تفسير كلمة افْتَرَى من سورة طه آية رقم 61


قَالَ لَهُم مُّوسَى وَيْلَكُمْ لا تَفْتَرُوا عَلَى اللَّهِ كَذِباً فَيُسْحِتَكُمْ بِعَذَابٍ وَقَدْ خَابَ مَنِ افْتَرَى {61}

اخْتَلَقَ وَكَذَبَ


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "فري"

الفري: قطع الجلد للخرز والإصلاح، والإفراء للإفساد، والافتراء فيهما، وفي الإفساد أكثر، وكذلك استعمل في القرآن في الكذب والشرك والظلم. نحو: ومن يشرك بالله فقد افترى إثما عظيما [النساء/48]، انظر كيف يفترون على الله الكذب [النساء/50]. وفي الكذب نحو: افتراء على الله قد ضلوا [الأنعام/140]، ولكن الذين كفروا يفترون على الله الكذب [المائدة/ 103]، أم يقولون افتراه [السجدة/3]، وما ظن الذين يفترون على الله الكذب [يونس/60]، أن يفترى من دون الله [يونس/37]، إن أنتم إلا مفترون [هود/50]، وقوله: لقد جئت شيئا فريا [مريم/27]، قيل: معناه عظيما (انظر: تذكرة الأريب 1/329؛ وتفسير القرطبي 11/99). وقيل: عجيبا (انظر: مجاز القرآن 2/6). وقيل: مصنوعا (انظر: غريب القرآن وتفسيره ص 238). وكل ذلك إشارة إلى معنى واحد.


تصفح سورة طه كاملة