تفسير و معنى كلمة حنيفا حَنِيفاً من سورة الروم آية رقم 30


فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ {30}

مائِلاً عن الشرِّ والضَّلالِ إلى الخَير والحَقِّ


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "حنف"

الحنف: هو ميل عن الضلال إلى الاستقامة، والجنف: ميل عن الاستقامة إلى الضلال، والحنيف هو المائل إلى ذلك، قال عز وجل: قانتا لله حنيفا [النحل/120]، وقال: حنيفا مسلما [آل عمران/67]، وجمعه حنفاء، قال عزوجل: واجتنبوا قول الزور *** حنفاء لله [الحج/30 - 31]، وتحنف فلان، أي: تحرى طريق الاستقامة، وسمت العرب كل من حج أو اختتن حنيفا، تنبيها أنه على دين إبراهيم صلى الله عليه وسلم، والأحنف: من في رجله ميل، قيل: سمي بذلك على التفاؤل، وقيل: بل استعير للميل المجرد.


تصفح سورة الروم كاملة