَلْبِ لوُجودِهِ فيهِ المزيد
29745 آية رقم ٥إن هؤلاء المشركين يضمرون في صدورهم الكفر؛ ظنًا منهم أنه يخفى على الله ما تضمره نفوسهم، ألا يعلمون حين يغطُّون أجسادهم بثيابهم أن الله لا يخفى عليه سِرُّهم وعلانيتهم؟ إنه عليم بكل ما تُكِنُّه صدورهم من النيات والضمائر والسرائر. المزيد
29746۞ للدلالة على بداية الأجزاء والأحزاب وأنصافها وأرباعها المزيد
29747وَمَا ما: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
29748مِن مِنْ التَّوْكيدِيَّة: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ التَّوْكيدَ وهيَ زائِدَةٌ نَحوِيًّا المزيد
29749دَآبَّةٖ الدابة: اسم لكل حيوان وإنسان ذكرا وأنثى وغلب على غير العاقل، مِنْ دَبَّ يَدِبُّ: مشى على هيئته المزيد
29750فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
29751ٱلۡأَرۡضِ الكَوْكَبُ المَعْروفُ الَّذي نَعيشُ على سَطحِهِ، أو جُزْءٌ مِنْهُ المزيد
29752إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
29753عَلَى حَرْفُ جَرٍّ وَرَدَ لِتأكيدِ التَّفَضُّلِ المزيد
29754ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
29755رِزۡقُهَا ما قُدِّرَ لَها مِن الخَيْرِ والعَطاءِ المزيد
29756وَيَعۡلَمُ ويَعْرِف ويُدْرِك المزيد
29757مُسۡتَقَرَّهَا مكان استقرارها في الأصلاب أو في الأرحام أو في حياتها المزيد
29758وَمُسۡتَوۡدَعَهَاۚ ومكان استيداعها، أيْ الموضع الذي تموت فيه المزيد
29759كُلّٞ لَفْظٌ يَدُلُّ عَلَى الشُّمولِ والإسْتِغْراقِ، وتُضافُ لَفْظًا أو تَقْديراً المزيد
29760فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ المَجازِيَّةِ المزيد
29761كِتَٰبٖ الكتاب: اللوح المحفوظ المزيد
29762مُّبِينٖ بَيِّن واضِحٍ المزيد
29763 آية رقم ٦لقد تكفَّل الله برزق جميع ما دبَّ على وجه الأرض، تفضلا منه، ويعلم مكان استقراره في حياته وبعد موته، ويعلم الموضع الذي يموت فيه، كل ذلك مكتوب في كتاب عند الله مبين عن جميع ذلك. المزيد
29764وَهُوَ هُوَ: ضَميرٌ عائِدٌ عَلى لَفْظِ الجَلالَةِ جَلَّ شَأْنُهُ المزيد
29765ٱلَّذِي اسْمٌ مَوْصولٌ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
29766خَلَقَ أوْجَد عَلى غَيْرِ مِثالٍ سابِقٍ ويَكونُ خَلْقُ الله مِنَ العَدَمِ المزيد
29767ٱلسَّمَٰوَٰتِ الكَواكِب، والعَالَم العُلْوِيّ المزيد
29768وَٱلۡأَرۡضَ الأرْضُ: الكَوْكَبُ المَعْروفُ الَّذي نَعيشُ على سَطحِهِ، أو جُزْءٌ مِنْهُ المزيد
29769فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ الزَّمانِيَّةِ المزيد
29770سِتَّةِ العدد الصحيح الواقع بين الخمسة والسبعة المزيد
29771أَيَّامٖ أوقات مقدّرة، وعلمها عند الله المزيد
29772وَكَانَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
29773عَرۡشُهُۥ عَرْش الله: حَقِيقَةٌ لا يَعْلَمُها إلا الله المزيد
29774عَلَى حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
29775ٱلۡمَآءِ المَاءُ: سائِلٌ لَطيفٌ شَفَّافٌ، مِنْهُ العَذْبُ ومِنْهُ المَلْحُ المزيد
29776لِيَبۡلُوَكُمۡ لِيَخْتَبِرَكُمْ المزيد
29777أَيُّكُمۡ أَيّ: اسْم اسْتِفْهامٍ أوْ مَوْصولَة بِمَعْنى (الَّذي) المزيد
29778أَحۡسَنُ أَحْسَنُ عَمَلاً: أصْوبُهُ وأخلَصُهُ وأطْوَعُهُ لله المزيد
29779عَمَلٗاۗ فِعْلاً مَقْصُوداً المزيد
29780وَلَئِن إِنْ: حَرْف شَرْط جازِم المزيد
29781قُلۡتَ تكلَّمْتَ المزيد
29782إِنَّكُم إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
29783مَّبۡعُوثُونَ البَعْثُ: الإحْياءُ بَعْدَ المَوْتِ المزيد
29784مِنۢ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
29785بَعۡدِ ظَرْفٌ مُبْهَمٌ يُفْهَمُ مَعْناهُ بِالإِضافَةِ لِما بَعْدَهُ وهُوَ نَقيضُ قَبْل المزيد
29786ٱلۡمَوۡتِ الموت : فقد الحياة ، أي إبانة الروح عن الجسد المزيد
29787لَيَقُولَنَّ لَيَتَكَلَّمنّ المزيد
29788ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
29789كَفَرُوٓاْ أنكروا ولَمْ يُؤْمِنُوا المزيد
29790إِنۡ حَرْفُ نَفْيٍ بِمَعْنَى (ما) النّافِيَة يَعْمَلُ عَمَلَ (لَيْسَ) المزيد
29791هَٰذَآ اسْمُ إشارَةٍ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ القَريبِ، والهاءُ لِلتَّنْبيهِ المزيد
29792إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
29793سِحۡرٞ السِّحْرُ: القَوْلُ أوْ الفِعْلُ القائِمُ عَلَى الخِداعِ والتَّمْويهِ وعَلَى الأُمُورِ الخَارِقَةِ لِلْعَادَةِ المزيد
29794مُّبِينٞ واضِحٌ المزيد
29795 آية رقم ٧وهو الذي خلق السموات والأرض وما فيهن في ستة أيام، وكان عرشه على الماء قبل ذلك؛ ليختبركم أيكم أحسن له طاعةً وعملا وهو ما كان خالصًا لله موافقًا لما كان عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم. ولئن قلت -أيها الرسول- لهؤلاء المشركين من قومك: إنكم مبعوثون أحياءً بعد موتكم، لسارعوا إلى التكذيب وقالوا: ما هذا القرآن الذي تتلوه علينا إلا سحر بيِّن. المزيد
29796وَلَئِنۡ إِنْ: حَرْف شَرْط جازِم المزيد
29797أَخَّرۡنَا أجَّلْنا المزيد
29798عَنۡهُمُ عَنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى المُجاوَزَةِ الحَقيقِيَّةِ المزيد
29799ٱلۡعَذَابَ العِقَابَ والتَّنْكِيلَ المزيد
29800إِلَىٰٓ حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
29801أُمَّةٖ أجل أو حين المزيد
29802مَّعۡدُودَةٖ أُمَّةٍ مَعْدُودة: أجل معلوم المزيد
29803لَّيَقُولُنَّ لَيَتَكَلَّمنّ المزيد
29804مَا اسمٌ يُسْتَفْهَمُ بِهِ عَنْ غيْرِ العاقِلِ وعَن حَقيقَةِ الشيْءِ أو صِفَتِهِ المزيد
29805يَحۡبِسُهُۥٓۗ يَمْنَعُهُ من الوقوع المزيد
29806أَلَا أداةُ استِفْتاحٍ وتَنْبيهٍ تَدُلُّ عَلى تَحَقُّقِ ما بَعْدَها المزيد
29807يَوۡمَ المراد يوم القيامة المزيد
29808يَأۡتِيهِمۡ يَجيؤُهُمْ المزيد
29809لَيۡسَ فعل ناسِخ للنفي المزيد
29810مَصۡرُوفًا مَرْدُوداً المزيد
29811عَنۡهُمۡ عَنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى المُجاوَزَةِ الحَقيقِيَّةِ المزيد
29812وَحَاقَ حَاقَ بِهِم: نَزَلَ بِهِمْ وأصابَهُمْ المزيد
29813بِهِم البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإلصاقِ المزيد
29814مَّا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
29815كَانُواْ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
29816بِهِۦ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإلصاقِ المزيد
29817يَسۡتَهۡزِءُونَ يَستَخِفُّونَ ويُحَقِّرونَ المزيد
29818 آية رقم ٨ولئن أخَّرنا عن هؤلاء المشركين العذاب إلى أجل معلوم فاستبطؤوه، ليقولُنَّ استهزاء وتكذيبًا: أي شيء يمنع هذا العذاب من الوقوع إن كان حقًا؟ ألا يوم يأتيهم ذلك العذاب لا يستطيع أن يصرفه عنهم صارف، ولا يدفعه دافع، وأحاط بهم من كل جانب عذاب ما كانوا يستهزئون به قبل وقوعه بهم. المزيد
29819وَلَئِنۡ إِنْ: حَرْف شَرْط جازِم المزيد
29820أَذَقۡنَا الإذَاقَةُ: الحَمْلُ عَلَى الذَّوْقِ، والذَّوْقُ: الإحْساسُ العامُّ الَّذِي تَشْتَرِكُ فِيهِ جَمِيعُ قُوَى الحِسِّ المزيد
29821ٱلۡإِنسَٰنَ الذَّكَر والأنْثَى مِنْ بَنِي آدَمَ المزيد
29822مِنَّا مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
29823رَحۡمَةٗ نعمة كالصحة والأمن وغيرهما المزيد
29824ثُمَّ حَرْفُ عَطْفٍ يُفيدُ مَعْنى التَّراخي بَيْنَ المَعْطوفَيْنِ المزيد
29825نَزَعۡنَٰهَا سلبناها المزيد
29826مِنۡهُ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
29827إِنَّهُۥ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
29828لَيَـُٔوسٞ اليَئوس: شديد اليأس، واليأس: انقطاع الأمل المزيد
29829كَفُورٞ مُمْعِنٌ في الكُفْرِ والجُحودِ المزيد
29830 آية رقم ٩ولئن أعطينا الإنسان مِنَّا نعمة من صحة وأمن وغيرهما، ثم سلبناها منه، إنه لَشديد اليأس من رحمة الله، جَحود بالنعم التي أنعم الله بها عليه. المزيد
29831وَلَئِنۡ إِنْ: حَرْف شَرْط جازِم المزيد
29832أَذَقۡنَٰهُ الإذَاقَةُ: الحَمْلُ عَلَى الذَّوْقِ، والذَّوْقُ: الإحْساسُ العامُّ الَّذِي تَشْتَرِكُ فِيهِ جَمِيعُ قُوَى الحِسِّ المزيد
29833نَعۡمَآءَ رزقاً واسعاً المزيد
29834بَعۡدَ ظَرْفٌ مُبْهَمٌ يُفْهَمُ مَعْناهُ بِالإِضافَةِ لِما بَعْدَهُ وهُوَ نَقيضُ قَبْل المزيد
29835ضَرَّآءَ شِدَّةٍ كَالفَقْرِ والسقمِ والألَمِ المزيد
29836مَسَّتۡهُ أصَابَته المزيد
29837لَيَقُولَنَّ لَيَتَكَلَّمنّ المزيد
29838ذَهَبَ زالَ المزيد
29839ٱلسَّيِّـَٔاتُ الضّيقُ والشَّدائِدُ المزيد
29840عَنِّيٓۚ عَنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى المُجاوَزَةِ الحَقيقِيَّةِ المزيد
29841إِنَّهُۥ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
29842لَفَرِحٞ لَبَطِرٌ بالنِّعَم المزيد
29843فَخُورٌ متعالي متكبِّر المزيد
29844 آية رقم ١٠ولئن بسطنا للإنسان في دنياه ووسَّعنا عليه في رزقه بعد ضيق من العيش، ليقولَنَّ عند ذلك: ذهب الضيق عني وزالت الشدائد، إنه لبَطِر بالنعم، مبالغ في الفخر والتعالي على الناس. المزيد
29845إِلَّا حَرْفُ اسْتِثْناءٍ، والاسْتِثْناءُ هُنا مُتَّصِلٌ المزيد
29846ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
29847صَبَرُواْ تَجَلَّدوا ولَمْ يَجْزَعوا المزيد
29848وَعَمِلُواْ وفَعَلوا المزيد
29849ٱلصَّٰلِحَٰتِ الأعْمالِ الصّالِحَةِ المزيد
29850أُوْلَٰٓئِكَ اسْمٌ يُشارُ بِهِ لِلْجَماعَةِ بَعْدَهُ كافُ الخِطابِ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
29851لَهُم اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
29852مَّغۡفِرَةٞ سِتْرٌ وعَفْوٌ المزيد
29853وَأَجۡرٞ وجزاءٌ للعمل وعِوَضٌ عنه المزيد
29854كَبِيرٞ الكبير: تُستعمل في وَصف كثرة الكميَّة المتَّصِلة للأعيانِ، وقد استعيرت للمعاني أحياناً المزيد
29855 آية رقم ١١لكن الذين صبروا على ما أصابهم من الضراء إيمانًا بالله واحتسابًا للأجر عنده، وعملوا الصالحات شكرا لله على نعمه، هؤلاء لهم مغفرة لذنوبهم وأجر كبير في الآخرة. المزيد
29856فَلَعَلَّكَ لَعَلَّ: حَرْفُ نَصْبٍ يَحْتَمِلُ مَعانِي التَّعْليلِ أو التَّوَقُّعِ أو التَّرَجِّي غالِباً المزيد
29857تَارِكُۢ تَارِكُ بَعْضَ ما يُوحَى إليك: مُتَخَلٍّ عن تبليغه المزيد
29858بَعۡضَ بَعْضُ الشَّيْءِ: طائِفةٌ مِنْهُ، قَلَّتْ أو كَثُرَتْ المزيد
29859مَا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً المزيد
29860يُوحَىٰٓ يُوحَى إِلَيْكَ: تُبَلَّغ بواسِطةِ الوَحْيِ المزيد
29861إِلَيۡكَ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
29862وَضَآئِقُۢ ضَائِقٌ صَدْرُك: حَزِينٌ متألِّمٌ المزيد
29863بِهِۦ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإسْتِعْلاءِ المزيد
29864صَدۡرُكَ الصَّدْرُ من الإنْسانِ: الجُزءُ المُمْتَدُّ مِن أسْفَل العُنقِ إلى فضاءِ الجَوْفِ، وأطْلِقَ في القرآنِ عَلى القَلْبِ لوُجودِهِ فيهِ المزيد
29865أَن حَرْفٌ مَصْدَرِيٌّ يُفيدُ الإستِقْبالَ المزيد
29866يَقُولُواْ يَتَكَلَّمُوا المزيد
29867لَوۡلَآ حَرْفٌ يَتَضَمَّنُ مَعْنى الشَّرط، يَدُلُّ عَلى العَرْضِ أو التَّحضيضِ المزيد
29868أُنزِلَ تَمَّ إنْزَالُهُ، والإنْزالُ: الجَلْبُ مِنْ عُلُوٍّ المزيد
29869عَلَيۡهِ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ بمعنى إلى التي تُفيد مَعنى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
29870كَنزٌ مالٌ مدفونٌ تحت الأرضِ، ويُراد به المال الكثير المزيد
29871أَوۡ حَرْفُ عَطْفٍ يُفيدُ التَّفْصيلَ المزيد
29872جَآءَ أتَى المزيد
29873مَعَهُۥ مَع: ظَرْفٌ يُفيدُ مَعْنى المُصاحَبَةِ المزيد
29874مَلَكٌۚ مَلَكٌ: واحِدُ المَلائِكة، والمَلائكة هم جنْسٌ من خَلْقِ الله تعالى لهم أجْسامٌ لَطِيفةٌ نُورانيةٌ يتَشَكّلون فيما يَشاءُون من الصور، لا يَعْصُون الله ما أمرهم ويَفعَلُونَ ما يُؤمَرُونَ المزيد
29875إِنَّمَآ أداةُ حَصْرٍ المزيد
29876أَنتَ ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِلْمُخاطَبِ الواحِدِ المزيد
29877نَذِيرٞۚ رسول مُبلِّغ، مُخَوِّف مُحَذِّر من عذاب الله المزيد
29878وَٱللَّهُ اللهُ: اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
29879عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
29880كُلِّ لَفْظٌ يَدُلُّ عَلَى الشُّمولِ والإسْتِغْراقِ، وتُضافُ لَفْظًا أو تَقْديراً المزيد
29881شَيۡءٖ الشَّيْءُ: ما يَصِحُّ أنْ يُخْبَرَ عَنْهُ حِسِّيّاً كانَ أوْ مَعْنَوِيّاً المزيد
29882وَكِيلٌ حافظٌ ومُهَيْمِنٌ المزيد
29883 آية رقم ١٢فلعلك -أيها الرسول لعظم ما تراه منهم من الكفر والتكذيب- تارك بعض ما يوحى إليك مما أنزله الله عليك وأمرك بتبليغه، وضائق به صدرك؛ خشية أن يطلبوا منك بعض المطالب على وجه التعنت، كأن يقولوا: لولا أُنزل عليه مال كثير، أو جاء معه ملك يصدقه في رسالته، فبلغهم ما أوحيته إليك؛ فإنه ليس عليك إلا الإنذار بما أُوحي إليك. والله على كل شيء حفيظ يدَبِّر جميع شؤون خلقه. المزيد
29884أَمۡ حَرْفُ عَطْفٍ مُنْقَطِعٌ يُفيدُ مَعْنَى الإسْتِفْهامِ والإضْرابِ المزيد
29885يَقُولُونَ يَتَكَلَّمونَ المزيد
29886ٱفۡتَرَىٰهُۖ اخْتَلَقه وجاء به كَذِباً المزيد
29887قُلۡ تَكَلَّمْ مُخاطِباً المزيد
29888فَأۡتُواْ فَجيئُوا المزيد
29889بِعَشۡرِ عَشَر: العدد الصحيح الواقع بين تسع وأحدعشر وهو أوّلُ العُقُود للمؤنث المزيد
29890سُوَرٖ سُوَر: جمع سورَة: قِطْعَةٌ مِن القُرآنِ أقَلُّهَا ثَلاثُ آياتٍ المزيد
29891مِّثۡلِهِۦ المِثْلُ: المُشابِهُ المزيد
29892مُفۡتَرَيَٰتٖ مُخْتَلَقات المزيد
29893وَٱدۡعُواْ ادعوا من استطعتم: اسْتَعينوا بِهِمْ المزيد
29894مَنِ يُحْتَمَلُ أن تَكونَ مَوْصولَةً أو نَكِرَةً مَوْصوفَةً المزيد
29895ٱسۡتَطَعۡتُم تَمَكَّنْتُمْ وقَدِرتُمْ المزيد
29896مِّن مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ اختِيارَ أو أخْذَ شَيْءٍ بَدَلَ شَيْءٍ آخَر المزيد
29897دُونِ من دُونِ اللهِ: أيْ مَعَهُ أوْ غَيْرهُ أوْ مُتَجاوِزينَهُ المزيد
29898ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
29899إِن حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
29900كُنتُمۡ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
29901صَٰدِقِينَ مُتَّصِفينَ بالصِّدقِ، والصِّدْقُ: مُطابَقَةُ الكَلامِ للواقِعِ المزيد
