تفسير و معنى كلمة الأكمه الأكْمَهَ من سورة آل عمران آية رقم 49


وَرَسُولاً إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُم مِّنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْراً بِإِذْنِ اللّهِ وَأُبْرِئُ الأكْمَهَ والأَبْرَصَ وَأُحْيِـي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللّهِ وَأُنَبِّئُكُم بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ {49}

مَنْ وُلِدَ أعْمَى ، أو من فقد بصره


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "كمه"

الأكمة: هو الذي يولد مطموس العين، وقد يقال لمن تذهب عينه، قال: - 399 - كمهت عيناه حتى ابيضتا (الشطر لسويد بن أبي كاهل، وعجزه: فهو يلحى نفسه لما نزع والبيت في مفضليته. انظر: المفضليات ص 20؛ والمجمل 3/770؛ وتهذيب اللغة 6/29؛ واللسان (كمه) ؛ وأضداد ابن الأنباري ص 374)


تصفح سورة آل عمران كاملة