تفسير كلمة فَذَبَحُوهَا من سورة البقرة آية رقم 71


قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ ذَلُولٌ تُثِيرُ الأَرْضَ وَلاَ تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لاَّ شِيَةَ فِيهَا قَالُواْ الآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُواْ يَفْعَلُونَ {71}

الذَّبْحُ: قَطْعُ الحَلْقِ، وإزْهاقُ روحِ المَذبوحِ


التفسير الاشتقاقي لجذر الكلمة "ذبح"

أصل الذبح: شق حلق الحيوانات. والذبح: المذبوح، قال تعالى: وفديناه بذبح عظيم [الصافات/107]، وقال: إن الله يآمركم أن تذبحوا بقرة [البقرة/67]، وذبحت الفارة (الفارة: المسك) : شققتها، تشبيها بذبح الحيوان، وكذلك: ذبح الدن (قال ابن فارس: وذبحت الدن: إذا بزلته. المجمل 2/364 وفي اللسان: وبزل الخمر: ثقب إناءها. اللسان: (بزل) )، وقوله: يذبحون أبناءكم [البقرة/49]، على التكثير، أي: يذبح بعضهم إثر بعض. وسعد الذابح اسم نجم، وتسمى الأخاديد من السيل مذابح.


تصفح سورة البقرة كاملة