تفسير كلمة فَالِقُ من سورة الأنعام آية رقم 95


إِنَّ اللّهَ فَالِقُ الْحَبِّ وَالنَّوَى يُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَمُخْرِجُ الْمَيِّتِ مِنَ الْحَيِّ ذَلِكُمُ اللّهُ فَأَنَّى تُؤْفَكُونَ {95}

فالق الحبِّ: الذي يشق الحب ليخرج منه النبات


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "فلق"

الفلق: شق الشيء وإبانة بعضه عن بعض. يقال: فلقته فانفلق. قال تعالى: فالق الإصباح [الأنعام/96]، إن الله فالق الحب والنوى [الأنعام/ 95]، فانفلق فكان كل فرق كالطود العظيم [الشعراء/63]، وقيل للمطمئن من الأرض بين ربوتين: فلق، وقوله: قل أعوذ برب الفلق [الفلق/1]، أي: الصبح، وقيل: الأنهار المذكورة في قوله: أم من جعل الأرض قرارا وجعل خلالها أنهارا [النمل/61]، وقيل: هو الكلمة التي علم الله تعالى موسى ففلق بها البحر، والفلق: المفلوق، كالنقض والنكث للمنقوض والمنكوث، وقيل الفلق: العجب، والفيلق كذلك، والفليق والفالق: ما بين الجبلين وما بين السنامين من ظهر البعير.


تصفح سورة الأنعام كاملة