تفسير و معنى كلمة سلطان سُلْطَانٍ من سورة غافر آية رقم 35


الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ بِغَيْرِ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ كَبُرَ مَقْتاً عِندَ اللَّهِ وَعِندَ الَّذِينَ آمَنُوا كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَى كُلِّ قَلْبِ مُتَكَبِّرٍ جَبَّارٍ {35}

حُجَّةٍ وبُرْهَانٍ


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "سلط"

السلاطة: التمكن من القهر، يقال: سلطته فتسلط، قال تعالى: ولو شاء الله لسلطهم [النساء/90]، وقال تعالى: ولكن الله يسلط رسله على من يشاء [الحشر/6]، ومنه سمي السلطان، والسلطان يقال في السلاطة، نحو: ومن قتل مظلوما فقد جعلنا لوليه سلطانا [الإسراء/33]، إنه ليس له سلطان على الذي آمنوا وعلى ربهم يتوكلون [النحل/99]، إنما سلطانه على الذين يتولونه [النحل/100]، لا تنفذون إلا بسلطان [الرحمن/33]، وقد يقال لذي السلاطة، وهو الأكثر، وسمي الحجة سلطانا، وذلك لما يلحق من الهجوم على القلوب، لكن أكثر تسلطه على أهل العلم والحكمة من المؤمنين، قال تعالى: الذين يجادلون في آيات الله بغير سلطان [غافر/ 35]، وقال: فأتونا بسلطان مبين [إبراهيم/10]، وقال تعالى: ولقد أرسلنا موسى بآياتنا وسلطان مبين [غافر/23]، وقال: أتريدون أن تجعلوا لله عليكم سلطانا مبينا [النساء/144]، وقوله عز وجل: هلك عني سلطانيه [الحاقة/29]، يحتمل السلطانيين. والسليط: الزيت بلغة أهل اليمن، وسلاطة اللسان: القوة على المقال، وذلك في الذم أكثر استعمالا. يقال: امرأة سليطة، وسنابك سلطات (السنبك: طرف الحافر، وجانباه من قدم، وجمعه: سنابك. انظر: اللسان (سنبك)، و (سلط) ) : لها تسلط بقوتها وطولها.


تصفح سورة غافر كاملة