تفسير كلمة تَكْتُمُونَ من سورة البقرة آية رقم 33


قَالَ يَاآدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَآئِهِمْ فَلَمَّا أَنبَأَهُمْ بِأَسْمَآئِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ {33}

تخْفون

التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "كتم"

الكتمان: ستر الحديث، يقال: كتمته كتما وكتمانا. قال تعالى: ومن أظلم ممن كتم شهادة عنده من الله [البقرة/140]، وقال: وإن فريقا منهم ليكتمون الحق وهم يعلمون [البقرة/146]، ولا تكتموا الشهادة [البقرة/146]، ولا تكتموا الشهادة [البقرة/283]، وتكتمون الحق وأنتم تعلمون [آل عمران/ 71]، وقوله: الذين يبخلون ويأمرون الناس بالبخل ويكتمون ما آتاهم الله من فضله [النساء/37] فكتمان الفضل: هو كفران النعمة، ولذلك قال بعده: وأعتدنا للكافرين عذابا مهينا [النساء/37]، وقوله: ولا يكتمون الله حديثا [النساء/42] قال ابن عباس: إن المشركين إذا رأوا أهل القيامة لا يدخل الجنة إلا من لم يكن مشركا قالوا: والله ربنا ما كنا مشركين [الأنعام/23] فتشهد عليهم جوارحهم، فحينئذ يودون أن لم يكتموا الله حديثا (أخرجه ابن جرير 5/94). وقال الحسن: في الآخرة مواقف في بعضها يكتمون، وفي بعضها لا يكتمون، وعن بعضهم: لا يكتمون الله حديثا [النساء/42] هو أن انطق جوارحهم.