تفسير و معنى كلمة الناقور النَّاقُورِ من سورة المدثر آية رقم 8


فَإِذَا نُقِرَ فِي النَّاقُورِ {8}

آلة كالبُوق يُنْفخُ فيها، والمراد نفخة البعث والنّشور


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "نقر"

النقر: قرع الشيء المفضي إلى النقب، والمنقار: ما ينقر به كمنقار الطائر، والحديدة التي ينقر بها الرحى، وعبر به عن البحث، فقيل: نقرت عن الأمر، واستعير للاغتياب، فقيل: نقرته، وقالت امرأة لزوجها: مر بي على بني نظرى ولا تمر بي على بنات نقرى (انظر: المجمل 3/881؛ واللسان (نقر) )، أي: على الرجال الذين ينظرون إلي لا على النساء اللواتي يغتبنني. والنقرة: وقبة يبقى فيها ماء السيل، ونقرة القفا: وقبته، والنقير: وقبة في ظهر النواة، ويضرب به المثل في الشيء الطفيف، قال تعالى: ولا يظلمون نقيرا [النساء/124] والنقير أيضا: خشب ينقر وينبذ فيه، وهو كريم النقير. أي: كريم إذا نقر عنه. أي: بحث، والناقور: الصور، قال تعالى: فإذا نقر في الناقور [المدثر/8] ونقرت الرجل: إذا صوت له بلسانك، وذلك بأن تلصق لسانك بنقرة حنكك، ونقرت الرجل: إذا خصصته بالدعوة؛ كأنك نقرت له بلسانك مشيرا إليه، ويقال لتلك الدعوة: النقرى.


تصفح سورة المدثر كاملة