29902 آية رقم ١٣`بل أيقول هؤلاء المشركون من أهل ``مكة``: إن محمدًا قد افترى هذا القرآن؟ قل لهم: إن كان الأمر كما تزعمون فأتوا بعشر سور مثله مفتريات، وادعوا من استطعتم من جميع خلق الله ليساعدوكم على الإتيان بهذه السور العشر، إن كنتم صادقين في دعواكم.` المزيد
29903فَإِلَّمۡ إِلَّمْ: أصلُها (إنْ لَمْ) مُرَكَّبَةٌ مِنْ (إنْ) الشرطِيَّة و(لَمْ) النافِيَة المزيد
29904يَسۡتَجِيبُواْ فَإلَّمْ يَسْتَجِيبُواْ لَكُمْ: فَإنْ لَمْ يَقْبَلوا دَعْوَتَكُمْ ولَمْ يُؤْمِنُوا بِها ولَمْ يَتَّبِعوها المزيد
29905لَكُمۡ اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
29906فَٱعۡلَمُوٓاْ فاعْرِفُوا المزيد
29907أَنَّمَآ مُرَكَّبةٌ مِنْ: أَنَّ (المَكْفوفَة عَن العَمَلِ)، ما: الكافَّة المزيد
29908أُنزِلَ تَمَّ إنْزَالُهُ عن طريق الوحي، والإنْزالُ: الجَلْبُ مِنْ عُلُوٍّ المزيد
29909بِعِلۡمِ بعلم الله : بمعرفته المزيد
29910ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
29911وَأَن أَنْ: حَرْف مَبْني عَلى السُّكون مُخَفَّف مِنْ إنَّ المزيد
29912لَّآ نافِيَةٌ للجِنْسِ المزيد
29913إِلَٰهَ لا إِلَهَ: لا مَعْبودَ بِحَقٍّ المزيد
29914إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
29915هُوَۖ ضَميرٌ عائِدٌ عَلى لَفْظِ الجَلالَةِ جَلَّ شَأْنُهُ المزيد
29916فَهَلۡ هَلْ: حَرْفٌ للاسْتِفْهامِ عَنْ مَضْمونِ الجُمْلَةِ، والاستِفْهامُ هُنا طَلَبِي المزيد
29917أَنتُم ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِجَماعَةِ المُخاطَبينَ المزيد
29918مُّسۡلِمُونَ مُنْقادونَ للهِ ولِشَرائِعِهِ المزيد
29919 آية رقم ١٤فإن لم يستجب هؤلاء المشركون لكم -أيها الرسول ومَن آمن معك- لما تدعونهم إليه؛ لِعَجْز الجميع عن ذلك، فاعلموا أن هذا القرآن إنما أنزله الله على رسوله بعلمه وليس من قول البشر، واعلموا أن لا إله يُعبد بحق إلا الله، فهل أنتم -بعد قيام هذه الحجة عليكم- مسلمون منقادون لله ورسوله؟ المزيد
29920مَن اسمُ شَرْطٍ جازِمٌ، يَخْتَصُّ بِذَواتِ مَن يَعْقِلُ المزيد
29921كَانَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
29922يُرِيدُ يَرغَبُ أوْ يَشاءُ المزيد
29923ٱلۡحَيَوٰةَ الحَياةُ الدُّنيَا: المَعيشَةُ الدُّنْيَوِيَّةُ التي تَسْبِقُ الحَياةَ الآخِرَةَ المزيد
29924ٱلدُّنۡيَا راجِعْ التَفْسيرَ في السَّطْرِ السَّابِقِ المزيد
29925وَزِينَتَهَا زِينَتَهَا: مُتَعَهَا وَمَلَذّاتَها المزيد
29926نُوَفِّ نُوَفِّ إِلَيْهِمْ أَعْمَالَهُمْ فِيهَا: نُؤَدِّ لهم جزاء أعمالهم وافياً كاملاً في الحياة الدنيا المزيد
29927إِلَيۡهِمۡ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
29928أَعۡمَٰلَهُمۡ أفْعالهمْ المَقْصودَة المزيد
29929فِيهَا في: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ الزَّمانِيَّةِ المزيد
29930وَهُمۡ هُمْ: ضَميرُ الغَائِبينَ المزيد
29931فِيهَا في: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ الزَّمانِيَّةِ المزيد
29932لَا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
29933يُبۡخَسُونَ لا يبخسون : لا ينقصون ثواب أعمالهم الدنيوية في الدنيا المزيد
29934 آية رقم ١٥من كان يريد بعمله الحياة الدنيا ومُتَعها نعطهم ما قُسِم لهم من ثواب أعمالهم في الحياة الدنيا كاملا غير منقوص. المزيد
29935أُوْلَٰٓئِكَ اسْمٌ يُشارُ بِهِ لِلْجَماعَةِ بَعْدَهُ كافُ الخِطابِ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
29936ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
29937لَيۡسَ فعل ناسِخ للنفي المزيد
29938لَهُمۡ اللام: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإسْتِحْقاقَ المزيد
29939فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ الزَّمانِيَّةِ المزيد
29940ٱلۡأٓخِرَةِ دار الحَياةِ بَعْدَ المَوْتِ المزيد
29941إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
29942ٱلنَّارُۖ نارُ الآخرة وهي نار جهنّم المزيد
29943وَحَبِطَ حَبِطَ ما صَنَعُواْ فِيهَا: بَطَل ولم يُحَقِّق ثمرَتَه في الآخرة المزيد
29944مَا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
29945صَنَعُواْ عَمِلُواْ المزيد
29946فِيهَا في: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ الزَّمانِيَّةِ المزيد
29947وَبَٰطِلٞ وَعَبَثٌ فاسِدٌ لا ثَباتَ لَهُ ولا فائِدَةَ فيهِ وهوَ نَقيضُ الحَقِّ المزيد
29948مَّا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
29949كَانُواْ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
29950يَعۡمَلُونَ يفْعَلُونَ المزيد
29951 آية رقم ١٦أولئك ليس لهم في الآخرة إلا نار جهنم يقاسون حرَّها، وذهب عنهم نَفْع ما عملوه، وكان عملهم باطلا لأنه لم يكن لوجه الله. المزيد
29952أَفَمَن مَنْ: يُحْتَمَلُ أن تَكونَ شَرطِيَّةً أو نَكِرَةً مَوْصوفَةً المزيد
29953كَانَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
29954عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ المُصاحَبَةَ بِمَعْنى ( مَعْ ) المزيد
29955بَيِّنَةٖ حُجَّةٍ واضِحَةٍ المزيد
29956مِّن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
29957رَّبِّهِۦ إلَهِهِ الْمَعْبودِ المزيد
29958وَيَتۡلُوهُ التلاوة : القراءة المزيد
29959شَاهِدٞ شاهد : برهان ودليل واضح ، ويَتْلُوهُ شَاهِدٌ مِّنْهُ: يتلوه (أي يتلو القرآن)، برهان آخر شاهد منه، وهو جبريل أو محمد عليهما السلام المزيد
29960مِّنۡهُ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ للدَّلالَةِ عَلى أخْذِ شَيْءٍ مِنْ شَيْءٍ بِمَعْنَى ( بَعْض ) المزيد
29961وَمِن مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
29962قَبۡلِهِۦ قَبْلَ: ظَرْفٌ لِلزَّمانِ، ويُضافُ لَفْظاً أوْ تَقْديراً، وهُوَ نَقيضُ بَعْد المزيد
29963كِتَٰبُ كتاب موسى: التَّوْراة المزيد
29964مُوسَىٰٓ مُوسَى: رَسولٌ أَرسَلَهُ اللهُ تَعَالَى إِلَى فِرعَونَ وَقَومِهِ، وَأَيَّدَهُ بِمُعجِزَتَينِ، إِحدَاهُمَا هِيَ العَصَا الَّتِي تَلقَفُ الثَّعَابِينَ، أَمَّا الأُخرَى فَكَانَت يَدَهُ الَّتِي يُدخِلُهَا فِي جَيبِهِ فَتَخرُجُ بَيضَاءَ مِن غَيرِ سُوءٍ، دَعَا مُوسَى إِلَى وَحدَانِيَّةِ اللهِ فَحَارَبَهُ فِرعَون وَجَمَعَ لَهُ السَّحَرَةَ لِيَكِيدُوا لَهُ وَلَكِنَّهُ هَزَمَهُم بِإِذنِ اللهِ تَعَالَى، ثُمَّ أَمَرَهُ اللهُ أَن يَخرُجَ مِن مِصرَ مَعَ مَن اِتَّبَعَهُ، فَطَارَدَهُ فِرعَونُ بِجَيشٍ عَظِيمٍ، وَوَقتَ أَن ظَنَّ أَتبَاعُهُ أَنَّهُم مُدرَكُونَ أَمَرَهُ اللهُ أَن يَضرِبَ البَحرَ بِعَصَاهُ لِتَكُونَ نَجَاتُهُ وَلِيَكُونَ هَلاكُ فِرعَونَ الَّذِي جَعَلَهُ اللهُ عِبرَةً لِلآخَرِينَ. المزيد
29965إِمَامٗا مُقْتَدًى به المزيد
29966وَرَحۡمَةًۚ إحْساناً وهِدايَةً المزيد
29967أُوْلَٰٓئِكَ اسْمٌ يُشارُ بِهِ لِلْجَماعَةِ بَعْدَهُ كافُ الخِطابِ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
29968يُؤۡمِنُونَ يصدّقون ويذعنون المزيد
29969بِهِۦۚ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإلصاقِ المزيد
29970وَمَن مَنْ: اسمُ شَرْطٍ جازِمٌ، يَخْتَصُّ بِذَواتِ مَن يَعْقِلُ المزيد
29971يَكۡفُرۡ الكفر : الإنكار وعدم الايمان المزيد
29972بِهِۦ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإلصاقِ المزيد
29973مِنَ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ تَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
29974ٱلۡأَحۡزَابِ الذين تحزَّبوا على الكفر مُكَذِّبينَ رسول الله مُحَمَّد صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ في رِسالتِهِ المزيد
29975فَٱلنَّارُ النّار: نار الآخرة وهي نار جهنّم المزيد
29976مَوۡعِدُهُۥۚ مكانُ وَعْدِه ومآله المزيد
29977فَلَا لا: حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
29978تَكُ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
29979فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ المَجازِيَّةِ المزيد
29980مِرۡيَةٖ شَكٍّ وتَرَدُّدٍ المزيد
29981مِّنۡهُۚ مِنْ السَّبَبِيَّةُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ التَّعْليلَ المزيد
29982إِنَّهُ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
29983ٱلۡحَقُّ العَقيدَةُ الثَّابِتَةُ الصَّحِيحَةُ المزيد
29984مِن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
29985رَّبِّكَ إلَهِكَ الْمَعْبود المزيد
29986وَلَٰكِنَّ لَكِنَّ: حَرْفُ ابْتِداءٍ غَيْرُ عامِلٍ يُفيدُ الاسْتِدْراكَ والتَّوكيدَ المزيد
29987أَكۡثَرَ أَكْثَرَ النَّاسِ: مُعْظَمهم المزيد
29988ٱلنَّاسِ اسْمٌ لِلْجَمْعِ مِنْ بَنِي آدَمَ، واحِدُهُ إنْسانٌ عَلى غَيْرِ لَفْظِهِ المزيد
29989لَا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
29990يُؤۡمِنُونَ لاَ يُؤْمِنُونَ: لا يُذعِنون ولا يصدِّقون المزيد
29991 آية رقم ١٧أفمَن كان على حجة وبصيرة من ربه فيما يؤمن به، ويدعو إليه بالوحي الذي أنزل الله فيه هذه البينة، ويتلوها برهان آخر شاهد منه، وهو جبريل أو محمد عليهما السلام، ويؤيد ذلك برهان ثالث من قبل القرآن، وهو التوراة -الكتاب الذي أنزل على موسى إمامًا ورحمة لمن آمن به-، كمن كان همه الحياة الفانية بزينتها؟ أولئك يصدِّقون بهذا القرآن ويعملون بأحكامه، ومن يكفر بهذا القرآن من الذين تحزَّبوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فجزاؤه النار، يَرِدُها لا محالة، فلا تك -أيها الرسول- في شك من أمر القرآن وكونه من عند الله تعالى بعد ما شهدت بذلك الأدلة والحجج، واعلم أن هذا الدين هو الحق من ربك، ولكن أكثر الناس لا يصدِّقون ولا يعملون بما أُمروا به. وهذا توجيه عام لأمة محمد صلى الله عليه وسلم. المزيد
29992وَمَنۡ مَنْ: اسمٌ يُسْتَفْهَمُ بِهِ عَن العاقِلِ المزيد
29993أَظۡلَمُ أكْثَرُ ظُلْماً المزيد
29994مِمَّنِ أصْلُها (مِنْ مَنْ) المُحْتَوِيَة عَلى: مِنْ التَّفْضيلِيَّة وَ مَنْ المَوْصولة أو النَّكِرَة المَوْصوفة المزيد
29995ٱفۡتَرَىٰ اخْتَلَقَ وَكَذَبَ المزيد
29996عَلَى حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنَى ( عَنْ ) المزيد
29997ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
29998كَذِبًاۚ الكَذِب: الإِخبارُ بخلافِ الواقع أو الاعتقاد والمراد افتراءً المزيد
29999أُوْلَٰٓئِكَ اسْمٌ يُشارُ بِهِ لِلْجَماعَةِ بَعْدَهُ كافُ الخِطابِ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
30000يُعۡرَضُونَ يُعْرَضُونَ على ربِّهم: سيعرضون على ربهم يوم القيامة; ليحاسبهم على أعمالهم المزيد
30001عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنى ( عِنْدَ ) المزيد
30002رَبِّهِمۡ إلَهِهِمْ الْمَعْبودِ المزيد
30003وَيَقُولُ ويَتَكَلَّمُ المزيد
30004ٱلۡأَشۡهَٰدُ الملائكة والنّبيّون والجوارح المزيد
30005هَٰٓؤُلَآءِ اسْمُ إشارَةٍ لِجَماعَةِ الذُّكورِ القَريبينَ مَسْبوقٌ بِهاءِ التَّنْبيهِ المزيد
30006ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30007كَذَبُواْ كذَبُوا على رَبِّهم: أخْبَرُوا عَنْه بما هو مخالِفٌ للواقع المزيد
30008عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنَى ( عَنْ ) المزيد
30009رَبِّهِمۡۚ إلَهِهِمْ الْمَعْبودِ المزيد
30010أَلَا أداةُ استِفْتاحٍ وتَنْبيهٍ تَدُلُّ عَلى تَحَقُّقِ ما بَعْدَها المزيد
30011لَعۡنَةُ لَعْنَةُ اللّهِ: سَخَطُهُ وَطَرْدُهُ لِلْمَلْعُونِ مِنْ رَحْمَتِهِ المزيد
30012ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30013عَلَى حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30014ٱلظَّٰلِمِينَ الجائِرينَ المُتَجاوِزينَ لِلْحَدِّ بِالكُفْرِ أوْ الفِسْقِ أوْ نَحْوَهُما المزيد
30015 آية رقم ١٨ولا أحد أظلم ممن اختلق على الله كذبًا، أولئك سيعرضون على ربهم يوم القيامة؛ ليحاسبهم على أعمالهم، ويقول الأشهاد من الملائكة والنبيين وغيرهم: هؤلاء الذين كذبوا على ربهم في الدنيا قد سخط الله عليهم، ولعنهم لعنة لا تنقطع؛ لأن ظلمهم صار وصفًا ملازمًا لهم. المزيد
30016ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30017يَصُدُّونَ الصَّدُّ: الاعْتِراضُ والمَنْعُ المزيد
30018عَن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى المُجاوَزَةِ المَجازِيَّةِ المزيد
30019سَبِيلِ سبيل الله : دين الله القويم المزيد
30020ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30021وَيَبۡغُونَهَا وَيَطْلُبونَهَا ويريدونها المزيد
30022عِوَجٗا مِعْوَجَّة مُنْحَرفة المزيد
30023وَهُم هُمْ: ضَميرُ الغَائِبينَ المزيد
30024بِٱلۡأٓخِرَةِ بدار الحَياةِ بَعْدَ المَوْتِ المزيد
30025هُمۡ ضَميرُ الغَائِبينَ المزيد
30026كَٰفِرُونَ مُنْكِرونَ المزيد
30027 آية رقم ١٩هؤلاء الظالمون الذين يمنعون الناس عن سبيل الله الموصلة إلى عبادته، ويريدون أن تكون هذه السبيل عوجاء بموافقتها لأهوائهم، وهم كافرون بالآخرة لا يؤمنون ببعث ولا جزاء. المزيد
30028أُوْلَٰٓئِكَ اسْمٌ يُشارُ بِهِ لِلْجَماعَةِ بَعْدَهُ كافُ الخِطابِ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
30029لَمۡ حَرْفٌ لِنَفْيِ المُضارِعِ وقَلْبِهِ إلَى الماضِي المزيد
30030يَكُونُواْ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30031مُعۡجِزِينَ لَمْ يَكُونُواْ مُعْجِزِينَ: لَمْ يَكُونُواْ هاربين ولا مُفْلِتين من عقاب الله المزيد
30032فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
30033ٱلۡأَرۡضِ الكَوْكَبُ المَعْروفُ الَّذي نَعيشُ على سَطحِهِ، أو جُزْءٌ مِنْهُ المزيد
30034وَمَا ما: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30035كَانَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30036لَهُم اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30037مِّن مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ اختِيارَ أو أخْذَ شَيْءٍ بَدَلَ شَيْءٍ آخَر المزيد
30038دُونِ من دُونِ اللهِ: أيْ مَعَهُ أوْ غَيْرهُ أوْ مُتَجاوِزينَهُ المزيد
30039ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30040مِنۡ مِنْ التَّوْكيدِيَّة: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ التَّوْكيدَ وهيَ زائِدَةٌ نَحوِيًّا المزيد
