تفسير و معنى كلمة السفينة السَّفِينَةِ من سورة الكهف آية رقم 71


فَانطَلَقَا حَتَّى إِذَا رَكِبَا فِي السَّفِينَةِ خَرَقَهَا قَالَ أَخَرَقْتَهَا لِتُغْرِقَ أَهْلَهَا لَقَدْ جِئْتَ شَيْئاً إِمْراً {71}

مَرْكَب البَحْرِ


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "سفن"

السفن: نحت ظاهر الشيء، كسفن العود، والجلد، وسفن الريح التراب عن الأرض، قال الشاعر: - 236 - فجاء خفيا يسفن الأرض صدره (هذا شطر بيت، وعجزه: ترى الترب منه لاصقا كل ملصق وهو لامرئ القيس في ديوانه ص 138؛ والبصائر 3/228؛ والمجمل 2/463؛ والفرق بين الحروف الخمسة ص 446) والسفن نحو النقض لما يسفن، وخص السفن بجلدة قائم السيف، وبالحديدة التي يسفن بها، وباعتبار السفن سميت السفينة. قال الله تعالى: أما السفينة [الكهف/79]، ثم تجوز بالسفينة، فشبه بها كل مركوب سهل.


تصفح سورة الكهف كاملة