تفسير و معنى كلمة فسوف فَسَوْفَ من سورة الزمر آية رقم 39


قُلْ يَاقَوْمِ اعْمَلُوا عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ فَسَوْفَ تَعْلَمُونَ {39}

سَوْفَ: حَرْفٌ يُخَصِّصُ الأفْعالَ المُضارِعَةَ لِلاسْتِقْبالِ


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "سوف"

سوف: حرف يخصص أفعال المضارعة بالاستقبال، ويجردها عن معنى الحال، نحو: سوف أستغفر لكم ربي [يوسف/98]، وقوله: فسوف تعلمون [الأنعام/135]، تنبيه أن ما يطلبونه - وإن لم يكن في الوقت حاصلا - فهو مما يكون بعد لا محالة، ويقتضي معنى المماطلة والتأخير، واشتق منه التسويف اعتبارا بقول الواعد: سوف أفعل كذا، والسوف: شم التراب والبول، ومنه قيل للمفازة التي يسوف الدليل ترابها: مسافة، قال الشاعر: - 252 - إذا الدليل استاف أخلاق الطرق (الرجز لرؤبة، وهو في اللسان (سوف) ) والسواف: مرض الإبل يشارف بها الهلاك، وذلك لأنها تشم الموت، أو يشمها الموت، وإما لأنه مما سوف تموت منه.


تصفح سورة الزمر كاملة