30041أَوۡلِيَآءَۘ الأوْلياء: جَمْعُ وَلِيّ، والوليّ: الذي يكون إلى جانبك في مجلسك والمراد الأقرب والأولى في مناصرتك والدّفاع عنك أو المُتَوَلي لأمرك والقيّمُ عليه الذي ينبغي أن يجلب لك المنفعة ويصرف عنك السوء المزيد
30042يُضَٰعَفُ يُزادُ المزيد
30043لَهُمُ اللام: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإسْتِحْقاقَ المزيد
30044ٱلۡعَذَابُۚ العِقَابُ والتَّنْكِيلُ المزيد
30045مَا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30046كَانُواْ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30047يَسۡتَطِيعُونَ يَقْدِرونَ المزيد
30048ٱلسَّمۡعَ السمع : السماع للقرآن سماع منتفع المزيد
30049وَمَا ما: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30050كَانُواْ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30051يُبۡصِرُونَ يَرَوْنَ المزيد
30052 آية رقم ٢٠أولئك الكافرون لم يكونوا ليفوتوا الله في الدنيا هربًا، وما كان لهم مِن أنصار يمنعونهم من عقابه. يضاعَفُ لهم العذاب في جهنم؛ لأنهم كانوا لا يستطيعون أن يسمعوا القرآن سماع منتفع، أو يبصروا آيات الله في هذا الكون إبصار مهتد؛ لاشتغالهم بالكفر الذي كانوا عليه مقيمين. المزيد
30053أُوْلَٰٓئِكَ اسْمٌ يُشارُ بِهِ لِلْجَماعَةِ بَعْدَهُ كافُ الخِطابِ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
30054ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30055خَسِرُوٓاْ خَسِرُواْ أَنفُسَهُمْ: أهلكوها وغبنوها بالكفر المزيد
30056أَنفُسَهُمۡ ذَوَاتهمْ، والنَّفْس هي الجِسمُ والرّوحُ مَعاً المزيد
30057وَضَلَّ وَغَابَ المزيد
30058عَنۡهُم عَنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى المُجاوَزَةِ المَجازِيَّةِ المزيد
30059مَّا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
30060كَانُواْ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30061يَفۡتَرُونَ افْتِراءُ الشَّيْءِ: اخْتِلاقُهُ والإتْيان بِهِ كَذِباً المزيد
30062 آية رقم ٢١أولئك الذين خسروا أنفسهم بافترائهم على الله، وذهب عنهم ما كانوا يفترون من الآلهة التي يدَّعون أنها تشفع لهم. المزيد
30063لَا نافِيَةٌ للجِنْسِ المزيد
30064جَرَمَ لا جَرَمَ: لا بُدَّ، لا مُحالَةَ أو حَقّاً المزيد
30065أَنَّهُمۡ أَنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30066فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ الزَّمانِيَّةِ المزيد
30067ٱلۡأٓخِرَةِ دار الحَياةِ بَعْدَ المَوْتِ المزيد
30068هُمُ ضَميرُ الغَائِبينَ المزيد
30069ٱلۡأَخۡسَرُونَ الأشَدُّ ضَياعاً وهَلاكاً المزيد
30070 آية رقم ٢٢حقًا أنهم في الآخرة أخسر الناس صفقة؛ لأنهم استبدلوا الدركات بالدرجات، فكانوا في جهنم، وذلك هو الخسران المبين. المزيد
30071إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30072ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30073ءَامَنُواْ أقرّوا بِوَحدانِيَّةِ اللهِ وبِصِدْقِ رُسُلِهِ وانقادوا للهِ بالطّاعةِ وللرَّسولِ بالاتّباعِ المزيد
30074وَعَمِلُواْ وفَعَلوا المزيد
30075ٱلصَّٰلِحَٰتِ الأعْمالِ الصّالِحَةِ المزيد
30076وَأَخۡبَتُوٓاْ أخبَتُوا إلى الله: خشعوا واطمأنوا على وعده بإيمانهم أو خضعوا لله في كل ما أُمروا به ونُهوا عنه المزيد
30077إِلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30078رَبِّهِمۡ إلَهِهِمْ الْمَعْبودِ المزيد
30079أُوْلَٰٓئِكَ اسْمٌ يُشارُ بِهِ لِلْجَماعَةِ بَعْدَهُ كافُ الخِطابِ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
30080أَصۡحَٰبُ أصْحَاُب الْجَنَّةِ: أهلُهَا المزيد
30081ٱلۡجَنَّةِۖ الْجَنَّةُ في الدنيا: الحَديقَةُ ذاتُ الأشْجارِ وَالأنْهارِ والثِّمارِ، والجنة في الآخرة: دار النعيم المقيم بعد الموت المزيد
30082هُمۡ ضَميرُ الغَائِبينَ المزيد
30083فِيهَا في: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
30084خَٰلِدُونَ باقونَ عَلى الدَّوامِ المزيد
30085 آية رقم ٢٣إن الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا الأعمال الصالحة، وخضعوا لله في كل ما أُمروا به ونُهوا عنه، أولئك هم أهل الجنة، لا يموتون فيها، ولا يَخْرجون منها أبدًا. المزيد
30086۞ للدلالة على بداية الأجزاء والأحزاب وأنصافها وأرباعها المزيد
30087مَثَلُ مَثَلُ الشَّخْصِ: حالُهُ، وتُسْتَعْمَل لِتَشْبيهِ حالٍ بِنَظيرَتِها المزيد
30088ٱلۡفَرِيقَيۡنِ الجماعتين، والمراد: المؤمنين والكافرين المزيد
30089كَٱلۡأَعۡمَىٰ كَفاقد البصر المزيد
30090وَٱلۡأَصَمِّ الأصَمُّ: ذو الصَّمَمِ المزيد
30091وَٱلۡبَصِيرِ الْبَصِيرُ: المُبصِر القادر على رُؤْيَةِ الأشياء المزيد
30092وَٱلسَّمِيعِۚ السميع: من له قدرة على السماع، وهو السامع المزيد
30093هَلۡ حَرْفٌ للاسْتِفْهامِ عَنْ مَضْمونِ الجُمْلَةِ، والاستِفْهامُ هُنا إنْكاري المزيد
30094يَسۡتَوِيَانِ يَتَعادَلانِ ويَتَماثَلانِ المزيد
30095مَثَلًاۚ ما يجري التشبيه به لبلوغِه الغاية في مَعْنًى من المعاني المزيد
30096أَفَلَا ألا: أداةٌ جاءَتْ هُنا لِلتَّحْضيضِ المزيد
30097تَذَكَّرُونَ تَتَدَبَّرونَ وتَتَّعِظونَ وتَعْتَبِرونَ المزيد
30098 آية رقم ٢٤مثل فريقَي الكفر والإيمان كمثل الأعمى الذي لا يرى والأصم الذي لا يسمع والبصير والسميع: ففريق الكفر لا يبصر الحق فيتبعه، ولا يسمع داعي الله فيهتدي به، أما فريق الإيمان فقد أبصر حجج الله وسمع داعي الله فأجابه، هل يستوي هذان الفريقان؟ أفلا تعتبرون وتتفكرون؟ المزيد
30099وَلَقَدۡ لَقَدْ: اللامُ جَوابُ القَسَمِ، قَدْ: أداةٌ تُفيدُ التَّحقيقَ المزيد
30100أَرۡسَلۡنَا إرْسالُ الرَّسولِ: تَحْميلُهُ الرِّسالَةَ الإلَهِيَّةَ لِلْعَمَلِ بِها وَلِتَبْليغِها المزيد
30101نُوحًا نُوح: كَانَ نُوحُ تَقِيًّا صَادِقًا أَرسَلَهُ اللهُ لِيَهدِيَ قَومَهُ وَيُنذِرَهُم عَذَابَ الآخِرَةِ وَلَكِنَّهُم عَصَوهُ وَكَذَّبُوهُ، وَمَعَ ذَلِكَ اِستَمَرَّ يَدعُوهُم إِلَى الدِّينِ الحَنِيفِ فَاتَّبَعَهُ قَلِيلٌ مِن النَّاسِ، وَاستَمَرَّ الكَفَرَةُ فِي طُغيَانِهِم فَمَنَعَ اللهُ عَنهُم المَطَرَ وَدَعَاهُم نُوحُ أَن يُؤمِنُوا حَتَّى يَرفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ فَآمَنُوا فَرَفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ وَلَكِنَّهُم رَجَعُوا إِلَى كُفرِهِم، وَأَخَذَ يَدعُوهُم تسعمائة وخمسين سَنَةً ثُمَّ أَمَرَهُ اللهُ بِبِنَاءِ السَّفِينَةِ وَأَن يَأخُذَ مَعَهُ زَوجًا مِن كُلِّ نَوعٍ ثُمَّ جَاءَ الطُّوفَانُ فَأَغرَقَهُم أَجمَعِينَ. المزيد
30102إِلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30103قَوۡمِهِۦٓ القَوْمُ: جَماعَةُ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30104إِنِّي إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30105لَكُمۡ اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30106نَذِيرٞ رسول مُبلِّغ، مُخَوِّف مُحَذِّر من عذاب الله المزيد
30107مُّبِينٌ واضِحٌ أوْ موضِحٌ المزيد
30108 آية رقم ٢٥ولقد أرسلنا نوحًا إلى قومه فقال لهم: إني نذير لكم من عذاب الله، مبيِّن لكم ما أُرسلت به إليكم من أمر الله ونهيه. المزيد
30109أَن حَرْفٌ مَصْدَرِيٌّ يُفيدُ الإستِقْبالَ أوْ التَفسيرَ المزيد
30110لَّا حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
30111تَعۡبُدُوٓاْ لا تَعْبُدُوا: لا تنقادوا ولا تخضعوا المزيد
30112إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30113ٱللَّهَۖ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30114إِنِّيٓ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30115أَخَافُ الخَوْف: انْفِعالٌ يَبْعَثُ الفَزَعَ في النَّفْسِ لِتَوَقُّعِ مَكْروهٍ المزيد
30116عَلَيۡكُمۡ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30117عَذَابَ عِقابَ وتَّنْكيلَ المزيد
30118يَوۡمٍ يوم أَلِيمٍ: المراد يوم القيامة المزيد
30119أَلِيمٖ موجع شَديد الإيلامِ المزيد
30120 آية رقم ٢٦آمركم ألا تعبدوا إلا الله، إني أخاف عليكم -إن لم تفردوا الله وحده بالعبادة- عذاب يوم موجع. المزيد
30121فَقَالَ فَتَكلَّمَ المزيد
30122ٱلۡمَلَأُ أشْرافُ القوْمِ ووُجُوههم المزيد
30123ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30124كَفَرُواْ أنكروا ولَمْ يُؤْمِنُوا المزيد
30125مِن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ تَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
30126قَوۡمِهِۦ القَوْمُ: جَماعَةُ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30127مَا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30128نَرَىٰكَ نَظُنُّكَ أوْ نَعْتَقِدُ أنَّكَ المزيد
30129إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30130بَشَرٗا إنْساناً المزيد
30131مِّثۡلَنَا المِثْلُ: المُشابِهُ المزيد
30132وَمَا ما: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30133نَرَىٰكَ نَظُنُّكَ أوْ نَعْتَقِدُ أنَّكَ المزيد
30134ٱتَّبَعَكَ اقْتَدى بك وأطاعَكَ المزيد
30135إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30136ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30137هُمۡ ضَميرُ الغَائِبينَ المزيد
30138أَرَاذِلُنَا أسافِلنا المزيد
30139بَادِيَ بادي الرأي: ظاهره الذي لا رَوِيَّة فيه المزيد
30140ٱلرَّأۡيِ الإعْتِقاد المزيد
30141وَمَا ما: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30142نَرَىٰ نعتقد أو نظن المزيد
30143لَكُمۡ اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30144عَلَيۡنَا عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30145مِن مِنْ التَّوْكيدِيَّة: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ التَّوْكيدَ وهيَ زائِدَةٌ نَحوِيًّا المزيد
30146فَضۡلِۭ زيادةِ إحسانٍ المزيد
30147بَلۡ حَرْفُ ابتِداءٍ غَيْرُ عاطِفٍ يُفيدُ مَعْنَى الإنتِقالِ أو التَّوكيدِ المزيد
30148نَظُنُّكُمۡ نَعْتَقِدُ أنَّكُمْ المزيد
30149كَٰذِبِينَ مُتَّصِفين بالكذب، والكَذِب: الإِخبارُ بخلافِ الواقع أو الاعتقاد المزيد
30150 آية رقم ٢٧فقال رؤساء الكفر من قومه: إنك لست بمَلَك ولكنك بشر، فكيف أُوحي إليك مِن دوننا؟ وما نراك اتبعك إلا الذين هم أسافلنا وإنما اتبعوك من غير تفكر ولا رويَّة، وما نرى لكم علينا من فضل في رزق ولا مال لـمَّا دخلتم في دينكم هذا، بل نعتقد أنكم كاذبون فيما تدَّعون. المزيد
30151قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30152يَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30153أَرَءَيۡتُمۡ أَخْبِروني المزيد
30154إِن حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30155كُنتُ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30156عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى الحالِ المزيد
30157بَيِّنَةٖ حُجَّةٍ واضِحَةٍ المزيد
30158مِّن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30159رَّبِّي إلَهِيَ الْمَعْبود المزيد
30160وَءَاتَىٰنِي وَأَعْطَانِي المزيد
30161رَحۡمَةٗ إحْساناً وهِدايَةً المزيد
30162مِّنۡ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30163عِندِهِۦ عِنْدَ: ظَرْفُ مَكانٍ، ولا تَقَعُ إلاَّ مُضَافَةً المزيد
30164فَعُمِّيَتۡ أُخْفِيَتْ والْتَبَسَتْ المزيد
30165عَلَيۡكُمۡ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30166أَنُلۡزِمُكُمُوهَا نُلْزمُكموها: نُوجِبُها عليكم بالاكراه المزيد
30167وَأَنتُمۡ أَنتُمْ: ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِجَماعَةِ المُخاطَبينَ المزيد
30168لَهَا اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30169كَٰرِهُونَ مُبْغِضون المزيد
30170 آية رقم ٢٨قال نوح: يا قومي أرأيتم إن كنتُ على حجة ظاهرة من ربي فيما جئتكم به تبيِّن لكم أنني على الحق من عنده، وآتاني رحمة من عنده، وهي النبوة والرسالة فأخفاها عليكم بسبب جهلكم وغروركم، فهل يصح أن نُلْزمكم إياها بالإكراه وأنتم جاحدون بها؟ لا نفعل ذلك، ولكن نَكِل أمركم إلى الله حتى يقضي في أمركم ما يشاء. المزيد
30171وَيَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30172لَآ نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30173أَسۡـَٔلُكُمۡ لا أَسْأَلُكُمْ: لا أطْلُبُ مِنْكُمْ المزيد
30174عَلَيۡهِ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنَى ( بِـ ) المزيد
30175مَالًاۖ المَالُ: مَا يُمْتَلَكُ مِنْ مَتاعٍ أوْ عَقارٍ أوْ نُقودٍ أوْ حَيَوانٍ المزيد
30176إِنۡ حَرْفُ نَفْيٍ بِمَعْنَى (ما) النّافِيَة يَعْمَلُ عَمَلَ (لَيْسَ) المزيد
30177أَجۡرِيَ جزائي للعمل وعِوَضي عنه المزيد
30178إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30179عَلَى حَرْفُ جَرٍّ وَرَدَ لِتأكيدِ التَّفَضُّلِ المزيد
30180ٱللَّهِۚ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30181وَمَآ ما: نافِيَةٌ تَعْمَلُ عَمَلَ ( لَيْسَ ) المزيد
30182أَنَا۠ ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِلْمُتَكَلِّمِ أوْ المُتَكَلِّمَةِ المزيد
30183بِطَارِدِ طارِد: مُبعد المزيد
30184ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30185ءَامَنُوٓاْۚ أقرّوا بِوَحدانِيَّةِ اللهِ وبِصِدْقِ رُسُلِهِ وانقادوا للهِ بالطّاعةِ وللرَّسولِ بالاتّباعِ المزيد
30186إِنَّهُم إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30187مُّلَٰقُواْ مُّلاَقُوا رَبِّهِمْ: مُواجِهُوه المزيد
30188رَبِّهِمۡ إلَهِهِمْ الْمَعْبودِ المزيد
30189وَلَٰكِنِّيٓ لَكِنَّ: حَرْفُ ابْتِداءٍ غَيْرُ عامِلٍ يُفيدُ الاسْتِدْراكَ والتَّوكيدَ المزيد
30190أَرَىٰكُمۡ أعْتَقِد أنَّكُمْ المزيد
30191قَوۡمٗا القَوْمُ: جَماعَةُ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30192تَجۡهَلُونَ تَطيشونَ وتَسْفَهونَ المزيد
30193 آية رقم ٢٩قال نوح عليه السلام لقومه: يا قوم لا أسألكم على دعوتكم لتوحيد الله وإخلاص العبادة له مالاً تؤدونه إليَّ بعد إيمانكم، ولكن ثواب نصحي لكم على الله وحده، وليس من شأني أن أطرد المؤمنين، فإنهم ملاقو ربهم يوم القيامة، ولكني أراكم قومًا تجهلون؛ إذ تأمرونني بطرد أولياء الله وإبعادهم عني. المزيد
