تفسير و معنى كلمة سقر سَقَرَ من سورة القمر آية رقم 48


يَوْمَ يُسْحَبُونَ فِي النَّارِ عَلَى وُجُوهِهِمْ ذُوقُوا مَسَّ سَقَرَ {48}

النَّار إذا اشْتَدَّ حَرُّهَا وأذاهَا، وسَقَر: عَلَمٌ يُطْلَقُ عَلى جَهَنَّم


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "سقر"

من سقرته الشمس (انظر: مجمل اللغة 2/466)، وقيل: صقرته، أي: لوحته وأذابته، وجعل سقر اسم علم لجهنم قال تعالى: ما سلككم في سقر [المدثر/42]، وقال تعالى: ذوقوا مس سقر [القمر/48]، ولما كان السقر يقتضي التلويح في الأصل نبه بقوله: وما أدراك ما سقر *** لا تبقي ولا تذر *** لواحة للبشر [المدثر/27 - 29]، أن ذلك مخالف لما نعرفه من أحوال السقر في الشاهد.


تصفح سورة القمر كاملة