تفسير و معنى كلمة لبثتم لَبِثْتُمْ من سورة الكهف آية رقم 19


وَكَذَلِكَ بَعَثْنَاهُمْ لِيَتَسَاءلُوا بَيْنَهُمْ قَالَ قَائِلٌ مِّنْهُمْ كَمْ لَبِثْتُمْ قَالُوا لَبِثْنَا يَوْماً أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالُوا رَبُّكُمْ أَعْلَمُ بِمَا لَبِثْتُمْ فَابْعَثُوا أَحَدَكُم بِوَرِقِكُمْ هَذِهِ إِلَى الْمَدِينَةِ فَلْيَنظُرْ أَيُّهَا أَزْكَى طَعَاماً فَلْيَأْتِكُم بِرِزْقٍ مِّنْهُ وَلْيَتَلَطَّفْ وَلا يُشْعِرَنَّ بِكُمْ أَحَداً {19}

أقَمْتُمْ


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "لبث"

لبث بالمكان: أقام به ملازما له. قال تعالى: فلبث فيهم ألف سنة [العنكبوت/14]، فلبثت سنين في أهل مدين [طه/40]، قال: كم لبثتم قالوا لبثنا يوما أو بعض يوم قالوا ربكم أعلم بما لبثتم [الكهف/19]، لم يلبثوا إلا عشية [النازعات/46]، لم يلبثوا إلا ساعة من نهار [الأحقاف/35]، ما لبثوا في العذاب المهين [سبأ/14].


تصفح سورة الكهف كاملة