30194وَيَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30195مَن اسمٌ يُسْتَفْهَمُ بِهِ عَن العاقِلِ المزيد
30196يَنصُرُنِي يَنصُرُنِي مِن اللهِ: يُنْقِذُني من عذابه المزيد
30197مِنَ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ اختِيارَ أو أخْذَ شَيْءٍ بَدَلَ شَيْءٍ آخَر المزيد
30198ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30199إِن حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30200طَرَدتُّهُمۡۚ أَبْعَدْتُهُمْ اسْتِخْفَافًا بِهِمْ المزيد
30201أَفَلَا ألا: أداةٌ جاءَتْ هُنا لِلتَّحْضيضِ المزيد
30202تَذَكَّرُونَ تَتَدَبَّرونَ وتَتَّعِظونَ وتَعْتَبِرونَ المزيد
30203 آية رقم ٣٠ويا قوم مَن يمنعني من الله إن عاقبني على طردي المؤمنين؟ أفلا تتدبرون الأمور فتعلموا ما هو الأنفع لكم والأصلح؟ المزيد
30204وَلَآ لا: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30205أَقُولُ لا أَقُولُ: لا أدعي المزيد
30206لَكُمۡ اللام: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعنى التَّبليغِ المزيد
30207عِندِي عِنْدَ: ظَرْفُ مَكانٍ، ولا تَقَعُ إلاَّ مُضَافَةً المزيد
30208خَزَآئِنُ خزائن الله: مَقْدوراتُهُ التي اسْتَأثَرَ بِعِلمِها مِن شُؤونِ خَلْقِه المزيد
30209ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30210وَلَآ لا: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30211أَعۡلَمُ وَلا أَعْلَمُ: وَلا أعْرِف أو أُدْرِكُ المزيد
30212ٱلۡغَيۡبَ مَا خَفِيَ واسْتَتَرَ وَلَمْ يَسْتَطِعِ النَّاسُ إدْراكَهُ بِحَواسِّهِمْ المزيد
30213وَلَآ لا: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30214أَقُولُ لا أَقُولُ: لا أدعي المزيد
30215إِنِّي إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30216مَلَكٞ مَلَكٌ: واحِدُ المَلائِكة، والمَلائكة هم جنْسٌ من خَلْقِ الله تعالى لهم أجْسامٌ لَطِيفةٌ نُورانيةٌ يتَشَكّلون فيما يَشاءُون من الصور، لا يَعْصُون الله ما أمرهم ويَفعَلُونَ ما يُؤمَرُونَ المزيد
30217وَلَآ لا: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30218أَقُولُ لا أَقُولُ: لا أدعي المزيد
30219لِلَّذِينَ الَّذِينَ: اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30220تَزۡدَرِيٓ تَزْدَرِي أعينُكم: تحتقرونهم لفقرهم المزيد
30221أَعۡيُنُكُمۡ الأَعْيُنُ: جَمْعُ عَيْنٍ: عُضْوُ الإبْصارِ المزيد
30222لَن حَرْفُ نَفْيٍ ونَصْبٍ واسْتِقْبالٍ المزيد
30223يُؤۡتِيَهُمُ لَن يُؤْتِيَهُمُ: لَن يُعْطِيَهُمْ المزيد
30224ٱللَّهُ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30225خَيۡرًاۖ الْخَيْرُ: ما مِنْهُ نَفْعٌ وَصَلاحٌ المزيد
30226ٱللَّهُ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30227أَعۡلَمُ أكْثَرُ عِلْمًا، والعِلْمُ: إدْراكُ حَقيقَةِ الأشْياءِ المزيد
30228بِمَا ما: اسْمٌ مَوْصولٌ المزيد
30229فِيٓ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ المَجازِيَّةِ المزيد
30230أَنفُسِهِمۡ ضمائرهم المزيد
30231إِنِّيٓ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30232إِذٗا أداةُ جَزاءٍ وجَوابٍ المزيد
30233لَّمِنَ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ لِتَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
30234ٱلظَّٰلِمِينَ الجائِرينَ المُتَجاوِزينَ لِلْحَدِّ بِالكُفْرِ أوْ الفِسْقِ أوْ نَحْوَهُما المزيد
30235 آية رقم ٣١ولا أقول لكم: إني أملك التصرف في خزائن الله، ولا أعلم الغيب، ولست بمَلَك من الملائكة، ولا أقول لهؤلاء الذين تحتقرون من ضعفاء المؤمنين: لن يؤتيكم الله ثوابًا على أعمالكم، فالله وحده أعلم بما في صدورهم وقلوبهم، ولئن فعلتُ ذلك إني إذًا لمن الظالمين لأنفسهم ولغيرهم. المزيد
30236قَالُواْ تَكَلَّمُوا المزيد
30237يَٰنُوحُ نُوح: كَانَ نُوحُ تَقِيًّا صَادِقًا أَرسَلَهُ اللهُ لِيَهدِيَ قَومَهُ وَيُنذِرَهُم عَذَابَ الآخِرَةِ وَلَكِنَّهُم عَصَوهُ وَكَذَّبُوهُ، وَمَعَ ذَلِكَ اِستَمَرَّ يَدعُوهُم إِلَى الدِّينِ الحَنِيفِ فَاتَّبَعَهُ قَلِيلٌ مِن النَّاسِ، وَاستَمَرَّ الكَفَرَةُ فِي طُغيَانِهِم فَمَنَعَ اللهُ عَنهُم المَطَرَ وَدَعَاهُم نُوحُ أَن يُؤمِنُوا حَتَّى يَرفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ فَآمَنُوا فَرَفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ وَلَكِنَّهُم رَجَعُوا إِلَى كُفرِهِم، وَأَخَذَ يَدعُوهُم تسعمائة وخمسين سَنَةً ثُمَّ أَمَرَهُ اللهُ بِبِنَاءِ السَّفِينَةِ وَأَن يَأخُذَ مَعَهُ زَوجًا مِن كُلِّ نَوعٍ ثُمَّ جَاءَ الطُّوفَانُ فَأَغرَقَهُم أَجمَعِينَ. المزيد
30238قَدۡ أداةٌ تُفيدُ التَّحقيقَ المزيد
30239جَٰدَلۡتَنَا ناقَشْتَنا وخاصَمْتَنا المزيد
30240فَأَكۡثَرۡتَ فَأتيتَ بكَثيرٍ المزيد
30241جِدَٰلَنَا نِزاعَنا وخِصامَنا المزيد
30242فَأۡتِنَا فَجِئ لَنا المزيد
30243بِمَا ما: يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
30244تَعِدُنَآ تُنِذرُنا المزيد
30245إِن حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30246كُنتَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30247مِنَ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ تَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
30248ٱلصَّٰدِقِينَ المُتَّصِفينَ بِالصِّدْقِ، والصِّدْقُ: مُطابَقَةُ الكَلامِ للواقِعِ المزيد
30249 آية رقم ٣٢قالوا: يا نوح قد حاججتنا فأكثرت جدالنا، فأتنا بما تعدنا من العذاب إن كنت من الصادقين في دعواك. المزيد
30250قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30251إِنَّمَا أداةُ حَصْرٍ المزيد
30252يَأۡتِيكُم يجِيئُكُمْ المزيد
30253بِهِ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى المُلابَسَةِ أو الحالِ المزيد
30254ٱللَّهُ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30255إِن حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30256شَآءَ أرادَ المزيد
30257وَمَآ ما: نافِيَةٌ تَعْمَلُ عَمَلَ ( لَيْسَ ) المزيد
30258أَنتُم ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِجَماعَةِ المُخاطَبينَ المزيد
30259بِمُعۡجِزِينَ مَا أَنتُم بمُعْجِزِين: لَستُم هاربين ولا مُفْلِتين من عقاب الله المزيد
30260 آية رقم ٣٣قال نوح لقومه: إن الله وحده هو الذي يأتيكم بالعذاب إذا شاء، ولستم بفائتيه إذا أراد أن يعذبكم؛ لأنه سبحانه لا يعجزه شيء في الأرض ولا في السماء. المزيد
30261وَلَا لا: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30262يَنفَعُكُمۡ وَلاَ يَنفَعُكُمْ: وَلاَ يفيدكم المزيد
30263نُصۡحِيٓ إرشادي لما فيه الصلاح المزيد
30264إِنۡ حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30265أَرَدتُّ شئتُ ورغبتُ المزيد
30266أَنۡ حَرْفٌ مَصْدَرِيٌّ يُفيدُ الإستِقْبالَ المزيد
30267أَنصَحَ أَنصَح لَكُمْ: أرشدكم لما فيه صَلاحكم المزيد
30268لَكُمۡ اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30269إِن حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30270كَانَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30271ٱللَّهُ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30272يُرِيدُ يَرغَبُ أوْ يَشاءُ المزيد
30273أَن حَرْفٌ مَصْدَرِيٌّ يُفيدُ الإستِقْبالَ المزيد
30274يُغۡوِيَكُمۡۚ يُضِلّكُم المزيد
30275هُوَ ضَميرٌ عائِدٌ عَلى لَفْظِ الجَلالَةِ جَلَّ شَأْنُهُ المزيد
30276رَبُّكُمۡ إلَهُكُمْ الْمَعْبودُ المزيد
30277وَإِلَيۡهِ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30278تُرۡجَعُونَ تُعَادونَ المزيد
30279 آية رقم ٣٤ولا ينفعكم نصحي واجتهادي في دعوتكم للإيمان، إن كان الله يريد أن يضلَّكم ويهلككم، هو سبحانه مالككم، وإليه تُرجَعون في الآخرة للحساب والجزاء. المزيد
30280أَمۡ حَرْفُ عَطْفٍ مُنْقَطِعٌ يُفيدُ مَعْنَى الإسْتِفْهامِ والإضْرابِ المزيد
30281يَقُولُونَ يَتَكَلَّمونَ المزيد
30282ٱفۡتَرَىٰهُۖ اخْتَلَقه وجاء به كَذِباً المزيد
30283قُلۡ تَكَلَّمْ مُخاطِباً المزيد
30284إِنِ حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30285ٱفۡتَرَيۡتُهُۥ افْتِراءُ الشَّيْءِ: اخْتِلاقُهُ والإتْيان بِهِ كَذِباً المزيد
30286فَعَلَيَّ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30287إِجۡرَامِي اكتِسابِي لِلذَّنْبِ المزيد
30288وَأَنَا۠ أَنَا: ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِلْمُتَكَلِّمِ أوْ المُتَكَلِّمَةِ المزيد
30289بَرِيٓءٞ مُبَرَّأٌ غير مؤاخذ المزيد
30290مِّمَّا أصْلُها (مِنْ ما) المُحْتَوِيَة عَلى: مِنْ ابتِدائيَّة الغاية وَ ما المَوْصولة أو المَوْصوفَة أو المَصْدَرِيَّة المزيد
30291تُجۡرِمُونَ تُذْنِبون وتَكفُرونَ المزيد
30292 آية رقم ٣٥بل أيقول هؤلاء المشركون من قوم نوح: افترى نوح هذا القول؟ قل لهم: إن كنتُ قد افتريتُ ذلك على الله فعليَّ وحدي إثم ذلك، وإذا كنتُ صادقًا فأنتم المجرمون الآثمون، وأنا بريء مِن كفركم وتكذيبكم وإجرامكم. المزيد
30293وَأُوحِيَ أُوحِيَ إِلَى نُوحٍ: بُلِّغَ بواسِطةِ الوحي المزيد
30294إِلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30295نُوحٍ نُوح: كَانَ نُوحُ تَقِيًّا صَادِقًا أَرسَلَهُ اللهُ لِيَهدِيَ قَومَهُ وَيُنذِرَهُم عَذَابَ الآخِرَةِ وَلَكِنَّهُم عَصَوهُ وَكَذَّبُوهُ، وَمَعَ ذَلِكَ اِستَمَرَّ يَدعُوهُم إِلَى الدِّينِ الحَنِيفِ فَاتَّبَعَهُ قَلِيلٌ مِن النَّاسِ، وَاستَمَرَّ الكَفَرَةُ فِي طُغيَانِهِم فَمَنَعَ اللهُ عَنهُم المَطَرَ وَدَعَاهُم نُوحُ أَن يُؤمِنُوا حَتَّى يَرفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ فَآمَنُوا فَرَفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ وَلَكِنَّهُم رَجَعُوا إِلَى كُفرِهِم، وَأَخَذَ يَدعُوهُم تسعمائة وخمسين سَنَةً ثُمَّ أَمَرَهُ اللهُ بِبِنَاءِ السَّفِينَةِ وَأَن يَأخُذَ مَعَهُ زَوجًا مِن كُلِّ نَوعٍ ثُمَّ جَاءَ الطُّوفَانُ فَأَغرَقَهُم أَجمَعِينَ. المزيد
30296أَنَّهُۥ أَنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30297لَن حَرْفُ نَفْيٍ ونَصْبٍ واسْتِقْبالٍ المزيد
30298يُؤۡمِنَ لَن يُؤْمِنَ: لن يُذعِن ولن يصدِّق المزيد
30299مِن مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ للدَّلالَةِ عَلى أخْذِ شَيْءٍ مِنْ شَيْءٍ بِمَعْنَى ( بَعْض ) المزيد
30300قَوۡمِكَ القَوْمُ: جَماعَةُ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30301إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30302مَن اسْمٌ مَوْصولٌ بِمَعْنى ( الَّذِي ) يَخْتَصُّ بِذَواتِ مَنْ يَعْقِلُ المزيد
30303قَدۡ أداةٌ تُفيدُ التَّحقيقَ المزيد
30304ءَامَنَ صدّق وأذعن المزيد
30305فَلَا لا: حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
30306تَبۡتَئِسۡ لاَ تَبْتَئِسْ: لا تَكْتَئِبْ ولا تَحْزَنْ المزيد
30307بِمَا ما: يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
30308كَانُواْ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30309يَفۡعَلُونَ يَعْمَلونَ المزيد
30310 آية رقم ٣٦وأوحى الله سبحانه وتعالى إلى نوح -عليه السلام- لـمَّا حق على قومه العذاب، أنه لن يؤمن بالله إلا مَن قد آمن مِن قبل، فلا تحزن يا نوح على ما كانوا يفعلون. المزيد
30311وَٱصۡنَعِ اصْنَع الفُلْكَ بأعُيُننا: قُمْ بِصُنْعِها مَشمولاً بِرعايَتِنا المزيد
30312ٱلۡفُلۡكَ السفينة المزيد
30313بِأَعۡيُنِنَا الأَعْيُنُ: جَمْعُ عَيْنٍ: عُضْوُ الإبْصارِ المزيد
30314وَوَحۡيِنَا وإلقائنا في قلبك المزيد
30315وَلَا لا: حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
30316تُخَٰطِبۡنِي لا تُخَاطِبْنِي: لا تَسْألْني أوتَلْجأ اليَّ بالطَّلَبِ أوالدُّعاءِ المزيد
30317فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ المَجازِيَّةِ المزيد
30318ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30319ظَلَمُوٓاْ ظُلْمُ النَّفْسِ: الإساءَةُ إلَيْها وَتَعْريضُهَا لِلْعِقابِ المزيد
30320إِنَّهُم إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30321مُّغۡرَقُونَ هالكون غَرقًا المزيد
30322 آية رقم ٣٧واصنع السفينة بمرأى منَّا وبأمرنا لك ومعونتنا، وأنت في حفظنا وكلاءتنا، ولا تطلب مني إمهال هؤلاء الذين ظلموا أنفسهم من قومك بكفرهم، فإنهم مغرقون بالطوفان. وفي الآية إثبات صفة العين لله تعالى على ما يليق به سبحانه. المزيد
30323وَيَصۡنَعُ وَيُنْشِئُ ويَبْني المزيد
30324ٱلۡفُلۡكَ السفينة المزيد
30325وَكُلَّمَا أداةٌ ظَرْفِيَّةٌ تُفيدُ التِّكْرارَ المزيد
30326مَرَّ مَرَّ عَلَيْهِ: اجتازَهُ المزيد
30327عَلَيۡهِ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنَى ( بِـ ) المزيد
30328مَلَأٞ جَماعَة المزيد
30329مِّن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ تَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
30330قَوۡمِهِۦ القَوْمُ: جَماعَةُ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30331سَخِرُواْ هَزِئوا المزيد
30332مِنۡهُۚ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30333قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30334إِن حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30335تَسۡخَرُواْ تَهْزَؤوا المزيد
30336مِنَّا مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30337فَإِنَّا إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30338نَسۡخَرُ نهزأ المزيد
30339مِنكُمۡ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30340كَمَا مِثْلَما المزيد
30341تَسۡخَرُونَ تَهْزَؤونَ المزيد
30342 آية رقم ٣٨ويصنع نوح السفينة، وكلَّما مر عليه جماعة من كبراء قومه سخروا منه، قال لهم نوح: إن تسخروا منا اليوم لجهلكم بصدق وعد الله، فإنا نسخر منكم غدًا عند الغرق كما تسخرون منا. المزيد
30343فَسَوۡفَ سَوْفَ: حَرْفٌ يُخَصِّصُ الأفْعالَ المُضارِعَةَ لِلاسْتِقْبالِ المزيد
30344تَعۡلَمُونَ تَعْرِفون وتُدْرِكُون المزيد
30345مَن يُحْتَمَلُ أن تَكونَ إستِفْهامِيَّةً أو مَوْصولَةً المزيد
30346يَأۡتِيهِ يَجيؤُهُ المزيد
