تفسير كلمة الرس الرَّسِّ من سورة الفرقان آية رقم 38


وَعَاداً وَثَمُودَ وَأَصْحَابَ الرَّسِّ وَقُرُوناً بَيْنَ ذَلِكَ كَثِيراً {38}

الرّسُّ: الأخدود أو البئر


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "رسس"

أصحاب الرس (الآية كذبت قبلهم قوم نوح وأصحاب الرس وثمود سورة ق: آية 12) قيل: هو واد، قال الشاعر: - 187 - وهن لوادي الرس كاليد للفم (هذا عجز بيت، وشطره: بكرن بكورا واستحرن بسحرة وهو لزهير بن أبي سلمى من معلقته، انظر: ديوانه ص 77؛ وشرح المعلقات 1/105) وأصل الرس: الأثر القليل الموجود في الشيء، يقال: سمعت رسا من خبر (انظر: الأساس 162؛ والمجمل 2/366؛ والبصائر 3/68)، ورس الحديث في نفسي، ووجد رسا من حمى (قال الزمخشري: به رس الحمى ورسيسها: ابتداؤها قبل أن تشتد، وتقول: بدأت برسها، وأخذت في مسها. الأساس ص 162)، ورس الميت: دفن وجعل أثرا بعد عين.


تصفح سورة الفرقان كاملة