تفسير كلمة نَصِيباً من سورة النحل آية رقم 56


وَيَجْعَلُونَ لِمَا لاَ يَعْلَمُونَ نَصِيباً مِّمَّا رَزَقْنَاهُمْ تَاللّهِ لَتُسْأَلُنَّ عَمَّا كُنتُمْ تَفْتَرُونَ {56}

حصة وجزءاً


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "نصب"

نصب الشيء: وضعه وضعا ناتئا كنصب الرمح، والبناء والحجر، والنصيب: الحجارة تنصب على الشيء، وجمعه: نصائب ونصب، وكان للعرب حجارة تعبدها وتذبح عليها. قال تعالى: كأنهم إلى نصب يوفضون [المعارج/43]، قال: وما ذبح على النصب [المائدة/3] وقد يقال في جمعه: أنصاب، قال: والأنصاب والأزلام [المائدة/90] والنصب والنصب: التعب، وقرئ: بنصب وعذاب [ص/41] و (نصب) (وهي قراءة يعقوب. الإتحاف ص 372) وذلك مثل: بخل وبخل. قال تعالى: لا يمسنا فيها نصب [فاطر/ 35] وأنصبني كذا. أي: أتعبني وأزعجني، قال الشاعر: - 442 - تأوبني هم مع الليل منصب (شطر بيت لطفيل الغنوي، وعجزه: وجاء من الأخبار ما لا أكذب والشطر في عمدة الحفاظ (نصب)، دون نسبة؛ والبيت في الأغاني 14/87) وهم ناصب قيل: هو مثل: عيشة راضية (قال الأصمعي: هم ناصب. أي: ذو نصب، مثل: ليل نائم: ذو نوم ينام فيه. ورجل دارع: ذو درع. اللسان (نصب) )، والنصب: التعب. قال تعالى: لقد لقينا من سفرنا هذا نصبا [الكهف/62]. وقد نصب (قال أبو عثمان: نصب نصبا: أعيا من التعب. الأفعال: 3/152) فهو نصب وناصب، قال تعالى: عاملة ناصبة [الغاشية/ 3]. والنصيب: الحظ المنصوب. أي: المعين. قال تعالى: أملهم نصيب من الملك [النساء/53]، ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب [آل عمران/ 23]، فإذا فرغت فانصب [الشرح/7] ويقال: ناصبه الحرب والعداوة، ونصب له، وإن لم يذكر الحرب جاز، وتيس أنصب، وشاة أو عنزة نصباء: منتصب القرن، وناقة نصباء: منتصبة الصدر، ونصاب السكين ونصبه، ومنه: نصاب الشيء: أصله، ورجع فلان إلى منصبه. أي: أصله، وتنصب الغبار: ارتفع، ونصب الستر: رفعه، والنصب في الإعراب معروف، وفي الغناء ضرب منه.


تصفح سورة النحل كاملة