30347عَذَابٞ عِقابٌ وتَّنْكيلٌ المزيد
30348يُخۡزِيهِ يَفْضَحُهُ ويُهينُهُ المزيد
30349وَيَحِلُّ يَحِلُّ عَلَيْهِ: يَنْزِلُ بِهِ المزيد
30350عَلَيۡهِ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنَى ( بِـ ) المزيد
30351عَذَابٞ عِقابٌ وتَّنْكيلٌ المزيد
30352مُّقِيمٌ دائمٌ المزيد
30353 آية رقم ٣٩فسوف تعلمون إذا جاء أمر الله بذلك: من الذي يأتيه في الدنيا عذاب الله الذي يُهينه، وينزل به في الآخرة عذاب دائم لا انقطاع له؟ المزيد
30354حَتَّىٰٓ حَرْفُ ابْتِداءٍ غَيْرُ عامِلٍ المزيد
30355إِذَا ظَرْفٌ يَدُلُّ في أكْثَرِ الحالاتِ عَلى الزَّمَنِ المُستَقْبَلِ المزيد
30356جَآءَ تَحَقَّقَ وحَصَلَ المزيد
30357أَمۡرُنَا حُكْمُنا وقضاؤُنا المزيد
30358وَفَارَ فارَ التَّنُّورُ: تَدَفَّقَ المَاءُ من تَنُّورِ الخُبْزِ، والمراد تفجرت الأرض بالماء المزيد
30359ٱلتَّنُّورُ راجِعْ التَفْسيرَ في السَّطْرِ السَّابِقِ المزيد
30360قُلۡنَا أَوْحَيْنَا المزيد
30361ٱحۡمِلۡ احْملْ فيها: أركِبْ عليها المزيد
30362فِيهَا في: حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنى ( عَلَى ) المزيد
30363مِن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ تَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
30364كُلّٖ لَفْظٌ يَدُلُّ عَلَى الشُّمولِ والإسْتِغْراقِ، وتُضافُ لَفْظًا أو تَقْديراً المزيد
30365زَوۡجَيۡنِ ذكرًا وأنثى المزيد
30366ٱثۡنَيۡنِ العَدَدُ بَيْنَ الواحِدِ والثَّلاثِ المزيد
30367وَأَهۡلَكَ والمُؤْمِنينَ مِن أفْرادِ أُسْرَتِكَ المزيد
30368إِلَّا حَرْفُ اسْتِثْناءٍ، والاسْتِثْناءُ هُنا مُتَّصِلٌ المزيد
30369مَن اسْمٌ مَوْصولٌ بِمَعْنى ( الَّذِي ) يَخْتَصُّ بِذَواتِ مَنْ يَعْقِلُ المزيد
30370سَبَقَ  أثْبَتَهُ اللهُ فِي اللَّوْحِ المَحْفوظِ وسَبَقَ عَلَيْهِ القضاءُ والقَدَرُ المزيد
30371عَلَيۡهِ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30372ٱلۡقَوۡلُ القَضاءُ بالهَلاكِ المزيد
30373وَمَنۡ مَنْ: اسْمٌ مَوْصولٌ بِمَعْنى ( الذي ) يَخْتَصُّ بِذَواتِ مَنْ يَعْقِلُ المزيد
30374ءَامَنَۚ صدّق وأذعن المزيد
30375وَمَآ ما: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30376ءَامَنَ صدّق وأذعن المزيد
30377مَعَهُۥٓ مَع: ظَرْفٌ مَجازِيٌّ يَحْتَمِلُ مَعانٍ كَثيرةٍ كَالعِلْمِ والإحاطَةِ والتأييدِ والقُدْرَةِ والنَّصْرِ المزيد
30378إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30379قَلِيلٞ القِلَّة: النُّقصان، وتُستعمل للمَعدودِ أصْلاً، ولكنَّها تُستعار للأجْسامِ أحْياناً المزيد
30380 آية رقم ٤٠حتى إذا جاء أمرنا بإهلاكهم كما وَعدْنا نوحًا بذلك، ونبع الماء بقوة من التنور -وهو المكان الذي يخبز فيه- علامة على مجيء العذاب، قلنا لنوح: احمل في السفينة من كل نوع من أنواع الحيوانات ذكرًا وأنثى، واحمل فيها أهل بيتك، إلا مَن سبق عليهم القول ممن لم يؤمن بالله كابنه وامرأته، واحمل فيها من آمن معك من قومك، وما آمن معه إلا قليل مع طول المدة والمقام فيهم. المزيد
30381۞ للدلالة على بداية الأجزاء والأحزاب وأنصافها وأرباعها المزيد
30382وَقَالَ وَتكلَّمَ المزيد
30383ٱرۡكَبُواْ اصعدوا إلى السفينة المزيد
30384فِيهَا في: حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنى ( عَلَى ) المزيد
30385بِسۡمِ اسْمُ اللهِ: لَفْظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعانِي صِفاتِ اللهِ الكامِلَةِ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30386ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30387مَجۡر۪ىٰهَا وَقْتَ جَرْيِها أو مُرورَها بِسُرْعَةٍ المزيد
30388وَمُرۡسَىٰهَآۚ مُرْسَاهَا: مُنْتَهى سَيْرِها وَرُسُوُّهَا المزيد
30389إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30390رَبِّي إلَهِيَ الْمَعْبود المزيد
30391لَغَفُورٞ غفور: صِفَةٌ للهِ سُبْحانَهُ وَتَعَالى، والغفور هو الذي تكثر منه المغفرة المزيد
30392رَّحِيمٞ صِفَة للهِ سُبْحَانَهُ وتَعالى، والرَّحيمُ: الذي يَرْحَمُ المُؤْمِنينَ في الآخِرَةِ المزيد
30393 آية رقم ٤١وقال نوح لمن آمن معه: اركبوا في السفينة، باسم الله يكون جريها على وجه الماء، وباسم الله يكون منتهى سيرها ورُسوُّها. إن ربي لَغفور ذنوب من تاب وأناب إليه من عباده، رحيم بهم أن يعذبهم بعد التوبة. المزيد
30394وَهِيَ هِيَ: ضَميرُ الغائِبَةِ المزيد
30395تَجۡرِي تَمُرُّ بِسُرْعَةٍ المزيد
30396بِهِمۡ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإلصاقِ المزيد
30397فِي حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنى ( عَلَى ) المزيد
30398مَوۡجٖ ما ارتفع من ماء البحر أو النهر المزيد
30399كَٱلۡجِبَالِ الجِبَال: مفردها جبل، وهو مَا ارتَفَعَ مِن الأرْضِ إذا عَظُمَ وَطالَ المزيد
30400وَنَادَىٰ ووجَّه الخطاب المزيد
30401نُوحٌ نُوح: كَانَ نُوحُ تَقِيًّا صَادِقًا أَرسَلَهُ اللهُ لِيَهدِيَ قَومَهُ وَيُنذِرَهُم عَذَابَ الآخِرَةِ وَلَكِنَّهُم عَصَوهُ وَكَذَّبُوهُ، وَمَعَ ذَلِكَ اِستَمَرَّ يَدعُوهُم إِلَى الدِّينِ الحَنِيفِ فَاتَّبَعَهُ قَلِيلٌ مِن النَّاسِ، وَاستَمَرَّ الكَفَرَةُ فِي طُغيَانِهِم فَمَنَعَ اللهُ عَنهُم المَطَرَ وَدَعَاهُم نُوحُ أَن يُؤمِنُوا حَتَّى يَرفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ فَآمَنُوا فَرَفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ وَلَكِنَّهُم رَجَعُوا إِلَى كُفرِهِم، وَأَخَذَ يَدعُوهُم تسعمائة وخمسين سَنَةً ثُمَّ أَمَرَهُ اللهُ بِبِنَاءِ السَّفِينَةِ وَأَن يَأخُذَ مَعَهُ زَوجًا مِن كُلِّ نَوعٍ ثُمَّ جَاءَ الطُّوفَانُ فَأَغرَقَهُم أَجمَعِينَ. المزيد
30402ٱبۡنَهُۥ وَلَدَهُ المزيد
30403وَكَانَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30404فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
30405مَعۡزِلٖ جانب مَعزُول المزيد
30406يَٰبُنَيَّ يا وَلَدِي المزيد
30407ٱرۡكَب ارْكَبْ معنا: اصعد إلى السفينة معنا المزيد
30408مَّعَنَا مَع: ظَرْفٌ يُفيدُ مَعْنى المُصاحَبَةِ المزيد
30409وَلَا لا: حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
30410تَكُن كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30411مَّعَ ظَرْفٌ يُفيدُ مَعْنى المُصاحَبَةِ المزيد
30412ٱلۡكَٰفِرِينَ المُنْكِرينَ لِوُجُودِ اللهِ المزيد
30413 آية رقم ٤٢وهي تجري بهم في موج يعلو ويرتفع حتى يصير كالجبال في علوها، ونادى نوح ابنه -وكان في مكانٍ عَزَل فيه نفسه عن المؤمنين- فقال له: يا بني اركب معنا في السفينة، ولا تكن مع الكافرين بالله فتغرق. المزيد
30414قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30415سَـَٔاوِيٓ سَألتَجِئُ المزيد
30416إِلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30417جَبَلٖ الجبل: مَا ارتَفَعَ مِن الأرْضِ إذا عَظُمَ وَطالَ المزيد
30418يَعۡصِمُنِي يحفظني ويمنعني المزيد
30419مِنَ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30420ٱلۡمَآءِۚ المَاءُ: سائِلٌ لَطيفٌ شَفَّافٌ، مِنْهُ العَذْبُ ومِنْهُ المَلْحُ المزيد
30421قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30422لَا نافِيَةٌ للجِنْسِ المزيد
30423عَاصِمَ لاَ عَاصِمَ: لاَ حافظ ولا مانع المزيد
30424ٱلۡيَوۡمَ هَذا اليَوْم المزيد
30425مِنۡ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30426أَمۡرِ أَمْرِ اللّهِ: حُكْمِهِ وقضائِهِ المزيد
30427ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30428إِلَّا حَرْفُ اسْتِثْناءٍ، والاسْتِثْناءُ هُنا مُنْقَطِعٌ المزيد
30429مَن يُحْتَمَلُ أن تَكونَ مَوْصولَةً أو نَكِرَةً مَوْصوفَةً المزيد
30430رَّحِمَۚ أحْسَنَ إليْهِ وَنَجَّاهُ المزيد
30431وَحَالَ حَالَ بينهما الموجُ: حَجَزَ وفصل بينهما المزيد
30432بَيۡنَهُمَا بَيْنَ: ظَرْفٌ مُبْهَمٌ لا يَتَبَيَّنُ مَعْناهُ إلاَّ بِإضافَتِهِ إلَى اثْنَيْنِ فَأكْثَرَ المزيد
30433ٱلۡمَوۡجُ ما ارتفع من ماء البحر أو النهر المزيد
30434فَكَانَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30435مِنَ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ تَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
30436ٱلۡمُغۡرَقِينَ الهالكين غَرقًا المزيد
30437 آية رقم ٤٣قال ابن نوح: سألجأ إلى جبل أتحصَّن به من الماء، فيمنعني من الغرق، فأجابه نوح: لا مانع اليوم من أمر الله وقضائه الذي قد نزل بالخلق من الغرق والهلاك إلا مَن رحمه الله تعالى، فآمِنْ واركب في السفينة معنا، وحال الموج المرتفع بين نوح وابنه، فكان من المغرقين الهالكين. المزيد
30438وَقِيلَ قيل: وُجِّهَ الكلام أو الأمر المزيد
30439يَٰٓأَرۡضُ الأرْضُ: الكَوْكَبُ المَعْروفُ الَّذي نَعيشُ على سَطحِهِ، أو جُزْءٌ مِنْهُ المزيد
30440ٱبۡلَعِي يا أرض ابلعي ماءَك: اشربيه وسرِّبيه إلى باطنك المزيد
30441مَآءَكِ المَاءُ: سائِلٌ لَطيفٌ شَفَّافٌ، مِنْهُ العَذْبُ ومِنْهُ المَلْحُ المزيد
30442وَيَٰسَمَآءُ يَا: للنِّداءِ، سَمَاء: الجِهَة التي تَعْلو الأرْضَ وفيها السَّحابُ ويَنزِلُ منها المَطَرُ المزيد
30443أَقۡلِعِي كُفِّي المزيد
30444وَغِيضَ غِيضَ الماء: غُيِّبَ في الأرض المزيد
30445ٱلۡمَآءُ المَاءُ: سائِلٌ لَطيفٌ شَفَّافٌ، مِنْهُ العَذْبُ ومِنْهُ المَلْحُ المزيد
30446وَقُضِيَ قُضِيَ الأَمْرُ: حُسِمَتْ المسألة وفُصِلَ فيها المزيد
30447ٱلۡأَمۡرُ راجِعْ التَفْسيرَ في السَّطْرِ السَّابِقِ المزيد
30448وَٱسۡتَوَتۡ اسْتَوَتْ السفينة على الْجُودِيِّ: وصلت اليه واستقرت عليه المزيد
30449عَلَى حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى الإستِعْلاءِ الحَقيقي المزيد
30450ٱلۡجُودِيِّۖ جبل بالموصل على نحو أربعين كيلومتراً شمال شرقي جزيرة ابن عمر استوت عليه سفينة نوح بعد الطوفان المزيد
30451وَقِيلَ قيل: وُجِّهَ الكلام أو الأمر المزيد
30452بُعۡدٗا هَلاكاً المزيد
30453لِّلۡقَوۡمِ القَوْمُ: جَماعَةُ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30454ٱلظَّٰلِمِينَ الجائِرينَ المُتَجاوِزينَ لِلْحَدِّ بِالكُفْرِ أوْ الفِسْقِ أوْ نَحْوَهُما المزيد
30455 آية رقم ٤٤وقال الله للأرض -بعد هلاك قوم نوح -: يا أرض اشربي ماءك، ويا سماء أمسكي عن المطر، ونقص الماء ونضب، وقُضي أمر الله بهلاك قوم نوح، ورست السفينة على جبل الجوديِّ، وقيل: هلاكًا وبعدًا للقوم الظالمين الذين تجاوزوا حدود الله، ولم يؤمنوا به. المزيد
30456وَنَادَىٰ ووجَّه الخطاب المزيد
30457نُوحٞ نُوح: كَانَ نُوحُ تَقِيًّا صَادِقًا أَرسَلَهُ اللهُ لِيَهدِيَ قَومَهُ وَيُنذِرَهُم عَذَابَ الآخِرَةِ وَلَكِنَّهُم عَصَوهُ وَكَذَّبُوهُ، وَمَعَ ذَلِكَ اِستَمَرَّ يَدعُوهُم إِلَى الدِّينِ الحَنِيفِ فَاتَّبَعَهُ قَلِيلٌ مِن النَّاسِ، وَاستَمَرَّ الكَفَرَةُ فِي طُغيَانِهِم فَمَنَعَ اللهُ عَنهُم المَطَرَ وَدَعَاهُم نُوحُ أَن يُؤمِنُوا حَتَّى يَرفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ فَآمَنُوا فَرَفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ وَلَكِنَّهُم رَجَعُوا إِلَى كُفرِهِم، وَأَخَذَ يَدعُوهُم تسعمائة وخمسين سَنَةً ثُمَّ أَمَرَهُ اللهُ بِبِنَاءِ السَّفِينَةِ وَأَن يَأخُذَ مَعَهُ زَوجًا مِن كُلِّ نَوعٍ ثُمَّ جَاءَ الطُّوفَانُ فَأَغرَقَهُم أَجمَعِينَ. المزيد
30458رَّبَّهُۥ إلَهَهُ الْمَعْبود المزيد
30459فَقَالَ فَتَكلَّمَ المزيد
30460رَبِّ أصْلُها رَبِّي ـ إِلَهِيَ المَعْبودُ المزيد
30461إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30462ٱبۡنِي وَلَدي، والمُرادُ إبْنُ نوحٍ عَلَيْهِ السَّلامُ المزيد
30463مِنۡ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ للدَّلالَةِ عَلى أخْذِ شَيْءٍ مِنْ شَيْءٍ بِمَعْنَى ( بَعْض ) المزيد
30464أَهۡلِي أفْرادِ أُسْرَتِي المزيد
30465وَإِنَّ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30466وَعۡدَكَ وَعْدُ اللهِ الْحَقُّ: هُوَ الوَعْدُ الصِّدْقُ النّاجِزُ الَّذِي لا شَكَّ فيهِ المزيد
30467ٱلۡحَقُّ راجِعْ التَفْسيرَ في السَّطْرِ السَّابِقِ المزيد
30468وَأَنتَ أَنْتَ: ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِلْمُخاطَبِ الواحِدِ المزيد
30469أَحۡكَمُ أَحْكَمُ الحاكِمِينَ: أعلمهم وأعدلهم وأتقنهم حكماً المزيد
30470ٱلۡحَٰكِمِينَ راجِعْ التَفْسيرَ في السَّطْرِ السَّابِقِ المزيد
30471 آية رقم ٤٥ونادى نوح ربه فقال: رب إنك وعَدْتني أن تنجيني وأهلي من الغرق والهلاك، وإن ابني هذا من أهلي، وإن وعدك الحق الذي لا خُلْف فيه، وأنت أحكم الحاكمين وأعدلهم. المزيد
30472قَالَ أوْحَى المزيد
30473يَٰنُوحُ نُوح: كَانَ نُوحُ تَقِيًّا صَادِقًا أَرسَلَهُ اللهُ لِيَهدِيَ قَومَهُ وَيُنذِرَهُم عَذَابَ الآخِرَةِ وَلَكِنَّهُم عَصَوهُ وَكَذَّبُوهُ، وَمَعَ ذَلِكَ اِستَمَرَّ يَدعُوهُم إِلَى الدِّينِ الحَنِيفِ فَاتَّبَعَهُ قَلِيلٌ مِن النَّاسِ، وَاستَمَرَّ الكَفَرَةُ فِي طُغيَانِهِم فَمَنَعَ اللهُ عَنهُم المَطَرَ وَدَعَاهُم نُوحُ أَن يُؤمِنُوا حَتَّى يَرفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ فَآمَنُوا فَرَفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ وَلَكِنَّهُم رَجَعُوا إِلَى كُفرِهِم، وَأَخَذَ يَدعُوهُم تسعمائة وخمسين سَنَةً ثُمَّ أَمَرَهُ اللهُ بِبِنَاءِ السَّفِينَةِ وَأَن يَأخُذَ مَعَهُ زَوجًا مِن كُلِّ نَوعٍ ثُمَّ جَاءَ الطُّوفَانُ فَأَغرَقَهُم أَجمَعِينَ. المزيد
30474إِنَّهُۥ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30475لَيۡسَ فعل ناسِخ للنفي المزيد
30476مِنۡ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ للدَّلالَةِ عَلى أخْذِ شَيْءٍ مِنْ شَيْءٍ بِمَعْنَى ( بَعْض ) المزيد
30477أَهۡلِكَۖ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ: لَيْسَ مِنْ أَهْلِ بَيْتِكَ بِسَبَبِ كُفْرِهِ المزيد
30478إِنَّهُۥ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30479عَمَلٌ العَمَل: الفِعْل المَقْصُود المزيد
30480غَيۡرُ `وَرَدَت أحياناً بمعنى `` إلا `` وأحياناً بمعنى `` دُونَ `` وأحياناً صِفة` المزيد
30481صَٰلِحٖۖ حَسَنٍ المزيد
30482فَلَا لا: حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
