تفسير و معنى كلمة يعض يَعَضُّ من سورة الفرقان آية رقم 27


وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَالَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً {27}

يَعَضُّ الظَّالِمُ على يديه: يُمْسِكُهما بأسنانِه، وذلك كناية عن النَّدّم


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "عضض"

العض: أزم بالأسنان. قال تعالى: عضوا عليكم الأنامل [آل عمران/ 119]، ويوم يعض الظالم [الفرقان/27]، وذلك عبارة عن الندم لما جرى به عادة الناس أن يفعلوه عند ذلك، والعض للنوى (قال ابن فارس: والعض: النوى المرضوخ. انظر: المجمل 3/614)، والذي يعض عليه الإبل، والعضاض: معاضة الدواب بعضها بعضا، ورجل معض: مبالغ في أمره كأنه يعض عليه، ويقال ذلك في المدح تارة، وفي الذم تارة بحسب ما يبالغ فيه، يقال: هو عض سفر، وعض في الخصومة (راجع: أساس البلاغة ص 305 مادة: عض)، وزمن عضوض: فيه جدب، والتعضوض: ضرب من التمر يصعب مضغه.


تصفح سورة الفرقان كاملة