تفسير و معنى كلمة زاغت زَاغَتْ من سورة الأحزاب آية رقم 10


إِذْ جَاؤُوكُم مِّن فَوْقِكُمْ وَمِنْ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَإِذْ زَاغَتْ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِاللَّهِ الظُّنُونَا {10}

زَاغَتِ الأبُصارُ: اضطربت فزعًا وخوفًا


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "زيغ"

الزيغ: الميل عن الاستقامة، والتزايغ: التمايل، ورجل زائغ، وقوم زاغة، وزائغون، وزاغت الشمس، وزاغ البصر، وقال تعالى: وإذ زاغت الأبصار [الأحزاب/10]، يصح أن يكون إشارة إلى ما يداخلهم من الخوف حتى أظلمت أبصارهم، ويصح أن يكون إشارة إلى ما قال: يرونهم مثليهم رأي العين [آل عمران/13]، وقال: ما زاغ البصر وما طغى [النجم/ 17]، من بعد ما كاد يزيغ [التوبة/117]، فلما زاغوا أزاغ الله قلوبهم [الصف/5]، لما فارقوا الاستقامة عاملهم بذلك.


تصفح سورة الأحزاب كاملة