30483تَسۡـَٔلۡنِ لا تَسْأَلْنِ: لا تطلب مِنِّي . والأصل: لا تسألني المزيد
30484مَا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً المزيد
30485لَيۡسَ فعل ناسِخ للنفي المزيد
30486لَكَ اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30487بِهِۦ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإلصاقِ المزيد
30488عِلۡمٌۖ علم : معرفة المزيد
30489إِنِّيٓ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30490أَعِظُكَ أنْصَحُك المزيد
30491أَن حَرْفٌ مَصْدَرِيٌّ يُفيدُ الإستِقْبالَ المزيد
30492تَكُونَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30493مِنَ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ تَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
30494ٱلۡجَٰهِلِينَ الذين لا مَعْرِفَةَ لدَيْهِمْ المزيد
30495 آية رقم ٤٦قال الله: يا نوح إن ابنك الذي هلك ليس من أهلك الذين وعدتك أن أنجيهم؛ وذلك بسبب كفره، وعمله عملا غير صالح، وإني أنهاك أن تسألني أمرًا لا علم لك به، إني أعظك لئلا تكون من الجاهلين في مسألتك إياي عن ذلك. المزيد
30496قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30497رَبِّ أصْلُها رَبِّي ـ إِلَهِيَ المَعْبودُ المزيد
30498إِنِّيٓ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30499أَعُوذُ أَلْجأُ وَأتَحَصَّنُ وأعْتصِمُ وأستجيرُ المزيد
30500بِكَ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإلصاقِ المزيد
30501أَنۡ حَرْفٌ مَصْدَرِيٌّ يُفيدُ الإستِقْبالَ المزيد
30502أَسۡـَٔلَكَ أعوذ بك أن أَسْأَلَكَ: سوف لا أسألك ما لا علم لي به المزيد
30503مَا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً المزيد
30504لَيۡسَ فعل ناسِخ للنفي المزيد
30505لِي اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30506بِهِۦ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإلصاقِ المزيد
30507عِلۡمٞۖ علم : معرفة المزيد
30508وَإِلَّا إلاَّ: مُرَكَّبَةٌ مِنْ (إنْ) الشرطِيَّة و(لا) النافِيَة المزيد
30509تَغۡفِرۡ تَسْتُرْ وتَعْفُ المزيد
30510لِي اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30511وَتَرۡحَمۡنِيٓ وتُحْسِنْ إلَيَّ وتُنَجّيني المزيد
30512أَكُن كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30513مِّنَ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ تَبْيينَ الجِنْسِ أو تَبْيينَ ما أُبْهِمَ قَبْلَ (مِنْ ) أو في سِياقِها المزيد
30514ٱلۡخَٰسِرِينَ الضائِعينَ الهالِكينَ المزيد
30515 آية رقم ٤٧قال نوح: يا رب إني أعتصم وأستجير بك أن أسألك ما ليس لي به علم، وإن لم تغفر لي ذنبي، وترحمني برحمتك، أكن من الذين غَبَنوا أنفسهم حظوظها وهلكوا. المزيد
30516قِيلَ وُجِّهَ الكَلامُ أو الأمْرُ المزيد
30517يَٰنُوحُ نُوح: كَانَ نُوحُ تَقِيًّا صَادِقًا أَرسَلَهُ اللهُ لِيَهدِيَ قَومَهُ وَيُنذِرَهُم عَذَابَ الآخِرَةِ وَلَكِنَّهُم عَصَوهُ وَكَذَّبُوهُ، وَمَعَ ذَلِكَ اِستَمَرَّ يَدعُوهُم إِلَى الدِّينِ الحَنِيفِ فَاتَّبَعَهُ قَلِيلٌ مِن النَّاسِ، وَاستَمَرَّ الكَفَرَةُ فِي طُغيَانِهِم فَمَنَعَ اللهُ عَنهُم المَطَرَ وَدَعَاهُم نُوحُ أَن يُؤمِنُوا حَتَّى يَرفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ فَآمَنُوا فَرَفَعَ اللهُ عَنهُم العَذَابَ وَلَكِنَّهُم رَجَعُوا إِلَى كُفرِهِم، وَأَخَذَ يَدعُوهُم تسعمائة وخمسين سَنَةً ثُمَّ أَمَرَهُ اللهُ بِبِنَاءِ السَّفِينَةِ وَأَن يَأخُذَ مَعَهُ زَوجًا مِن كُلِّ نَوعٍ ثُمَّ جَاءَ الطُّوفَانُ فَأَغرَقَهُم أَجمَعِينَ. المزيد
30518ٱهۡبِطۡ انْزِل المزيد
30519بِسَلَٰمٖ سَلامٌ: أمْنٌ وَنَجاةٌ المزيد
30520مِّنَّا مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30521وَبَرَكَٰتٍ بَرَكات: جمع بَرَكَة، وهي: الخير والنماء المزيد
30522عَلَيۡكَ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30523وَعَلَىٰٓ راجِعْ التَفْسيرَ في السَّطْرِ السَّابِقِ المزيد
30524أُمَمٖ الأُمَم: جمع أمة وهي جماعة من الناس أكثرهم من أصل واحد، تجمعهم صفات موروثة ومصالح وأماني مشتركة أو يجمعهم دين أو مكان أو زمان المزيد
30525مِّمَّن أصْلُها (مِنْ مَنْ) المُحْتَوِيَة عَلى: مِنْ ابتِدائيَّةُ الغايةِ وَ مَنْ المَوْصولةُ أو النَّكِرَةُ المَوْصوفَةُ المزيد
30526مَّعَكَۚ مَع: ظَرْفٌ يُفيدُ مَعْنى المُصاحَبَةِ المزيد
30527وَأُمَمٞ الأُمَم: جمع أمة وهي جماعة من الناس أكثرهم من أصل واحد، تجمعهم صفات موروثة ومصالح وأماني مشتركة أو يجمعهم دين أو مكان أو زمان المزيد
30528سَنُمَتِّعُهُمۡ سَنُنَعِّمَهُم المزيد
30529ثُمَّ حَرْفُ عَطْفٍ يُفيدُ مَعْنى التَّراخي بَيْنَ المَعْطوفَيْنِ المزيد
30530يَمَسُّهُم يُصِيبُهم المزيد
30531مِّنَّا مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30532عَذَابٌ عِقابٌ وتَّنْكيلٌ المزيد
30533أَلِيمٞ موجع شَديد الإيلامِ المزيد
30534 آية رقم ٤٨قال الله: يا نوح اهبط من السفينة إلى الأرض بأمن وسلامة منَّا وبركات عليك وعلى أمم ممن معك. وهناك أمم وجماعات من أهل الشقاء سنمتعهم في الحياة الدنيا، إلى أن يبلغوا آجالهم، ثم ينالهم منا العذاب الموجع يوم القيامة. المزيد
30535تِلۡكَ اسْمُ إشارَةٍ لِلْمُفْرَدِ المُؤَنَّثِ البَعيدِ، ويُخاطَبُ بِهِ المُفْرَدُ المزيد
30536مِنۡ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ للدَّلالَةِ عَلى أخْذِ شَيْءٍ مِنْ شَيْءٍ بِمَعْنَى ( بَعْض ) المزيد
30537أَنۢبَآءِ أخْبارِ المزيد
30538ٱلۡغَيۡبِ مَا خَفِيَ واسْتَتَرَ وَلَمْ يَسْتَطِعِ النَّاسُ إدْراكَهُ بِحَواسِّهِمْ المزيد
30539نُوحِيهَآ نُبَلِّغُها بواسِطةِ الوحي المزيد
30540إِلَيۡكَۖ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30541مَا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30542كُنتَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30543تَعۡلَمُهَآ تعرفها وتدركها المزيد
30544أَنتَ ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِلْمُخاطَبِ الواحِدِ المزيد
30545وَلَا لا: حَرْفُ نَفْيٍ يُفيدُ التَّوكيدَ المزيد
30546قَوۡمُكَ القَوْمُ: جَماعَةُ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30547مِن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30548قَبۡلِ ظرف للزَمانِ، ويُضاف لفظاً أو تقديراً المزيد
30549هَٰذَاۖ اسْمُ إشارَةٍ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ القَريبِ، والهاءُ لِلتَّنْبيهِ المزيد
30550فَٱصۡبِرۡۖ فَتَجَلَّدْ ولا تَجْزَعْ المزيد
30551إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30552ٱلۡعَٰقِبَةَ الخاتِمَةُ والمَصير الأخير المزيد
30553لِلۡمُتَّقِينَ لأَصْحابِ التَّقْوَى بِطاعَةِ اللهِ والبُعْدِ عَنْ مَعْصِيَتِهِ المزيد
30554 آية رقم ٤٩تلك القصة التي قصصناها عليك -أيها الرسول- عن نوح وقومه هي من أخبار الغيب السالفة، نوحيها إليك، ما كنت تعلمها أنت ولا قومك مِن قبل هذا البيان، فاصبر على تكذيب قومك وإيذائهم لك، كما صبر الأنبياء من قبل، إن العاقبة الطيبة في الدنيا والآخرة للمتقين الذين يخشون الله. المزيد
30555وَإِلَىٰ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30556عَادٍ عاد: قـَـوْم هودٍ عليه السلام، وهي قَبيلةٌ قَديمَةٌ سُمِّيَتْ باسْمِ أبيهِمْ، وكانَتْ مَنازِلُهُمْ بالأحْقافِ مِنْ بِلادِ اليَمَنِ المزيد
30557أَخَاهُمۡ مُشاركهم في القبيلة المزيد
30558هُودٗاۚ هُود: نبيٌّ أُرسِلَ إِلَى قَومِ عَادٍ الَّذِينَ كَانُوا بِالأَحقَافِ، وَكَانُوا أَقوِيَاءَ الجِسمِ وَالبُنيَانِ وَآتَاهُم اللهُ الكَثِيرَ مِن رِزقِهِ وَلَكِنَّهُم لَم يَشكُرُوا اللهَ عَلَى مَا آتَاهُم وَعَبَدُوا الأَصنَامَ فَأَرسَلَ لَهُم اللهُ هُودًا نَبِيًّا مُبَشِّرًا، كَانَ حَكِيمًا وَلَكِنَّهُم كَذَّبُوهُ وَآذَوهُ فَجَاءَ عِقَابُ اللهِ وَأَهلَكَهُم بِرِيحٍ صَرصَرٍ عَاتِيَةٍ اِستَمَرَّت سَبعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ. المزيد
30559قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30560يَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30561ٱعۡبُدُواْ اعْبُدُواْ اللّهَ: َانْقادوا لَهُ بِالطَّاعَةِ المزيد
30562ٱللَّهَ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30563مَا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30564لَكُم اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30565مِّنۡ مِنْ التَّوْكيدِيَّة: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ التَّوْكيدَ وهيَ زائِدَةٌ نَحوِيًّا المزيد
30566إِلَٰهٍ الإِلَهُ: كُلُّ مَا اتُّخِذَ مَعْبوداً المزيد
30567غَيۡرُهُۥٓۖ `غَيْر: وَرَدَت أحياناً بمعنى `` إلا `` وأحياناً بمعنى `` دُونَ `` وأحياناً صِفة` المزيد
30568إِنۡ حَرْفُ نَفْيٍ بِمَعْنَى (ما) النّافِيَة يَعْمَلُ عَمَلَ (لَيْسَ) المزيد
30569أَنتُمۡ ضَميرُ رَفْعٍ مُنْفَصِلٌ لِجَماعَةِ المُخاطَبينَ المزيد
30570إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30571مُفۡتَرُونَ مُخْتَلِقُونَ كاذبون المزيد
30572 آية رقم ٥٠وأرسلنا إلى عاد أخاهم هودًا، قال لهم: يا قوم اعبدوا الله وحده، ليس لكم من إله يستحق العبادة غيره جل وعلا، فأخلصوا له العبادة، فما أنتم إلا كاذبون في إشراككم بالله. المزيد
30573يَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30574لَآ نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30575أَسۡـَٔلُكُمۡ لا أَسْأَلُكُمْ: لا أطْلُبُ مِنْكُمْ المزيد
30576عَلَيۡهِ عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنَى ( بِـ ) المزيد
30577أَجۡرًاۖ جَزاءً لِلْعَمَلِ وعِوَضاً عَنْهُ المزيد
30578إِنۡ حَرْفُ نَفْيٍ بِمَعْنَى (ما) النّافِيَة يَعْمَلُ عَمَلَ (لَيْسَ) المزيد
30579أَجۡرِيَ جزائي للعمل وعِوَضي عنه المزيد
30580إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30581عَلَى حَرْفُ جَرٍّ وَرَدَ لِتأكيدِ التَّفَضُّلِ المزيد
30582ٱلَّذِي اسْمٌ مَوْصولٌ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ المزيد
30583فَطَرَنِيٓۚ خَلَقَني المزيد
30584أَفَلَا ألا: أداةٌ جاءَتْ هُنا لِلتَّحْضيضِ المزيد
30585تَعۡقِلُونَ أَفَلاَ تَعْقِلُونَ: أفَلا تُعْمِلونَ عُقولَكُمْ وتُفَكِّرونَ المزيد
30586 آية رقم ٥١يا قوم لا أسألكم على ما أدعوكم إليه من إخلاص العبادة لله وترك عبادة الأوثان أجرًا، ما أجري على دعوتي لكم إلا على الله الذي خلقني، أفلا تعقلون فتميِّزوا بين الحق والباطل؟ المزيد
30587وَيَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30588ٱسۡتَغۡفِرُواْ اطلبوا المغفرة المزيد
30589رَبَّكُمۡ إلَهَكُمْ الْمَعْبود المزيد
30590ثُمَّ حَرْفُ عَطْفٍ يُفيدُ مَعْنى التَّراخي بَيْنَ المَعْطوفَيْنِ المزيد
30591تُوبُوٓاْ ارْجِعوا عَن المَعاصِي المزيد
30592إِلَيۡهِ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30593يُرۡسِلِ يَبْعَثِ المزيد
30594ٱلسَّمَآءَ السَّحَابُ الَّتِي فِي السَّماءِ المزيد
30595عَلَيۡكُم عَلَى: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى الإستِعْلاءِ الحَقيقي المزيد
30596مِّدۡرَارٗا مُنْزِلَةً مَطَراً غزيراً المزيد
30597وَيَزِدۡكُمۡ زِيادَةُ الشَّيْءِ: نُمُوُّهُ فِي ذاتِهِ أوْ إضافَةُ شَيْءٍ إلَيْهِ مِنْ جِنْسِهِ المزيد
30598قُوَّةً قُدرة مادية أو معنوية المزيد
30599إِلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى المُصاحَبَة أو المَعِيّة بِمَعْنَى(مَعْ) المزيد
30600قُوَّتِكُمۡ قُدرتِكُم المادية أو المعنوية المزيد
30601وَلَا لا: حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
30602تَتَوَلَّوۡاْ وَلاَ تَتَوَلَّوْاْ: ولا تُدْبِروا وتُعْرِضُوا المزيد
30603مُجۡرِمِينَ كافِرينَ مُعانِدينَ المزيد
30604 آية رقم ٥٢ويا قوم اطلبوا مغفرة الله والإيمان به، ثم توبوا إليه من ذنوبكم، فإنكم إن فعلتم ذلك يرسل المطر عليكم متتابعًا كثيرًا، فتكثر خيراتكم، ويزدكم قوة إلى قوتكم بكثرة ذرياتكم وتتابع النِّعم عليكم، ولا تُعرضوا عما دعوتكم إليه مصرِّين على إجرامكم. المزيد
30605قَالُواْ تَكَلَّمُوا المزيد
30606يَٰهُودُ هُود: نبيٌّ أُرسِلَ إِلَى قَومِ عَادٍ الَّذِينَ كَانُوا بِالأَحقَافِ، وَكَانُوا أَقوِيَاءَ الجِسمِ وَالبُنيَانِ وَآتَاهُم اللهُ الكَثِيرَ مِن رِزقِهِ وَلَكِنَّهُم لَم يَشكُرُوا اللهَ عَلَى مَا آتَاهُم وَعَبَدُوا الأَصنَامَ فَأَرسَلَ لَهُم اللهُ هُودًا نَبِيًّا مُبَشِّرًا، كَانَ حَكِيمًا وَلَكِنَّهُم كَذَّبُوهُ وَآذَوهُ فَجَاءَ عِقَابُ اللهِ وَأَهلَكَهُم بِرِيحٍ صَرصَرٍ عَاتِيَةٍ اِستَمَرَّت سَبعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ. المزيد
30607مَا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30608جِئۡتَنَا أتَيْتَنَا المزيد
30609بِبَيِّنَةٖ البَيِّنَةُ: الحُجَّةُ الواضِحَةُ المزيد
30610وَمَا ما: نافِيَةٌ تَعْمَلُ عَمَلَ ( لَيْسَ ) المزيد
30611نَحۡنُ ضَميرُ المُتَكَلِّمينَ مُثَنًّى وَجَمْعاً، ذُكوراً وإنَاثاً المزيد
30612بِتَارِكِيٓ تَارِكي آلهتِنا: منصرفين عنها المزيد
30613ءَالِهَتِنَا الآلِهَةُ: جَمْعُ إلَهٍ والإلَهُ: كُلُّ مَا اتُّخِذَ مَعْبُوداً المزيد
30614عَن `حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ التَّعْليلَ بمعنى ``بِسَبَب``` المزيد
30615قَوۡلِكَ كَلامِكَ المزيد
30616وَمَا ما: نافِيَةٌ تَعْمَلُ عَمَلَ ( لَيْسَ ) المزيد
30617نَحۡنُ ضَميرُ المُتَكَلِّمينَ مُثَنًّى وَجَمْعاً، ذُكوراً وإنَاثاً المزيد
30618لَكَ اللام: حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنى (الباء ) المزيد
30619بِمُؤۡمِنِينَ بمصدّقين ومذعنين المزيد
30620 آية رقم ٥٣قالوا: يا هود ما جئتنا بحجة واضحة على صحة ما تدعونا إليه، وما نحن بتاركي آلهتنا التي نعبدها من أجل قولك، وما نحن بمصدِّقين لك فيما تدَّعيه. المزيد
30621إِن حَرْفُ نَفْيٍ بِمَعْنَى (ما) النّافِيَة المزيد
30622نَّقُولُ نَتَكَلَّمُ المزيد
30623إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30624ٱعۡتَرَىٰكَ أصابَكَ المزيد
30625بَعۡضُ بَعْضُ الشَّيْءِ: طائِفةٌ مِنْهُ، قَلَّتْ أو كَثُرَتْ المزيد
