تفسير و معنى كلمة تسعا تِسْعاً من سورة الكهف آية رقم 25


وَلَبِثُوا فِي كَهْفِهِمْ ثَلاثَ مِئَةٍ سِنِينَ وَازْدَادُوا تِسْعاً {25}

عدد للمؤنث بين الثمانية والعشرة والمراد تسع سنين


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "تسع"

التسعة في العدد معروفة وكذا التسعون، قال تعالى: تسعة رهط [النمل/48]، تسع وتسعون نعجة [ص/23]، ثلثمائة سنين وازدادوا تسعا [الكهف/25]، عليها تسعة عشر [المدثر/30]، والتسع: من أظماء الإبل (قال ابن منظور: والتسع من أظماء الإبل: أن ترد إلى تسعة أيام)، والتسع: جزء من تسعة (قال ابن مالك في مثلثه: وأخذ تسع تسع أما التسع *** فالورد عن تسع مضت، والتسع من تسعة جزء كذاك السبع *** يعود للسبعة بانتساب)، والتسع ثلاث ليال من الشهر آخرها التاسعة (في اللسان: قال الأزهري: العرب تقول في ليالي الشهر: ثلاث غرر، وبعدها ثلاث نفل، وبعدها ثلاث تسع، سمين تسعا لأن آخرتهن الليلة التاسعة)، وتسعت القوم: أخذت تسع أموالهم، أو كنت لهم تاسعا.


تصفح سورة الكهف كاملة