تفسير كلمة وَاصِباً من سورة النحل آية رقم 52


وَلَهُ مَا فِي الْسَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلَهُ الدِّينُ وَاصِباً أَفَغَيْرَ اللّهِ تَتَّقُونَ {52}

دائماً لازِماً


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "وصب"

الوصب: السقم اللازم، وقد وصب فلان فهو وصب، وأوصبه كذا فهو يتوصب نحو: يتوجع. قال تعالى: ولهم عذاب واصب [الصافات/9]، وله الدين واصبا [النحل/52]. فتوعد لمن اتخذ إلهين، وتنبيه أن جزاء من فعل ذلك عذاب لازم شديد، ويكون الدين ههنا الطاعة، ومعنى الواصب الدائم. أي: حق الإنسان أن يطيعه دائما في جميع أحواله، كما وصف به الملائكة حيث قال: لا يعصون الله ما أمرهم ويفعلون ما يؤمرون [التحريم/6] ويقال: وصب وصوبا: دام، ووصب الدين: وجب، ومفازة واصبة: بعيدة لا غاية لها.


تصفح سورة النحل كاملة