30626ءَالِهَتِنَا الآلِهَةُ: جَمْعُ إلَهٍ والإلَهُ: كُلُّ مَا اتُّخِذَ مَعْبُوداً المزيد
30627بِسُوٓءٖۗ بِجُنونٍ المزيد
30628قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30629إِنِّيٓ إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30630أُشۡهِدُ أشْهِدُ اللهَ: أسْألَهُ أنْ يَشْهَدَ عَليَّ المزيد
30631ٱللَّهَ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30632وَٱشۡهَدُوٓاْ واعْلَموا المزيد
30633أَنِّي أَنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30634بَرِيٓءٞ مُبَرَّأٌ غير مؤاخذ المزيد
30635مِّمَّا أصْلُها (مِنْ ما) المُحْتَوِيَة عَلى: مِنْ ابتِدائيَّة الغاية وَ ما المَوْصولة أو المَوْصوفَة أو المَصْدَرِيَّة المزيد
30636تُشۡرِكُونَ تُشْرِكُونَ بِاللهِ: تَجْعَلُونَ غَيْرَهُ شَريكاً لَهُ فِي مُلْكِهِ المزيد
30637 آية رقم ٥٤ما نقول إلا أن بعض آلهتنا أصابك بجنون بسبب نهيك عن عبادتها. قال لهم: إني أُشهد الله على ما أقول، وأُشهدكم على أنني بريء مما تشركون، مِن دون الله من الأنداد والأصنام، فانظروا واجتهدوا أنتم ومَن زعمتم من آلهتكم في إلحاق الضرر بي، ثم لا تؤخروا ذلك طرفة عين؛ ذلك أن هودًا واثق كل الوثوق أنه لا يصيبه منهم ولا من آلهتهم أذى. المزيد
30638مِن مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ اختِيارَ أو أخْذَ شَيْءٍ بَدَلَ شَيْءٍ آخَر المزيد
30639دُونِهِۦۖ من دونِهِ: غَيْرَهُ المزيد
30640فَكِيدُونِي فَاحتالوا للإضرار بي إن اسْتَطَعتم المزيد
30641جَمِيعٗا يُؤْتَى بِهَا لِتَوكيدِ مَعْنَى الجَمْعِ المزيد
30642ثُمَّ حَرْفُ عَطْفٍ يُفيدُ مَعْنى التَّراخي بَيْنَ المَعْطوفَيْنِ المزيد
30643لَا حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
30644تُنظِرُونِ لاَ تُنظِرُونِ: لاَ تُمْهِلُونِي أوتتأنوا عَلىّ المزيد
30645 آية رقم ٥٥ما نقول إلا أن بعض آلهتنا أصابك بجنون بسبب نهيك عن عبادتها. قال لهم: إني أُشهد الله على ما أقول، وأُشهدكم على أنني بريء مما تشركون، مِن دون الله من الأنداد والأصنام، فانظروا واجتهدوا أنتم ومَن زعمتم من آلهتكم في إلحاق الضرر بي، ثم لا تؤخروا ذلك طرفة عين؛ ذلك أن هودًا واثق كل الوثوق أنه لا يصيبه منهم ولا من آلهتهم أذى. المزيد
30646إِنِّي إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30647تَوَكَّلۡتُ اعْتَمَدتُ وفَوَّضْتُ أمْرِي المزيد
30648عَلَى حَرْفُ جَرٍّ وَرَدَ لتأكيدِ الإضافَةِ والتَّفْويضِ المزيد
30649ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30650رَبِّي إلَهِيَ الْمَعْبود المزيد
30651وَرَبِّكُمۚ وَإلَهِكُم الْمَعْبود المزيد
30652مَّا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30653مِن مِنْ التَّوْكيدِيَّة: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ التَّوْكيدَ وهيَ زائِدَةٌ نَحوِيًّا المزيد
30654دَآبَّةٍ الدابة: اسم لكل حيوان وإنسان ذكرا وأنثى وغلب على غير العاقل، مِنْ دَبَّ يَدِبُّ: مشى على هيئته المزيد
30655إِلَّا أداةُ حَصْرٍ وَيُسَمَّى الاسْتِثْناءُ هُنا مُفَرَّغاً المزيد
30656هُوَ ضَميرٌ عائِدٌ عَلى لَفْظِ الجَلالَةِ جَلَّ شَأْنُهُ المزيد
30657ءَاخِذُۢ ممسك المزيد
30658بِنَاصِيَتِهَآۚ الناصِيَة: شَعْر مُقَدّمة الرّأس المزيد
30659إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30660رَبِّي إلَهِيَ الْمَعْبود المزيد
30661عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30662صِرَٰطٖ إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ: عَدْلٌ في قضائه وشرعه وأمره، يجازي المحسن بإحسانه والمسيء بإساءته المزيد
30663مُّسۡتَقِيمٖ مُستوٍ لا عِوَج فيهِ المزيد
30664 آية رقم ٥٦إني توكلت على الله ربي وربكم مالك كل شيء والمتصرف فيه، فلا يصيبني شيء إلا بأمره، وهو القادر على كل شيء، فليس من شيء يدِبُّ على هذه الأرض إلا والله مالكه، وهو في سلطانه وتصرفه. إن ربي على صراط مستقيم، أي عدل في قضائه وشرعه وأمره. يجازي المحسن بإحسانه والمسيء بإساءته. المزيد
30665فَإِن إِنْ: حَرْف شَرْط جازِم المزيد
30666تَوَلَّوۡاْ تُعْرِضُوا المزيد
30667فَقَدۡ قَدْ: أداةٌ تُفيدُ التَّحقيقَ المزيد
30668أَبۡلَغۡتُكُم تَبليغُ الرِّسالَةِ: إيصالُهَا للناس كما أوحِيَتْ بدون نقصٍ ولا زيادة المزيد
30669مَّآ يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً المزيد
30670أُرۡسِلۡتُ إرْسالُ الرَّسولِ: تَحْميلُهُ الرِّسالَةَ الإلَهِيَّةَ لِلْعَمَلِ بِها وَلِتَبْليغِها المزيد
30671بِهِۦٓ البَاءُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى المُلابَسَةِ أو الحالِ المزيد
30672إِلَيۡكُمۡۚ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30673وَيَسۡتَخۡلِفُ اسْتِخْلافُ الله لِبَعْضِ النّاسِ في الأرْضِ: جَعْلُهُمْ خُلَفاءَ مُتَصَرِّفينَ فيها بِأمْرِهِ المزيد
30674رَبِّي إلَهِيَ الْمَعْبود المزيد
30675قَوۡمًا القَوْمُ: جَماعَةُ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30676غَيۡرَكُمۡ `غَيْر: وَرَدَت أحياناً بمعنى `` إلا `` وأحياناً بمعنى `` دُونَ `` وأحياناً صِفة` المزيد
30677وَلَا لا: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30678تَضُرُّونَهُۥ لاَ تَضُرُّونَهُ: لا تُلْحِقونَ بِهِ مَكْروهاً أو أذىً المزيد
30679شَيۡـًٔاۚ الشَّيْءُ: ما يَصِحُّ أنْ يُخْبَرَ عَنْهُ حِسِّيّاً كانَ أوْ مَعْنَوِيّاً المزيد
30680إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30681رَبِّي إلَهِيَ الْمَعْبود المزيد
30682عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الإستِعْلاءِ المَجازي المزيد
30683كُلِّ لَفْظٌ يَدُلُّ عَلَى الشُّمولِ والإسْتِغْراقِ، وتُضافُ لَفْظًا أو تَقْديراً المزيد
30684شَيۡءٍ الشَّيْءُ: ما يَصِحُّ أنْ يُخْبَرَ عَنْهُ حِسِّيّاً كانَ أوْ مَعْنَوِيّاً المزيد
30685حَفِيظٞ صِفَةٌ للهِ سُبْحانَهُ وَتَعَالى، والحَفِيظ: الرقيب المهيمن على كل شيء والحافظ لمن يشاء من الشرّ والأذى والهلكة المزيد
30686 آية رقم ٥٧فإن تُعرضوا عما أدعوكم إليه من توحيد الله وإخلاص العبادة له فقد أبلغتكم رسالة ربي إليكم، وقامت عليكم الحجة، وحيث لم تؤمنوا بالله فسيهلككم ويأتي بقوم آخرين يخلفونكم في دياركم وأموالكم، ويخلصون لله العبادة، ولا تضرونه شيئًا، إن ربي على كل شيء حفيظ، فهو الذي يحفظني من أن تنالوني بسوء. المزيد
30687وَلَمَّا لَمَّا: ظَرفِيَّةٌ بِمَعْنى حينَما المزيد
30688جَآءَ تَحَقَّقَ وحَصَلَ المزيد
30689أَمۡرُنَا حُكْمُنا وقضاؤُنا المزيد
30690نَجَّيۡنَا سلَّمنا المزيد
30691هُودٗا هُود: نبيٌّ أُرسِلَ إِلَى قَومِ عَادٍ الَّذِينَ كَانُوا بِالأَحقَافِ، وَكَانُوا أَقوِيَاءَ الجِسمِ وَالبُنيَانِ وَآتَاهُم اللهُ الكَثِيرَ مِن رِزقِهِ وَلَكِنَّهُم لَم يَشكُرُوا اللهَ عَلَى مَا آتَاهُم وَعَبَدُوا الأَصنَامَ فَأَرسَلَ لَهُم اللهُ هُودًا نَبِيًّا مُبَشِّرًا، كَانَ حَكِيمًا وَلَكِنَّهُم كَذَّبُوهُ وَآذَوهُ فَجَاءَ عِقَابُ اللهِ وَأَهلَكَهُم بِرِيحٍ صَرصَرٍ عَاتِيَةٍ اِستَمَرَّت سَبعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ. المزيد
30692وَٱلَّذِينَ الَّذِينَ: اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30693ءَامَنُواْ أقرّوا بِوَحدانِيَّةِ اللهِ وبِصِدْقِ رُسُلِهِ وانقادوا للهِ بالطّاعةِ وللرَّسولِ بالاتّباعِ المزيد
30694مَعَهُۥ مَع: ظَرْفٌ مَجازِيٌّ يَحْتَمِلُ مَعانٍ كَثيرةٍ كَالعِلْمِ والإحاطَةِ والتأييدِ والقُدْرَةِ والنَّصْرِ المزيد
30695بِرَحۡمَةٖ بإحْسانٍ ونَجاةٍ المزيد
30696مِّنَّا مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30697وَنَجَّيۡنَٰهُم وسلَّمناهم المزيد
30698مِّنۡ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30699عَذَابٍ عِقابٍ وتَّنْكيلٍ المزيد
30700غَلِيظٖ شديدُ الإِيلام المزيد
30701 آية رقم ٥٨ولما جاء أمرنا بعذاب قوم هود نجَّينا منه هودًا والمؤمنين بفضل منَّا عليهم ورحمة، ونجَّيناهم من عذاب شديد أحله الله بعادٍ فأصبحوا لا يُرى إلا مساكنُهم. المزيد
30702وَتِلۡكَ تِلْكَ: اسْمُ إشارَةٍ لِلْمُفْرَدِ المُؤَنَّثِ البَعيدِ يُخاطَبُ بِهِ المُفْرَدُ المزيد
30703عَادٞۖ عاد: قـَـوْم هودٍ عليه السلام، وهي قَبيلةٌ قَديمَةٌ سُمِّيَتْ باسْمِ أبيهِمْ، وكانَتْ مَنازِلُهُمْ بالأحْقافِ مِنْ بِلادِ اليَمَنِ المزيد
30704جَحَدُواْ كَفَرُواْ المزيد
30705بِـَٔايَٰتِ بِمُعْجِزاتِ ودَلائِلَ وعِبَرِ وعَلاماتِ المزيد
30706رَبِّهِمۡ إلَهِهِمْ الْمَعْبودِ المزيد
30707وَعَصَوۡاْ العِصْيَانُ: الخُروجُ عَن الطَّاعَةِ المزيد
30708رُسُلَهُۥ الرُّسُلُ: جَمْعُ رَسولٌ، والرَّسولُ مِن المَلائِكَةِ هُوَ مَنْ يُبَلِّغُ الرِّسالَةَ الإلَهِيَّةَ عَن اللهِ، والرَّسولُ مِن النّاسِ هُوَ مَنْ يَبْعَثُهُ اللهُ بِشَرْعٍ لِيَعْمَلَ بِهِ وَيُبَلِّغَهُ المزيد
30709وَٱتَّبَعُوٓاْ وانْقادوا المزيد
30710أَمۡرَ أَمْرَ كُلِّ جَبَّارٍ: حُكْمَهُ وأوامره لأتباعه المزيد
30711كُلِّ لَفْظٌ يَدُلُّ عَلَى الشُّمولِ والإسْتِغْراقِ، وتُضافُ لَفْظًا أو تَقْديراً المزيد
30712جَبَّارٍ عَاتٍ مُتَمَرِّدٍ المزيد
30713عَنِيدٖ مستكبر متجاوز الحد في العصيان ورادّ للحق مخالف له وهو يعرفه المزيد
30714 آية رقم ٥٩وتلك عاد كفروا بآيات الله وعصَوا رسله، وأطاعوا أمر كل مستكبر على الله لا يقبل الحق ولا يُذْعن له. المزيد
30715وَأُتۡبِعُواْ وَأُلحِقوا المزيد
30716فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ الزَّمانِيَّةِ المزيد
30717هَٰذِهِ اسْمُ إشارَةٍ لِلْمُفْرَدِ المُؤَنَّثِ القَريبِ، والهاءُ لِلتَّنْبيهِ المزيد
30718ٱلدُّنۡيَا الحَياةُ الدُّنيَا: المَعيشَةُ الدُّنْيَوِيَّةُ التي تَسْبِقُ الحَياةَ الآخِرَةَ المزيد
30719لَعۡنَةٗ لَعْنَةُ اللّهِ: سَخَطُهُ وَطَرْدُهُ لِلْمَلْعُونِ مِنْ رَحْمَتِهِ المزيد
30720وَيَوۡمَ يَوْمُ القِيامَةِ: يَوْمُ يُبْعَثُ النَّاسُ مِنْ قُبُورِهِمْ المزيد
30721ٱلۡقِيَٰمَةِۗ راجِعْ التَفْسيرَ في السَّطْرِ السَّابِقِ المزيد
30722أَلَآ أداةُ استِفْتاحٍ وتَنْبيهٍ تَدُلُّ عَلى تَحَقُّقِ ما بَعْدَها المزيد
30723إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30724عَادٗا عاد: قـَـوْم هودٍ عليه السلام، وهي قَبيلةٌ قَديمَةٌ سُمِّيَتْ باسْمِ أبيهِمْ، وكانَتْ مَنازِلُهُمْ بالأحْقافِ مِنْ بِلادِ اليَمَنِ المزيد
30725كَفَرُواْ أنكروا ولَمْ يُؤْمِنُوا المزيد
30726رَبَّهُمۡۗ إلَهَهُمْ الْمَعْبود المزيد
30727أَلَا أداةُ استِفْتاحٍ وتَنْبيهٍ تَدُلُّ عَلى تَحَقُّقِ ما بَعْدَها المزيد
30728بُعۡدٗا هَلاكاً المزيد
30729لِّعَادٖ عاد: قـَـوْم هودٍ عليه السلام، وهي قَبيلةٌ قَديمَةٌ سُمِّيَتْ باسْمِ أبيهِمْ، وكانَتْ مَنازِلُهُمْ بالأحْقافِ مِنْ بِلادِ اليَمَنِ المزيد
30730قَوۡمِ قَوْمِ هُودٍ: مَنْ بُعِثَ إليهم المزيد
30731هُودٖ هُود: نبيٌّ أُرسِلَ إِلَى قَومِ عَادٍ الَّذِينَ كَانُوا بِالأَحقَافِ، وَكَانُوا أَقوِيَاءَ الجِسمِ وَالبُنيَانِ وَآتَاهُم اللهُ الكَثِيرَ مِن رِزقِهِ وَلَكِنَّهُم لَم يَشكُرُوا اللهَ عَلَى مَا آتَاهُم وَعَبَدُوا الأَصنَامَ فَأَرسَلَ لَهُم اللهُ هُودًا نَبِيًّا مُبَشِّرًا، كَانَ حَكِيمًا وَلَكِنَّهُم كَذَّبُوهُ وَآذَوهُ فَجَاءَ عِقَابُ اللهِ وَأَهلَكَهُم بِرِيحٍ صَرصَرٍ عَاتِيَةٍ اِستَمَرَّت سَبعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ. المزيد
30732 آية رقم ٦٠وأُتبعوا في هذه الدنيا لعنة من الله وسخطًا منه يوم القيامة. ألا إن عادًا جحدوا ربهم وكذَّبوا رسله. ألا بُعْدًا وهلاكًا لعاد قوم هود؛ بسبب شركهم وكفرهم نعمة ربهم. المزيد
30733۞ للدلالة على بداية الأجزاء والأحزاب وأنصافها وأرباعها المزيد
30734وَإِلَىٰ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30735ثَمُودَ `شعب عربي بَادَ قبل ظهور الإِسلام، سُمِّيَ باسم حفيد من أحفاد نوح، أو سمي بذلك لقلة الماء لديهم `` يقال: ثمد الماء: قَلَّ `` وكان نبيهم صالح` المزيد
30736أَخَاهُمۡ مُشاركهم في القبيلة المزيد
30737صَٰلِحٗاۚ صَالِحُ: رَسولٌ أَرسَلَهُ اللهُ إِلَى قَومِ ثَمُودَ وَكَانُوا قَومًا جَاحِدِينَ آتَاهُم اللهُ رِزقًا كَثِيرًا وَلَكِنَّهُم عَصَوا رَبَّهُم وَعَبَدُوا الأَصنَامَ وَتَفَاخَرُوا بَينَهُم بِقُوَّتِهِم فَبَعَثَ اللهُ إِلَيهِم صَالِحًا مُبَشِّرًا وَمُنذِرًا وَلَكِنَّهُم كَذَّبُوهُ وَعَصَوهُ وَطَالَبُوهُ بِأَن يَأتِيَ بِآيَةٍ لِيُصَدِّقُوهُ فَأتَاهُم بِالنَّاقَةِ وَأَمَرَهُم أَن لا يُؤذُوهَا وَلَكِنَّهُم أَصَرُّوا عَلَى كِبرِهِم فَعَقَرُوا النَّاقَةَ وَعَاقَبَهُم اللهُ بِالصَّاعِقَةِ فَصُعِقُوا جَزَاءً لِفَعلَتِهِم وَنَجَّى اللهُ صَالِحًا وَالمُؤمِنِينَ. المزيد
30738قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30739يَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30740ٱعۡبُدُواْ اعْبُدُواْ اللّهَ: َانْقادوا لَهُ بِالطَّاعَةِ المزيد
30741ٱللَّهَ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30742مَا نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30743لَكُم اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30744مِّنۡ مِنْ التَّوْكيدِيَّة: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ التَّوْكيدَ وهيَ زائِدَةٌ نَحوِيًّا المزيد
30745إِلَٰهٍ الإِلَهُ: كُلُّ مَا اتُّخِذَ مَعْبوداً المزيد
30746غَيۡرُهُۥۖ `غَيْر: وَرَدَت أحياناً بمعنى `` إلا `` وأحياناً بمعنى `` دُونَ `` وأحياناً صِفة` المزيد
30747هُوَ ضَميرٌ عائِدٌ عَلى لَفْظِ الجَلالَةِ جَلَّ شَأْنُهُ المزيد
30748أَنشَأَكُم خلقكم المزيد
30749مِّنَ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30750ٱلۡأَرۡضِ الكَوْكَبُ المَعْروفُ الَّذي نَعيشُ على سَطحِهِ، أو جُزْءٌ مِنْهُ المزيد
30751وَٱسۡتَعۡمَرَكُمۡ وجَعَلَكُم تَعْمُرُونها المزيد
30752فِيهَا في: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
30753فَٱسۡتَغۡفِرُوهُ فاطلبوا منه المغفرة المزيد
30754ثُمَّ حَرْفُ عَطْفٍ يُفيدُ مَعْنى التَّراخي بَيْنَ المَعْطوفَيْنِ المزيد
30755تُوبُوٓاْ ارْجِعوا عَن المَعاصِي المزيد
30756إِلَيۡهِۚ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30757إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30758رَبِّي إلَهِيَ الْمَعْبود المزيد
30759قَرِيبٞ الله قَرِيب:  قريبٌ من عباده سامعٌ لدعائهم عليمٌ بأَحوالِهم المزيد
30760مُّجِيبٞ مستجيبٌ للدعاء وقابلٌ له المزيد
30761 آية رقم ٦١وأرسلنا إلى ثمود أخاهم صالحًا، فقال لهم: يا قوم اعبدوا الله وحده ليس لكم من إله يستحق العبادة غيره جل وعلا، فأخلصوا له العبادة، هو الذي بدأ خَلْقكم من الأرض بخلق أبيكم آدم منها، وجعلكم عُمَّارا لها، فاسألوه أن يغفر لكم ذنوبكم، وارجعوا إليه بالتوبة النصوح. إن ربي قريب لمن أخلص له العبادة، ورغب إليه في التوبة، مجيب له إذا دعاه. المزيد
30762قَالُواْ تَكَلَّمُوا المزيد
30763يَٰصَٰلِحُ صَالِحُ: رَسولٌ أَرسَلَهُ اللهُ إِلَى قَومِ ثَمُودَ وَكَانُوا قَومًا جَاحِدِينَ آتَاهُم اللهُ رِزقًا كَثِيرًا وَلَكِنَّهُم عَصَوا رَبَّهُم وَعَبَدُوا الأَصنَامَ وَتَفَاخَرُوا بَينَهُم بِقُوَّتِهِم فَبَعَثَ اللهُ إِلَيهِم صَالِحًا مُبَشِّرًا وَمُنذِرًا وَلَكِنَّهُم كَذَّبُوهُ وَعَصَوهُ وَطَالَبُوهُ بِأَن يَأتِيَ بِآيَةٍ لِيُصَدِّقُوهُ فَأتَاهُم بِالنَّاقَةِ وَأَمَرَهُم أَن لا يُؤذُوهَا وَلَكِنَّهُم أَصَرُّوا عَلَى كِبرِهِم فَعَقَرُوا النَّاقَةَ وَعَاقَبَهُم اللهُ بِالصَّاعِقَةِ فَصُعِقُوا جَزَاءً لِفَعلَتِهِم وَنَجَّى اللهُ صَالِحًا وَالمُؤمِنِينَ. المزيد
30764قَدۡ أداةٌ تُفيدُ التَّحقيقَ المزيد
30765كُنتَ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30766فِينَا في: حَرْفُ جَرٍّ بِمَعْنى ( عِنْدَ ) المزيد
30767مَرۡجُوّٗا مُتَوَقَّعاً منه الخَيْر المزيد
30768قَبۡلَ ظرف للزَمانِ، ويُضاف لفظاً أو تقديراً المزيد
30769هَٰذَآۖ اسْمُ إشارَةٍ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ القَريبِ، والهاءُ لِلتَّنْبيهِ المزيد
30770أَتَنۡهَىٰنَآ هل تمنعنا المزيد
30771أَن حَرْفٌ مَصْدَرِيٌّ يُفيدُ الإستِقْبالَ المزيد
30772نَّعۡبُدَ ننقاد ونخضع المزيد
30773مَا يُحتَمَلُ أن تكونَ موصولَةً أو مَوْصوفَةً أو مصدريَّةً المزيد
30774يَعۡبُدُ ينقاد ويخضع المزيد
30775ءَابَآؤُنَا والِدينَا أو أجْدادُنَا أو أعْمامُنَا المزيد
30776وَإِنَّنَا إِنَّ: حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30777لَفِي في: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ المَجازِيَّةِ المزيد
30778شَكّٖ في شَكٍّ من كذا: في حالَةِ ريبَةٍ وقَلَقٍ بِشأنِهِ المزيد
30779مِّمَّا أصْلُها (مِنْ ما) المُحْتَوِيَة عَلى: مِنْ السَّبَبِيَّة وَ ما المَوْصولة أو المَوْصوفَة المزيد
30780تَدۡعُونَآ تَدْعُونَا إليه: تَحُثُّنا على تصديقه واتباعه المزيد
30781إِلَيۡهِ إلَى: حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى انْتِهاءِ الغايَةِ المزيد
30782مُرِيبٖ باعِثٍ للرّيبَةِ والقَلَقِ فِي النُّفوسِ المزيد
30783 آية رقم ٦٢قالت ثمود لنبيِّهم صالح: لقد كنا نرجو أن تكون فينا سيدًا مطاعًا قبل هذا القول الذي قلته لنا، أتنهانا أن نعبد الآلهة التي كان يعبدها آباؤنا؟ وإننا لفي شكٍّ مريب مِن دعوتك لنا إلى عبادة الله وحده. المزيد
30784قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30785يَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30786أَرَءَيۡتُمۡ أَخْبِروني المزيد
30787إِن حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30788كُنتُ كانَ: تأتي غالباً ناقِصَةً للدَّلالَةِ عَلى الماضِي، وتأتي للإسْتِبْعادِ أو لِلتنْزِيهِ عَن الدَّلالة الزَّمنيَّة بِالنِّسْبَةِ إلَى اللهِ تَعالَى المزيد
30789عَلَىٰ حَرْفُ جَرٍّ يَدُلُّ عَلى الحالِ المزيد
30790بَيِّنَةٖ حُجَّةٌ واضِحَةٌ المزيد
30791مِّن حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30792رَّبِّي إلَهِيَ الْمَعْبود المزيد
30793وَءَاتَىٰنِي وَأَعْطَانِي المزيد
30794مِنۡهُ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30795رَحۡمَةٗ إحْساناً وهِدايَةً المزيد
30796فَمَن مَنْ: اسمٌ يُسْتَفْهَمُ بِهِ عَن العاقِلِ المزيد
30797يَنصُرُنِي يُنْقِذُني من عذابه المزيد
30798مِنَ مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ اختِيارَ أو أخْذَ شَيْءٍ بَدَلَ شَيْءٍ آخَر المزيد
30799ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30800إِنۡ حَرْفُ شَرْطٍ جازِمٌ المزيد
30801عَصَيۡتُهُۥۖ العِصْيَانُ: الخُروجُ عَن الطَّاعَةِ المزيد
30802فَمَا ما: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30803تَزِيدُونَنِي زِيادَةُ الشَّيْءِ: نُمُوُّهُ فِي ذاتِهِ أوْ إضافَةُ شَيْءٍ إلَيْهِ مِنْ جِنْسِهِ المزيد
30804غَيۡرَ `وَرَدَت أحياناً بمعنى `` إلا `` وأحياناً بمعنى `` دُونَ `` وأحياناً صِفة` المزيد
30805تَخۡسِيرٖ تضليل وإبعاد عن الخير المزيد
30806 آية رقم ٦٣قال صالح لقومه: يا قوم أخبروني إن كنت على برهان من الله وآتاني منه النبوة والحكمة، فمن الذي يدفع عني عقاب الله تعالى إن عصيته فلم أبلِّغ الرسالة وأنصحْ لكم؟ فما تزيدونني غير تضليل وإبعاد عن الخير. المزيد
30807وَيَٰقَوۡمِ يَا: لِلنِّداءِ، قَوْمِي: جَماعَتِي مِنَ الرِّجالِ والنِّساءِ المزيد
30808هَٰذِهِۦ اسْمُ إشارَةٍ لِلْمُفْرَدِ المُؤَنَّثِ القَريبِ، والهاءُ لِلتَّنْبيهِ المزيد
30809نَاقَةُ ناقة الله: أُضيفت إِلى الله سُبحانَه تَشْريفاً لها وتحذيراً لهم، والنّاقَة: الأُنثى من الإبل، والمراد بها ناقة صالح عَلَيْهِ السَّلامُ، خلقها الله من صخر لا من أبوين المزيد
30810ٱللَّهِ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30811لَكُمۡ اللامُ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ الإخْتِصاصَ المزيد
30812ءَايَةٗۖ مُعْجِزَةً ودَليلاً وعِبْرَةً وعَلامَةً المزيد
30813فَذَرُوهَا فاتركوها المزيد
30814تَأۡكُلۡ تأكل : ترعى المزيد
30815فِيٓ حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
30816أَرۡضِ الأرْضُ: الكَوْكَبُ المَعْروفُ الَّذي نَعيشُ على سَطحِهِ، أو جُزْءٌ مِنْهُ المزيد
30817ٱللَّهِۖ اسْمٌ لِلذَّاتِ العَلِيَّةِ المُتَفَرِّدَةِ بالألوهِيَّةِ الواجِبَةِ الوُجودِ المَعبودَةِ بِحَقٍّ، وهوَ لَفظُ الجَلالَةِ الجامِعُ لِمَعاني صِفاتِ اللهِ الكامِلة المزيد
30818وَلَا لا: حَرْفُ نَهْيٍ المزيد
30819تَمَسُّوهَا لا تَمَسُّوهَا: لا تُصيبوها المزيد
30820بِسُوٓءٖ مَكْروهٌ المزيد
30821فَيَأۡخُذَكُمۡ فيهلككم المزيد
30822عَذَابٞ عِقابٌ وتَّنْكيلٌ المزيد
30823قَرِيبٞ دانٍ المزيد
30824 آية رقم ٦٤ويا قوم هذه ناقة الله جعلها لكم حجة وعلامة تدلُّ على صدقي فيما أدعوكم إليه، فاتركوها تأكل في أرض الله فليس عليكم رزقها، ولا تمسُّوها بعَقْر، فإنكم إن فعلتم ذلك يأخذكم من الله عذاب قريب من عَقْرها. المزيد
30825فَعَقَرُوهَا فَنَحَروها المزيد
30826فَقَالَ فَتَكلَّمَ المزيد
30827تَمَتَّعُواْ إنعموا بما يُزَيِّنُه لكم الكُفْر من الشهوات المزيد
30828فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
30829دَارِكُمۡ الدَّارُ: المَنْزِلُ المَبْنِيُّ الذي يَسْكُنُهُ النّاسُ المزيد
30830ثَلَٰثَةَ العدد الواقع بعد الاثنين وقبل الأربعة المزيد
30831أَيَّامٖۖ جمع يوم، واليوم بوجه عام: من طلوع الشمس إلى غُرُوبها المزيد
30832ذَٰلِكَ اسْمُ إشارَةٍ لِلْمُفْرَدِ المُذَكَّرِ البَعيدِ يُخاطَبُ بِهِ المُفْرَدُ المزيد
30833وَعۡدٌ وَعْد غَيْرُ مَكْذُوبٍ: وَعْد ناجز لا بد من وقوعه المزيد
30834غَيۡرُ `وَرَدَت أحياناً بمعنى `` إلا `` وأحياناً بمعنى `` دُونَ `` وأحياناً صِفة` المزيد
30835مَكۡذُوبٖ غير مَكْذُوب: ناجز لا بد من وقوعه المزيد
30836 آية رقم ٦٥فكذَّبوه ونحروا الناقة، فقال لهم صالح: استمتعوا بحياتكم في بلدكم ثلاثة أيام، فإن العذاب نازل بكم بعدها، وذلك وَعْدٌ من الله غير مكذوب، لا بد من وقوعه. المزيد
30837فَلَمَّا لَمَّا: ظَرفِيَّةٌ بِمَعْنى حينَما المزيد
30838جَآءَ تَحَقَّقَ وحَصَلَ المزيد
30839أَمۡرُنَا حُكمُنا وقضاؤُنا المزيد
30840نَجَّيۡنَا سلَّمنا المزيد
30841صَٰلِحٗا صَالِحُ: رَسولٌ أَرسَلَهُ اللهُ إِلَى قَومِ ثَمُودَ وَكَانُوا قَومًا جَاحِدِينَ آتَاهُم اللهُ رِزقًا كَثِيرًا وَلَكِنَّهُم عَصَوا رَبَّهُم وَعَبَدُوا الأَصنَامَ وَتَفَاخَرُوا بَينَهُم بِقُوَّتِهِم فَبَعَثَ اللهُ إِلَيهِم صَالِحًا مُبَشِّرًا وَمُنذِرًا وَلَكِنَّهُم كَذَّبُوهُ وَعَصَوهُ وَطَالَبُوهُ بِأَن يَأتِيَ بِآيَةٍ لِيُصَدِّقُوهُ فَأتَاهُم بِالنَّاقَةِ وَأَمَرَهُم أَن لا يُؤذُوهَا وَلَكِنَّهُم أَصَرُّوا عَلَى كِبرِهِم فَعَقَرُوا النَّاقَةَ وَعَاقَبَهُم اللهُ بِالصَّاعِقَةِ فَصُعِقُوا جَزَاءً لِفَعلَتِهِم وَنَجَّى اللهُ صَالِحًا وَالمُؤمِنِينَ. المزيد
30842وَٱلَّذِينَ الَّذِينَ: اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30843ءَامَنُواْ أقرّوا بِوَحدانِيَّةِ اللهِ وبِصِدْقِ رُسُلِهِ وانقادوا للهِ بالطّاعةِ وللرَّسولِ بالاتّباعِ المزيد
30844مَعَهُۥ مَع: ظَرْفٌ مَجازِيٌّ يَحْتَمِلُ مَعانٍ كَثيرةٍ كَالعِلْمِ والإحاطَةِ والتأييدِ والقُدْرَةِ والنَّصْرِ المزيد
30845بِرَحۡمَةٖ بإحْسانٍ وهِدايَةٍ المزيد
30846مِّنَّا مِنْ: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنَى ابتِداءِ الغايَةِ المزيد
30847وَمِنۡ راجِعْ التَفْسيرَ في السَّطْرِ السَّابِقِ المزيد
30848خِزۡيِ فَضيحَةِ وهَوانِ المزيد
30849يَوۡمِئِذٍۚ ذَلِكَ اليَوْم المزيد
30850إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30851رَبَّكَ إلَهَكَ الْمَعْبودَ المزيد
30852هُوَ ضَميرٌ عائِدٌ عَلى لَفْظِ الجَلالَةِ جَلَّ شَأْنُهُ المزيد
30853ٱلۡقَوِيُّ هو الذي له القُدْرَةُ المُطلقَةُ مع كمالِ المَشيئةِ، وٱلۡقَوِيُّ من أسْماءِ اللهِ الحُسْنى. المزيد
30854ٱلۡعَزِيزُ هُوَ القَوِيُّ الَّذِي لا يُغْلَبُ لأنَّهُ تَعَالَى غَالِبٌ عَلَى أمْرِهِ، والعَزيزُ مِنْ أسْماءِ اللهِ الحُسْنَى. المزيد
30855 آية رقم ٦٦فلما جاء أمرنا بهلاك ثمود نجينا صالحًا والذين آمنوا معه من الهلاك برحمة منا، ونجيناهم من هوان ذلك اليوم وذلَّته. إن ربك -أيها الرسول- هو القوي العزيز، ومِن قوته وعزته أن أهلك الأمم الطاغية، ونجَّى الرسل وأتباعهم. المزيد
30856وَأَخَذَ وأهلك المزيد
30857ٱلَّذِينَ اسْمٌ مَوْصولٌ لِجَماعَةِ الذُّكورِ المزيد
30858ظَلَمُواْ ظُلْمُ النَّفْسِ: الإساءَةُ إلَيْها وَتَعْريضُهَا لِلْعِقابِ المزيد
30859ٱلصَّيۡحَةُ الصَّرْخَةُ المُهْلِكَةُ المزيد
30860فَأَصۡبَحُواْ فَصارُوا عِنْدَ الصَّباحِ المزيد
30861فِي حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
30862دِيَٰرِهِمۡ الدِّيارُ: جَمْعُ دارٍ، والدَّارُ: المَنْزِلُ المَبْنِيُّ الذي يَسْكُنُهُ النّاسُ المزيد
30863جَٰثِمِينَ موتى هامدين لا يتحركون، من جثم: لزم مكانه المزيد
30864 آية رقم ٦٧وأخذت الصيحة القوية ثمود الظالمين، فأصبحوا في ديارهم موتى هامدين ساقطين على وجوههم لا حِرَاك لهم. المزيد
30865كَأَن أداةٌ للتَّشبيهِ المزيد
30866لَّمۡ حَرْفٌ لِنَفْيِ المُضارِعِ وقَلْبِهِ إلَى الماضِي المزيد
30867يَغۡنَوۡاْ لَّمْ يَغْنَوْاْ فِيهَا: لم يُقيموا في النَّعِيم المزيد
30868فِيهَآۗ في: حَرْفُ جَرٍّ يُفيدُ مَعْنى الظَّرْفِيَّةِ الحَقيقِيَّةِ المَكانِيَّةِ المزيد
30869أَلَآ أداةُ استِفْتاحٍ وتَنْبيهٍ تَدُلُّ عَلى تَحَقُّقِ ما بَعْدَها المزيد
30870إِنَّ حَرْفُ تَوْكيدٍ ونَصْبٍ يُفيدُ تأكيدَ مَضْمونِ الجُملَةِ المزيد
30871ثَمُودَاْ `شعب عربي بَادَ قبل ظهور الإِسلام، سُمِّيَ باسم حفيد من أحفاد نوح، أو سمي بذلك لقلة الماء لديهم `` يقال: ثمد الماء: قَلَّ `` وكان نبيهم صالح` المزيد
30872كَفَرُواْ أنكروا ولَمْ يُؤْمِنُوا المزيد
30873رَبَّهُمۡۗ إلَهَهُمْ الْمَعْبود المزيد
30874أَلَا أداةُ استِفْتاحٍ وتَنْبيهٍ تَدُلُّ عَلى تَحَقُّقِ ما بَعْدَها المزيد
30875بُعۡدٗا هَلاكاً المزيد
30876لِّثَمُودَ `ثمود: شعب عربي بَادَ قبل ظهور الإِسلام، سُمِّيَ باسم حفيد من أحفاد نوح، أو سمي بذلك لقلة الماء لديهم `` يقال: ثمد الماء: قَلَّ `` وكان نبيهم صالح` المزيد
30877 آية رقم ٦٨كأنهم في سرعة زوالهم وفنائهم لم يعيشوا فيها. ألا إن ثمود جحدوا بآيات ربهم وحججه. ألا بُعْدًا لثمود وطردًا لهم من رحمة الله، فما أشقاهم وأذلَّهم!! المزيد
30878وَلَقَدۡ لَقَدْ: اللامُ جَوابُ القَسَمِ، قَدْ: أداةٌ تُفيدُ التَّحقيقَ المزيد
30879جَآءَتۡ أتَتْ المزيد
30880رُسُلُنَآ رُسُلُنَا: وهم من الملائكة وهم فيما ذكر ـ كما ورد في تفسير الطبري ـ كانوا جبرائيل وملكين آخرين . وقيل إن الملكين الآخرين كانا ميكائيل وإسرافيل معه المزيد
30881إِبۡرَٰهِيمَ هُوَ خَلِيلُ اللهِ، اِصطَفَاهُ اللهُ بِرِسَالَتِهِ وَفَضَّلَهُ عَلَى كَثِيرٍ مِن خَلقِهِ، كَانَ إِبرَاهِيمُ يَعِيشُ فِي قَومٍ يَعبُدُونَ الكَوَاكِبَ، فَلَم يَكُن يُرضِيهِ ذَلِكَ، وَأَحَسَّ بِفِطرَتِهِ أَنَّ هُنَاكَ إِلَهًا أَعظَمَ حَتَّى هَدَاهُ اللهُ وَاصطَفَاهُ بِرِسَالَتِهِ، وَأَخَذَ إِبرَاهِيمُ يَدعُو قَومَهَ لِوَحدَانِيَّةِ اللهِ وَعِبَادَتِهِ وَلَكِنَّهُم كَذَّبُوهُ وَحَاوَلُوا إِحرَاقَهُ فَأَنجَاهُ اللهُ مِن بَينِ أَيدِيهِم، جَعَلَ اللهُ الأَنبِيَاءَ مِن نَسلِ إِبرَاهِيمَ فَوُلِدَ لَهُ إِسمَاعِيلُ وَإِسحَاقُ، قَامَ إِبرَاهِيمُ بِبِنَاءِ الكَعبَةِ مَعَ إِسمَاعِيلَ. المزيد
30882بِٱلۡبُشۡرَىٰ بِالخَبَرِ السَّارِّ المزيد
30883قَالُواْ تَكَلَّمُوا المزيد
30884سَلَٰمٗاۖ لَفظُ تَحِيَّةٍ وَتَسْليمٍ المزيد
30885قَالَ تَكلَّمَ المزيد
30886سَلَٰمٞۖ لَفظُ تَحِيَّةٍ وَتَسْليمٍ المزيد
30887فَمَا ما: نافِيَةٌ غَيْرُ عامِلَةٍ المزيد
30888لَبِثَ ما لبث أن جاء بِعِجْلٍ: أَسْرع بالمجيء به المزيد
30889أَن حَرْفٌ مَصْدَرِيٌّ يُفيدُ الإستِقْبالَ المزيد
30890جَآءَ أتَى المزيد
30891بِعِجۡلٍ العِجْلُ: ولد البَقَرَةِ المزيد
30892حَنِيذٖ مَشْوي بَيْنَ حَجَرَيْنِ المزيد
30893 آية رقم ٦٩ولقد جاءت الملائكة إبراهيم يبشرونه هو وزوجته بإسحاق، ويعقوبَ بعده، فقالوا: سلامًا، قال ردًّا على تحيتهم: سلام، فذهب سريعًا وجاءهم بعجل سمين مشويٍّ ليأكلوا منه. المزيد
30894فَلَمَّا لَمَّا: ظَرفِيَّةٌ بِمَعْنى حينَما المزيد
30895رَءَآ رأى الشيءَ: نظر بعينه وأبصَرَ المزيد
30896أَيۡدِيَهُمۡ جَوارِحهم، جَمْعُ يَدٍ